تلبيد

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

أو عملية التصليد الحراري (بالإنجليزية Sintering). تستخدم تقنية التصليد الحراري للحصول على منتجات من المساحيق وذلك من خلال تسخين المادة إلى درجة حرارة أقل من درجة حرارة الانصهار ، وبذلك تلتصق ذرات المادة -التي هي على شكل المسحوق- ببعضها البعض. تعتبر هذه الطريقة تقليدية في عملية تصنيع المواد السيراميكية وأيضاً في مجال تقانة المساحيق.

فوائد العملية[عدل]

  • درجة نقاوة عالية للمادة الأولية وتناسق كبير للحبيبات.
  • المحافظة على درجة النقاوة الأولية لدى تتالي مراحل التصنيع
  • توازن المراحل المتكررة عبر ضبط حجم الحبيبة لدى البدء بالتصنيع.
  • غياب عيوب التصنيع (كظاهرة فصل الحبيبات وظهور المواد الشائبة) في المنتج النهائي كما يحصل في عملية صب المعادن.
  • عدم الحاجة لتغيير معالم الحبيبات من أجل الحصول على تطاول موجّه.

تلبيد المواد السيراميكية[عدل]

يمكن الحديث هنا عن تصنيف بسيط لأنواع عمليات التلبيد:

  • التلبيد في الحالة الصلبة
  • التلبيد في الحالة السائلة
  • التلبيد اللزج: نوع أخر من التلبيد هو التلبيد اللزج. في هذه الحالة يجري سائل أو زجاج لزج عند درجة حرارة التلبيد تحت تأثير القوى الشعرية للمسامات ليردم مسامية الجسم. المثال البسيط نوعاً ما للتلبيد اللزج هو جسم زجاجي مسامي (جزيئات زجاجية متراصة مثلاً). مثال أكثر تعقيداً هو تصنيع المواد السيراميكية ذات أساس غضاري (البورسلان مثلاً) من مزيج من مواد خام أولية طبيعية. تقود عمليات التفاعل الكيميائي وتشكل السائل والجريان اللزج للسائل في المسامات إلى جسم كثيف مؤلف، بعد التبريد، من بنية مجهرية ذات حبيبات متبلورة وأطوار زجاجية. تسمى هذه الحالة الأكثر تعقيداً في التلبيد اللزج ابتداءً من مواد ذات أساس غضاري بمصطلح التزجيج.

انظر أيضاً[عدل]

المواد السيراميكية

المراجع العلمية[عدل]

وصلات خارجية[عدل]