تغليف مقاوم لعبث الأطفال

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
أمثلة لنوعين مختلفين من أغطية الأمان المقاومة لعبث الأطفال

التغليف المقاوم لعبث الأطفال هو التغليف الذي يستخدم للحد من مخاطر ابتلاع الأطفال للأشياء الضارة. وعادة ما يتم ذلك باستخدام غطاء أمان خاص، وهذا ضروري للأدوية التي تُصرف بوصفة طبية وبدون وصفة طبية,[1][2] وكذلك المبيدات الحشرية والمواد الكيماوية المنزلية.[3] وفي بعض الولايات القضائية، يتم إصدار لوائح تنظيمية خاصة بتغليف الوحدات مثل علب تغليف أشرطة الدواء من أجل سلامة الطفل.[4]

صرحت لجنة سلامة البضائع الاستهلاكية في الولايات المتحدة الأمريكية في حوار صحفي بأنه "لا يوجد ما يسمى بالغلاف المقاوم لعبث الأطفال، لذا فإنك لا تفكر في التغليف على أنه خط الدفاع الأول، لكن يجب عليك اعتبار التغليف أو حتى التغليف المقاوم لعبث الأطفال كخط دفاع أخير."[5]

الخلفية[عدل]

اخترع دكتور هنري بريولت قفل الحاوية المقاوم لعبث الأطفال في 1967.[6]

وأدى تاريخ الحوادث الذي وقع بسبب فتح الأطفال لعبوات منزلية وابتلاع محتوياتها إلى قيام الكونجرس الأمريكي بتمرير قانون التغليف للوقاية من التسمم لعام 1970, والذي تقدم به السيناتور الأمريكي فرانك ي. موس من ولاية يوتا. ومنح هذا القانون لجنة سلامة البضائع الاستهلاكية في الولايات المتحدة الأمريكية[7][8] السلطة لتنظيم هذا المجال. وزادت التغطية الأولية على مر العقود لتشمل عناصر خطرة أخرى بما في ذلك المواد الكيماوية التي تنظمها وكالة حماية البيئة بالولايات المتحدة|وكالة حماية البيئة، كما أن هناك تنسيقًا لتحسين المعايير الدولية الخاصة بالشروط والبروتوكولات.

صعوبة الفتح[عدل]

يمكن أن يشكل التغليف المقاوم لعبث الأطفال مشكلة لكبار السن أو لذوي الاحتياجات الخاصة. وتتطلب اللوائح اختبار التصميمات للتحقق من أن غالبية البالغين يستطيعون فتح التغليف، وتتيح بعض الولايات القضائية للصيادلة توفير الأدوية في عبوات غير مقاومة لعبث الأطفال عند عدم وجود أطفال بالمنزل.

المتطلبات[عدل]

تعتمد اللوائح على بروتوكولات اختبارات الأداء الخاصة بالعبوات التي يتم إجراؤها مع وجود أطفال بالفعل لمعرفة ما إذا كانت العبوات يمكن فتحها أم لا. وحاليًا تم إضافة اختبار التغليف لتحديد ما إذا كان باستطاعة كبار السن أو ذوي الاحتياجات الخاصة فتح نفس العبوات.[9]

غالبًا ما يتم الوفاء بمتطلبات التغليف المقاومة لعبث الأطفال من خلال أغطية العبوة التي تستلزم استخدام أسلوبين مختلفين للفتح، وتتوفر المئات من تصميمات العبوات التي يضعها المنتجون في اعتبارهم.

المعايير[عدل]

  • التغليف المقاوم لعبث الأطفال وفقًا للمعيار ISO 8317 - شروط إجراءات الاختبار للعبوات محكمة الغلق.
  • التغليف المقاوم لعبث الأطفال وفقًا للمعيار ISO 13127 — وسائل الاختبار الطبي للعبوات محكمة الغلق لأنظمة التغليف المقاوم لعبث الأطفال
  • ASTM D3475 التصنيف القياسي للتغليف المقاوم لعبث الأطفال

انظر أيضًا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ Sanbar، Shafeek S. (2007). Legal medicine. Elsevier Health Sciences. صفحة 393. ISBN 978-0-323-03753-2. اطلع عليه بتاريخ 6 November 2010. 
  2. ^ Winter، Harold. Trade-offs: an introduction to economic reasoning and social issues. University of Chicago Press. صفحة 98. ISBN 978-0-226-90225-8. اطلع عليه بتاريخ 6 November 2010. 
  3. ^ Gaunt، Michael J. (May 2007). "Child-resistant does not mean Childproof". Pharmacy Times. اطلع عليه بتاريخ 3 March 2009. 
  4. ^ Smith، G؛ Barone, S (16 March 2005). "PPPA, Unit Packaging". CPSC. اطلع عليه بتاريخ 25 March 2010. 
  5. ^ "New National Emergency Hotline Assessed; CPSC Joins in Launching Poison Prevention Week to Stop 30 Deaths Each Year" (بيان إعلامي). CPSC. http://www.cpsc.gov/Trans/ppw02.html. Retrieved 26 March 2009.
  6. ^ "Dr. Henri Breault". Canadian Medical Hall of Fame. اطلع عليه بتاريخ 28 February 2012. 
  7. ^ "Poison Prevention Packaging Information". US Consumer Product Safety Commission. February 9, 2007. اطلع عليه بتاريخ 19,12,2008. 
  8. ^ Viscusi، W. Kip (1995). Fatal tradeoffs: public and private responsibilities for risk. Oxford University Press US. صفحة 235. ISBN 978-0-19-510293-2. اطلع عليه بتاريخ 6 November 2010. 
  9. ^ "CPSC Requirements under the Poison Prevention Packaging Act". CPSC. 

مراجع عامة[عدل]

  • Yam, K. L., "Encyclopedia of Packaging Technology", John Wiley & Sons, 2009, ISBN 978-0-470-08704-6
  • Lockhart, H., and Paine, F.A., "Packaging of Pharmaceuticals and Healthcare Products", 2006, Blackie, ISBN 0-7514-0167-6

وصلات خارجية[عدل]

News stories and press releases: