جادو

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

إحداثيات: 31°57′N 12°01′E / 31.950°N 12.017°E / 31.950; 12.017

جادو
جادو في ليبيا
جادو
Location in Libya
الإحداثيات: 31°57′N 12°01′E / 31.950°N 12.017°E / 31.950; 12.017
البلد علم ليبيا ليبيا
محافظة الجبل الغربي
الإرتفاع [1] 2,231 قدم (680 م)
عدد السكان (2004)[1]
 - المجموع 6,013
منطقة زمنية UTC +2 (غرينتش )

جادو (وتعرف أحيانا باسم فساطو نسبة إلى القبيلة التي تقطنها) هي مدينة ليبية تقع في شمال غرب البلاد، وهي مدينة جبلية تقع في الجبل الغربي أو ما كان يعرف بجبل نفوسة. تبعد عن العاصمة الليبية طرابلس حوالي 180 كلم تقريبا.

تقع [2] في شعبية الجبل الغربي وتحيط بها الرجبان من الشرق والرحيبات من الغرب، تتألف من مجموعة بلدات منها (مزو، ريقرق، تمزدة، ويفات، جناون. [3]

أصل التسمية[عدل]

تقول بعض الروايات أن كلمة جادو تعني الأرض كثيرة التراب. ومن الموروث حول التسمية أنه في أول قدوم فساطو وأثناء بحثهم عن موقع للاستقرار كانوا يفحصون جودة الأرض وعند قدومهم إلى هذا الموقع حفرت حفرة ثم أهيل التراب إلى مكانه فزاد التراب عن الحفرة وقيل جادت. وتقول بعضها أن اسم جادو في الأصل كان أكادو وهي كلمة أمازيغية الأصل.

ويمكن أن يرجع أصل التسمية إلى منطقة في شمال المملكة المغربية تتبع إلى إسبانيا والتي تعرف باسم هادو [4].

ولكن كل هذه الأقاويل لاتعطي لمدينة جادو حقها فهي تنطوي على روايات تحتاج إلى دليل علمي فكما يعلم الجميع بالتجول عبر ارجائها نجد أن هذه الأرض قد استوطنها أهلها منذ آلاف السنين عبر مختلف العصور والأزمنة كما بقي شاهد على ذلك تلك الحقب المباني المشيدة والكهوف المحفورة داخل الأرض دليل على استمرارية تعاقب الأجيال على خلافتها وأرضها خصبة وصالحة للزراعة وهو سبب لعدم وجوب الهجرة ولا يخفى قدوم الوافدين إليها كما متعارف عليه كباقي المدن في اي زمان ومكان. وكما يعلم الجميع أن سكان المدينة هم من الأمازيغ قديماً وحديثاً عليه فإن الاسم لا بد أن يكون أمازيغي وإن لم نعرف ترجمته لإندثار بعد المصطلحات الأمازيغية.

تاريخ المدينة[عدل]

تعتبر من أهم حواضر جبل نفوسة الجبل الغربي، بل وكانت في مراحل تاريخها وفي اكتر من مرة عاصمة لجبل نفوسة، وقد تولى أحد اصيليها المجاهد سليمان الباروني قيادة الجهاد في غرب ليبيا وباشوية ولاية ليبيا في فترة الحكم العثماني بعد أن مثل جبل نفوسة (الجبل الغربي) في مجلس المبعوثان العثماني. وحاليا يعتبر المجلس المحلي جادو من اعرق المجالس المحلية التي تأسست فور بداية ثورة 17 فبراير المجيدة بالمنطقة.

وتشتمل مدينة جادو على عدة قري من ضمنها جادو المركز -مزو - يوجلين - أوشباري - الجماري - تيمزغورا - ويفات - رقرق - تيندباس - تمزدة - إجناون - إطرميسن - تالات ن ؤميران وهي عامرة بالسكان بالإضافة إلى قرى أخرى لم يبقى منها الا الأثر مثل الاكلندية - تموقط - ايخافورن - الارجان. ولا تزال بعض المناطق التي تحمل أسامي أمازيغية بعضها معروف والآخر لم نتمكم مع معرف معانيها مثل }سف ن ماطس أي وادي ماطس ومغارقَوم وقَللو وكرسيانوس وتسيلوا وتزينوا وؤسكّت وتانوت وتالات تازقرارت أي الغابة الفسيحة والسيح وأرض عدّو في سهل الجفارة الزراعية وتمودين وماصر.

كما بها مساجد بالغة في القدم مثل مسجد إطرميسن ومسجد أمّي عيسى ومسجد أمّي يونس ومسجد أمّي بالي ومسجد أمّي بيدت ومسجد أبو زكاري ومسجد أبو عبيدة الجناوني ومسجد الخلوة.

كما تزخر مدينة جادو بالعديد من عيون الماء والبحيرات مثل بحيرة عين الزرقاء السياحية وعين تموقط وعين تانوت وهي جافة اليوم وعين مزّو.

وهناك شواهد على أصالة وعراقة مدينة جادو وهي القصور أو ما يعرف بالأمازيغية إغوسراو مثل غاسرو ن جادو أي قصر جادو وغاسرو ن إخافورن أي قصر الشهداء وغاسرو أزوقّاغ أي القصر الأحمر وغاسرو ن يدرج والعديد العديد.

ثورة 17 فبراير بجادو ((المدينة العدراء))[عدل]

اندلعت ثورة 17 فراير بجادو يوم 18 فبراير 2011 بعد أن بدأ أزلام الطاغية بتقتيل أبناء الشعب الليبي في المنطقة الشرقية والغربية. وبعد يومين من المواجهات بين ثوار جادو الذين استعملوا الحجارة وبين قوات الطاغية، تم تحرير مدينة جادو يوم 20 فبراير 2011 من سيطرة اعوان الطاغية وطرد قوات الدعم المركزي التي ارسلت لاخماد الثورة بجادو لكنها بفضل الله نجحت. تم إنشاء مجلس محلي لتسيير شؤون المدينة بجادو فور اعلان المجلس الليبي الانتقالي ببنغازي.

