هذه المقالة بحاجة إلى تهذيب بإعادة كتابتها بالكامل أو إعادة كتابة أجزاء منها

تطور الإنسان

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Symbol recycling vote.svg هذه المقالة بحاجة إلى تهذيب بإعادة كتابتها بالكامل أو إعادة كتابة أجزاء منها. (انظر النقاش)


نظرية تطور الإنسان هي جزء من نظرية التطور التي وضع أساسها تشارلز داروين والتي تعنى بتكون الإنسان كفصيلة فريدة من نوعها. ويعنى هذا العلم بفهم التطور الحاصل في كل المخلوقات عموما وفي الإنسان خصوصا. دراسة التطور البشري يحوي العديد من المجالات المهمة مثل علم الإنسان وعلم اللغات وعلم الجينات. يتناول هذا الحقل من الدراسة أسئلة شائكة مثل :كيف لنا أن نعرف ما نعرفه في مجال تطور الإنسان؟، كيف لنا أن نعرف ما إذا كان هذا هذه الفصيلة قد مشت على قدمين أم لا؟، أم أنها عاشت في مناطق مداريه أو استوائية ؟، كيف لنا أن نعرف التركيبة الاجتماعية لتلك المخلوقات المنقرضة؟. ما حدث في الماضي ترك لنا أدلة على وجوده وحياته. ووظيفة العلماء هي البحث عن هذه الأدلة وتحليلها وإعطائنا ما يقبله العقل والعلم. هذه الأدلة تاتي على عدة أوجه كأحافير عظام وجماجم وغيرها كعظام الفكين والأسنان أو حتى الأقدام.

تاريخ علم الإنسان القديم[عدل]

افترض أن الإنسان يشترك مع هذه القردة العليا الإفريقية بأصل مشترك common ancestor وأن أحافير هذا الأصل المشترك يجب أن يوجد في إفريقيا.

الأنواع شبيهة البشر موزعة حسب الزمن تحرير

سجلات أحفورية[عدل]

السجلات الأثرية لتطور الإنسان في كثير من المجالات مكتملة وتشير إلى التحول التدريجي بين كل جنس وآخر[بحاجة لمصدر]. (بالرغم من أن فرضية التحول التدريجي التي تعتبر عماد نظرية التطور لداروين مخالفة لعلم الجينات الوراثية الذي يعتبر ان الجينات تتناقل من السلف الى الخلف ولا يمكن تغييرها إلا بالطفرة الوراثية وإن حصلت بشكل طبيعي فإنها تكون عشوائية وليست بإتجاه التطور) لكن ما زال هناك بعض النواقص والتي يصعب على العلماء الإجابة عنها بشكل موضوعي ودقيق على الاقل بما يملكونه من أدلة حتى الآن. ومع هذا فالسجلات الأثرية تجعل العلماء يقرون ويؤكدون وبكل ثقة على أن الإنسان الحديث و القردة أو ما يعرف بالقردة العليا تطوروا من سلف مشترك منgreat apes [بحاجة لمصدر] عبر سلسلة من التغييرات والتحولات على امتداد ثمانية مليون سنة. ومع هذا فالعلماء قاموا بتبسيط مرحلة التطور البشري إلى النقاط التالية

  • ظهرت أشباه البشر قبل ثمانية مليون سنة عندما انفصلت و القردة العليا great apes
  • استخدام القدمين في الحركة عند اشباه البشر قبل أربعة ملايين سنة.
  • ظهور أول أداة حجرية بسيطه استخدمت بوساطه أشباه البشر قبل مليونين وخمسمائة الف سنة (صخره مدببه الأطراف لتكسير العظام واستخراج الجذور) (فأس حجري
  • ظهور أول اداه متطوره استخدمها اشباه البشر قبل مليون وخمسمائة الف سنة)
  • استخدام اشباه البشر للنار والرمح وأدوات معقدة أخرى قبل نصف مليون سنة
  • استخدام اشباه البشر للرموز التصويرية وبعض المجوهرات والرسومات ومظاهر لوجود شعائر دفن للموتي قبل أربعين ألف سنة
  • ظهور الزراعة قبل عشرة آلاف سنة.

