تفكيكية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

التفكيكية منهاج أدبي نقدي ومذهب فلسفي معاصران ينحوان إلى القول باستحالة الوصول إلى فهم متكامل أو على الأقل متماسك للنص أيا كان، فعملية القراءة والتفسير هي عملية اصطناعية محضة يقوم بها القاريء الذي يقوم بالتفسير. بالتالي يستحيل وجود نص رسالة واحدة متماسكة ومتجانسة.

عمارة تفكيكية[عدل]

حركة معمارية بالتصميم المعماري والصناعي نشأت في الولايات المتحدة وأوروبا خلال الثمانينات من القرن العشرين.[1]

وهي ذات نهج مغاير في تصميماتها الصناعية والمعماريا فخلافا لتقاليد العمارة العقلانية (راتسيوناليسمو)، التي حكمت من الكثير انها مقيدة بنماذج جامدة وغبر منفعلة،لهذا معماريين التفكيكية أرادوا تجربة تركيبات جديدة، بمجموعات فراغية غير متوقعة، تغييرات مفاجئة في الارتفاع، واستخدام مواد مختلفة جنبا إلى جنب في كثير من الأحيان بطريقة قد يبدو غير منطقية.

أصل هذه الممارسة كان هناك نظرية ليست جديدة تماما، قريبة لتوجيهات أهم الحركات الثورية الفنية من الماضي: من الباروك ومن التركيبية. الميل لتجميع وحدات بسيطة حسب المبدأ مضاد للكلاسيكية كما أظهرت أوجه التشابه مع الفن التكعيبي والمستقبلي. وأخيرا، كان من الواضح التماس مع الأسلوب الجريء لانتونيو كاودي ومع العضوية لفرانك لويد رايت.

الحدث الهام في تاريخ العمارة التفكيكية هو تنظيم المعرض،في عام 1988، في متحف الفن الحديث في نيويورك، المعنون العمارة التفكيكية. حضرة الأميركيين فرانك جيري ودانيل ليبسكيند، بيتر ايزنمان، والهولندي ريم خولهاس، والمهندس العراقية زها حديد، ومن النمسا الشركة التعاونية كوب هيملبلو ومن سويسرا بيرنارد تشومي. المشاريع المعروضة تشهد استرداد بعض مبادئ التفكيكية في العشرينات مع رفض واضح لمبادئ العمارة الكلاسيكية مثل التماثلية، والتناسبية والانسجام بين الأجزاء، والرعاية المنظورية

في بيان نشر على جدران المعرض كتب: هذه المشاريع تظهر حساسية معمارية مختلفة، والتي فيها الحلم الجميل ينزعج. تقليديا، المهندس يسعى إلى إنتاج أشكال نقية، تقوم على اشكال هندسية أساسية، وتجنب التلوث من أجل تأكيد القيم الثقافية الأساسية للاستقرار والوئام والأمن والراحة والنظام، والوحدة. ولكن في المشاريع المعروضة الشكل النقي تلوث وقد تم تحويل العمارة إلى عامل عدم استقرار، وتنافر، وانعدام الأمن، الاضطراب والصراع. "

وعلى نحو آخر فإن التفكيكية كمدرسة فكرية وفنية عمدت على استحداث آلية مبتكرة للمهندسين أدت إلى تطوير آليات الدمج بين التصميم الصناعي والمعماري واثراء مناخ نقي للتعامل مع العمارة كمنتج صناعي والتعامل مع المنتج كوحدة معمارية صناعية مؤدية بذلك إلى تبسيط التصميم حتى مع زيادة وظائفه.

انظر أيضا[عدل]

مراجع[عدل]