ثقافة أردنية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
مسرح مركز الحسين الثقافي، والمعهد الوطني للموسيقى بعمّان.

تستند ثقافة الأردن على عناصر أوروبا الشرقية مع نفوذ غربي كبير في ثقافتها ظهر حديثا. كان للمملكة الأردنية دائما تقاطع مع قارات العالم القديم الثلاثة، ويبدو دائما أن هناك شكلا من أشكال التنوع في أي نقاط معينة نظرا لموقعها. الجوانب البارزة للثقافة تشمل الموسيقى والرياضة خاصة كرة القدم وكرة السلة، فضلا عن الرياضات الأخرى المستوردة أساسا من أوروبا الغربية والولايات المتحدة.

العادات العربية الموجودة في المنطقة، ستجدها في الأردن، إذ أن العادات المتعلقة بالكرم وحسن المعاملة للضيف، والمعاملة ما بين الأشخاص، وغيرها لن تجد فيها الكثير من الاختلاف ما بين الأردن وباقي الدول العربية، مما يميز الأردن هو التجانس والتمازج ما بين ثقافته، وثقافة البلاد المحيطة به، مثل السعودية والعراق وفلسطين وسورية.[1]

المأكولات[عدل]

صينية مزة في البتراء، الأردن.

يعتبر الخبز شيئا رئيسيا عند الأردنيين حيث لا تاكل العديد من الاطعمة الا به. ومن الاطعمة الشائعة عند الأردنيين والتي تكون مكونا أساسيا في معظم وجبات الطعام الأرز (المنسف, المقلوبة, الاوزي, البريانة) والبقوليات, والزيتون, وزيت الزيتون, واللبن, والخضروات (القرنبيط (الزهرة) والباذنجان والبطاطا والبامية والبندورة، والخيار) ولحم الضأن أو الدجاج، والفواكه (المشمش والتفاح والموز والبطيخ، والبرتقال). الارز يعتبر طبق رئيسي ويؤكل كل يوم تقريبا وخاصة يوم الجمعة, ويكون هو الطبق الرئيسي ويقدم في العادة في فترة منتصف ما بعد الظهر. يتم فرش الأرض بمفرش أو اي شيء اخر مثل ورق جرائد, ويوضع طبق كبير من الارز (يسميه الأردنيين "سدر") في المركز ويكون عليه قطع اللحم أو الدجاج, تحيط به صحون صغيرة من اللبن أو السلطة (عادة ما تكون خيار وبندورة مقطعة ناعما بشكل أساسي ويمكن ان تجد معها أنواع مختلفة من الخضراوات, مع العلم ان هذه السلطة معروفة في المطاعم... باسم سلطة عربية). وتستخدم مغرفة الطعام لسكب الارز في الصحون, حيث لايتم اكل من الطبق مباشرة, الا إذا كان الارز منسف, فان هناك الكثير يفضلون الاكل من الطبق مباشرة. ويجب أن تعرف انه لا يتم استخدام اليد اليسرى في الاكل ابدأ. كما يعتبر المنسف من أكثر المأكولات الشعبية شهرة وشيوعا في الأردن المنسف الذي يعتبر وليمة أساسية في الأفراح والأتراح (في بيوت العزاء, المناسبات, الأعياد وحفلات الزفاف)، كما أنه يعد رمز للتمسك بالإصول بالنسبة للعديد من الأردنيين, وخاصة أنه يتم تناول هذه الوجبة باستعمال اليد, ويقدم طبق (سدر) المنسف مع اللبن المطبوخ, ويوضع الارز فوق خبز (الشراك) ويرش على وجهه البقدونس الناعم والصنوبر أو اللوز المقلي, وعلى راس طبق (سدر) المنسف قطع اللحم البلدية (بعضهم يستخدم الدجاج أو اللحم المستورد لكن تعتبر هذه غير محببة حيث هناك مقولة أردنية بالعامية تقول

   
ثقافة أردنية
منسف ع دجاج ما ينفع أردنية الا منسف باللحمة البلدية
   
ثقافة أردنية

من العادات الغذائية عند الأردنيين عند الزيارات خصوصا العائلية أو الصداقة تقديم الشاي أو القهوة التركية أو العربية (السادة), أو العصائر, كما تصاحبها الحلويات. تعتبر الكنافة وبالذات النابلسية أشهر أنواع الحلويات عند الأردنيين, حيث يوجد محلات كثيرة في الأردن مشهورة بهذا النوع من الحلويات, بالإضافة إلى (الهرايس والغريبة وأنواع أخرى من الحلويات).[1]

الأدب[عدل]

الشاعر الأردني مصطفى وهبي التل (عرار).

