توسع جامعة الدول العربية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

تأسست جامعة الدول العربية في 1945 بسبعة دول مؤسسة، مصر في مقدمتهم، كان للدول السبعة تأثيرًا كبيرًا في العالم العربي. حاليًا، هناك 22 بلدًا عضو في الجامعة العربية. شهدت جامعة الدول العربية 11 توسيعًا، أكبرها في العام 1971، حيث انضم إلى الجامعة أربع دول من مجلس التعاون الخليجي.

التوسعات المستقبلية لجامعة الدول العربية غير واضحة المعالم، هناك ثلاث دول متحدثة بالعربية فقط خارج عضوية الجامعة إلى الآن. إريتريا هي الوحيدة من الثلاثة بمرتبة مراقب في الجامعة، وهي التي يزداد احتمال دخولها عضوية الجامعة في المستقبل، لكنها تحتاج إلى تحسين علاقتها مع الدول العربية المجاورة، وهي السودان، والصومال، وجيبوتي. تشاد هي عضو محتمل آخر في الجامعة. إسرائيل، التي تبلغ نسبة سكانها من العرب 20% تظل بعيدة عن الانضمام لعضوية الجامعة، لعدة أسباب، منها: صراعها مع جيرانها العرب، وفشلها في الاندماج مع المحيط العربي الذي يطوقها.

تاريخ التوسع[عدل]

توسعات مستقبلية[عدل]

  • علم إريتريا إريتريا: لم تظهر إريتريا اهتمامًا بالانضمام لجامعة الدول العربية، مع أنها ما زالت في حالة صدام مع جارتها إثيوبيا، إلا أنها الدول الوحيدة التي يقطنها سكان عرب لكن تتمتع برتبة مراقب فقط في الجامعة العربية.
  • علم الجمهورية العربية الصحراوية الديموقراطية الجمهورية العربية الصحراوية الديموقراطية: بالرغم من أن جامعة الدول العربية لا تعترف بالصحراء الغربية كدولة مستقلة عن المغرب، إلا أن هناك أربع دول عربية تعترف بها؛ تعتبر الصحراء الغربية أكثر الدول في احتمال دخولها جامعة الدول العربية، إذا تمكنت من تسوية نزاعها مع المغرب ونالت اعترافًا دوليًا بها.
  • علم تشاد تشاد: يمثل العرب 12% من سكان تشاد، هناك نزاعات بين تشاد من جهة والسودان وليبيا من جهة أخرى.
  • علم إسرائيل إسرائيل: بالرغم من أنها ليست مرشحة مستقبلية للعضوية أو المراقبة، بسبب الصراع العربي الإسرائيلي. لكن إذا سوى هذا النزاع، يمكن تصبح إسرائيل مرشحة للعضوية، حيث يشكل السكان العرب بها 25% من النسبة الكلية للسكان، وتزيد هذه النسبة باطراد، ومن المتوقع أن تصل هذه النسبة إلى 40% في 2020.

انظر أيضًا[عدل]

مراجع[عدل]