الرئيسيات[عدل]

الرئيسيات هي رتبة تنضوي تحت فصيلة الثدييات وتشمل على عدد من الحيوانات كالقردة والغوريلات وأيضا الإنسان. رتبة الرئيسيات تحوي على خصائص ومتشابهه في ما بينها كالأصابع القادره على التحرك والأظافر والنظر وتجويف العينين في الجمجمة وتركيب الجمجمة نفسها وضخامة الدماغ مقارنة بالجسم ككل. جميع أنواع هذه الرتبة لها حاسية شم ضعيفة تقريبا أشباه البشر هي مجموعة ضمن رتبة الرئيسيات وتحوي في أنواعها الإنسان والقردة العليا great ape. هذه المجموعة تعتبر أول من مشى على قدمين اثنين في استخدام الحركة والتنقل.Hominins ولعل أقوى دليل على علاقتنا هذه بين الإنسان والقردة ياتي من التحاليل الجينية للدنا. ليس هذا فحسب بل حتى الترتيب الجيني في كلا الفصيلتين هو نفسه. ولهذا قال العلماء أن البعام chimpanzees هي أقرب للإنسان وراثيا منها إلى الغوريلات. و بما أن أقدم أحفورة لشبة بشري وجدت في أفريقيا وأن جيناتنا البشرية تكاد تطابق جينات القرود الأفريقية لا غيرها كقرود اندونيسيات الأورانجوتان البرتقالية. لذلك فجميع الهومينيس Hominins بما فيها الإنسان قد خرجت بالأساس من أفريقيا ومن ثم انتشرت على باقي القارات.

أول شبيه للبشر[عدل]

بالنظر إلى التحليلات الجينية فإن علماء الأحياء يعتقدون بأن اشباه البشر قد تطوروا من القرود قبل ثمانية أو سبعة ملايين سنة. حتى قبل عام 2000م والمعروف فإن أقدم أحفورة لشبية للبشر كان عمرها اربعة ملايين وخمسمائة الف سنة وسميت بأرديبيتيكوس. في عام 2000م اكتشفت احفورة تعود إلى ستة ملايين سنة وسميت بي Orrorin tugenensis. هذا المخلوق كان له اسنان صغيرة مثل الإنسان الحديث وطبقة كثيفه من الجير على الأسنان مما يعنى انه كان يتغذى على النباتات القوية كالجذور والبذور بدلا من النباتات الطرية الثمار. وبعد دراسة الأحفورة أقر العماء بأن هذا المخلوق من فصائل الشبة بشرية والتي كانت تمشي على قدمين. وفي شهر يوليو من عام 2002م اكتشفت أحفورة يعود عمرها إلى سبعة مليون سنة ولدرجة اختلافها عن باقي احافير اشباه البشر فقد خصصت لهذه الاحفوره نوع خاص من أنواع اشباه البشر وسميت بـ إنسان ساحل التشادي Sahelanthropus tchadensis.

وسمت اختصارا بـ Toumai ويعتقد بأنه عاش في مرحلة قريبة جدا من بدء انقسام اصول الإنسان الشبة بشريه من القرده. هذا المخلوق وبشكل غريب يحوي تداخلا بين خصائص من كلا القردة وأشباه البشر مما يعني وبالرغم من وجود الدلائل التي تشير مقدرة هذا المخلوق على المشي بقدمية إلى ان العلماء لم يتأكدوا حتى الآن من هذا الشيء. وبالنظر إلى هذه الدلائل فإن فرضية علماء الجينات بان الإنسان انفصل عن القرد قبل سبعه أو ثمانية ملايين سنة أخذه بالوضوح أكثر وأكثر وأكثر

كما يشير عالم البيولوجيا التطورية نوار كبيبو أن أول شبيه للبشر ظهر في أفريقيا


مواضيع ذات صلة[عدل]

وصلات خارجية[عدل]