ازدهر الشعر والنثر في زمن الامارة، إذ كان مصطفى وهبي التل (الملقب بـ عرار) شاعر الأردن الأول حيث قال شعراً فصيحاً منظوماً أقرب إلى روح الشعب، وكان صوتاً جريئاً ناطقاً باسم فقراء الأمة ومظلوميها في تلك الفترة. وفي حقل النثر، كان محمد صبحي أبو غنيمة أول من كتب 'أغاني الليل'، وهي مجموعة قصص اجتماعية وأخلاقية وأدبيّة. بعد وحدة الضفتين ظهر أدب جديد من تمازج الهويّة الأردنيّة والفلسطينية، أنتج أدباء فلسطينيون أردنيون كتبوا الرواية والقصة مثل جُمعة حمّاد ومفيد نحلة، وشعراء أردنيون فلسطينيون مثل; خليل زقطان وفدوى طوقان. كان عقد الخمسينات ،والستينات مرحلة التأسيس للأدب الأردني الحقيقي، ففيها نشأت المجلات الأدبية المتخصصة التي ترعى الأدب وتشجع الأدباء، وفي هذه المرحلة تعددت المنابر الأدبية وكثر التأليف، ونشأت رابطة الكتّاب الأردنيين عام 1976، وضمّت مئات الشعراء والكتّاب في أنشطتها.[2]

الرياضة[عدل]

يُعد الأردن من أكثر الدول العربية في آسيا اهتماما بالشباب والرياضة بشكل عام، ويتجلى ذلك في عدد المجمعات والمدن الرياضية المخصصة للشباب، مما أثر إيجابا على مشاركاته في بطولات عربية وإقليمية ودولية كثيرة وخاصة على مستوى كرة القدم وكرة السلة، اللتان تلقيا إقبالا واهتماما كبيرا من قبل الشباب الأردني. كذلك ألعاب الدفاع عن النفس والسباحة وكرة التنس واليد والفروسية كلها ألعاب يقبل عليها الشباب في هذه المدينة بشغف. كما ساهم المجلس الأعلى للشباب بتنمية قدرات الشباب من جميع النواحي الحياتيه عن طريق نشر مراكز الشباب في مختلف محافظات المملكة.

من أكثر الأندية شعبية بين الجمهور الأردني على مستوى كرة القدم، هي أندية الوحدات (يتخد من ستاد القويسمة الدولي في الوحدات مقرا له) والفيصلي (يتخد من ستاد عمان الدولي مقرا له) بالإضافة إلى أندية أخرى مثل نادي البقعة، شباب الأردن، نادي الحسين إربد والرمثا. كما يلقى نادي زين والنادي الأرثوذكسي ونادي التطبيقية ونادي الأرينا... إلخ اهتماما كبير من قبل الجمهور ومشجعي كرة السلة الأردنية.

بانوراما للمدينة الرياضية وسط العاصمة الأردنية عمّان. ويظهر ستاد عمّان الدولي، يتسع لـ 30,000 متفرج.
بانوراما للمدينة الرياضية وسط العاصمة الأردنية عمّان. ويظهر ستاد عمّان الدولي، يتسع لـ 30,000 متفرج.


لايف ستايل[عدل]

ثقافة البوب[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ أ ب "- الأردن Jordan". البلدان وثقافاتها Countries and Their Cultures. اطلع عليه بتاريخ 2011-5-12. 
  2. ^ "الأدب الأردني". الموسوعة العربية. اطلع عليه بتاريخ 2011-5-12. 

وصلات خارجية[عدل]