المعارك التي خاضها ثوار جادو[عدل]

معركة بوابة بئر عياد 15-03-2011 معركة الكشاف بالزنتان 20.19.18 - 3-2011 معركة الرحيبات يوم 12-4-2011. معركة الغنائمة 15-4-2011 معركة الغزايا 18-4-2011. معركة أم الفار قرب نالوت يوم 20-4-2011 معركة بوابة وازن الحدودية 21-4-2011. معركة المجابرة يوم 26-4-2011. معارك شرقي الزنتان 28-4-2011 معركة زاوية الباقول معركة شكشوك 1-6-2011. معركة قصر الحاج 1-6-2011. معركة فك الحصار علي يفرن 6-6-2011 معركة صفيت بالقلعة 12-6-2011 معارك بئر الغنم معركة تحرير مخان القاع 28-6-2011 معركة القواليش 6-7-2011 معركة الجوش الأولى 28-7-2011. معركة الجوش الثانية 31-7-2011. معركة صرمان 14 أغسطس (رمضان) 2011. معركة مطرد والعجيلات 16 أغسطس (رمضان) 2011. معركة بدر 17 أغسطس (رمضان) 2011. معارك تحرير الزاوية 18-08-2011 معركة معسكر ال 27 يوم 19 (رمضان) 2011. دخول طرابلس يوم 20 أغسطس (رمضان) 2011. معركة جزيرة سوق الثلاثاء بطرابلس يوم 22 أغسطس (رمضان) 2011. معركة باب العزيزية يوم 23 أغسطس (رمضان) 2011. حيث كانو هم الأوائل في دخولها معركة بو سليم 24 و25 أغسطس (رمضان) 2011. معركة القلعة بسبها 17-09-2011. معركة بني وليد الكبرى 9-10-2011. معركة تحرير بني وليد 17-10-2011

ثوار جادو[عدل]

هم أبناءورجال مدينة جادو الدين قاتلو وناضلو من اجل مدينتهم وبلدهم بكل شجاعة وتنظيم واصرار على تحرير البلاد والان ثوار جادو من أقوى الادرع العسكرية في جبل نفوسة والمنطقة الغربية وتمتلك مدينة جادو لواء من الثوار تحت اسم ((لواء ثوار جادو)) ينطوي تحت رئاسة الأركان العامة للجيش الليبي بتعداد كبير من الثوار وهي تمتلك قوة عسكرية من الأسلحة الخفيفة والأسلحة المتوسطة كمضادالطائرات مايسمى بى 14.5 و23 وتمتلك العديد مضادا للطائرات من نوع 32 مدرع وأيضا لها قوى كبيرة من أسلحة الجراد والمدفعية وراجمات الصواريخ والصواريخ الحرارية والدبابت كالهاوزر الحديث وهي الآن الأقوى عسكريا على مستوى جبل نفوسة وكل هده الأسلحة تحت امرة المجلس العسكري جادو الذي يتبع رئاس الأركان العامة بالجيش الليبي...

شهداء مدينة جادو[عدل]

1. فاتح سليمان أبو ديب. 2. امحمد عمرو يونس. 3. سعيد دوحة. 4. عاطف ساسي أحمد صريكة الجوش. 5. وليد سالم زكري. 6. صالح أحمد أبراهيم سعيد الختالي. 7. صالح عريبي الهوش. 8. صالح سعيد قليزة. 9. حاتم عمرو طابونة. 10. خالد سعيد مسعود أبو فالغة. 11. خالد عياد ماقورة. 12. عادل ساسي أبو جناح. 13. أحمد أبو جناح. 14. عمرو أحمد موسى الهوش. 15. حاتم أبو القاسم سليمان أبو دينة. 16. حاتم علي خبوش. 17. ماسينيسا يوسف أبو راس. 18. أشرف محمد التاجر. 19. عمرو أحمد الهوش. 20. يوسف سالم الختالي. 21. أيور أحمد سعيد كريبة. 22. وسام علي أحمد زكري. 23. يانس محمد سعيد. 24. حسام إبراهيم القلال. 25. فراس يونس بوحة. 26. عصام موسى القبلي 27. عبد الله عياد أبو برنوسة. 28. محمد بشوش تمزدة. 29. خالد الهدريز الرحيبي. 30. وليد عبد الله علي تونيش. 31. حمزة محمد عيسى بشوش. 32. أبراهيم شوشان حراقة. 33. السيفاو سليمان الشطي. 34. مهند جابر. 35. عادل عمرو خليفة قاقا. 36. ناجي يوسف البدراني. 37. فتحي ماقورة. 38. عرفات قوجيل. 39. رضوان رمضان علي. 40. عادل عمر حبيل.

السكان[عدل]

يبلغ عدد سكان المنطقة التي تتبعها المدينة حوالي 117,000 نسمة حسب الإحصاءات التقريبية (لا توجد إحصاءات رسمية).

أغلبية سكان مدينة جادو من الليبيين الأمازيغ، وكما ورد في كتاب سكان ليبيا تأليف: هنريكو دي أغسطيني، يمكن معرفة التركيبة السكانية للمدينة، حيث يرجعه إلى ثلاثة فروع:

الفروع الثلاثة الأولى يقال أنها وافدة من وهران في الجزائر وهي من أصل واحد.[بحاجة لمصدر] أما القبائل الباقية فتعتبر من أقدم قبائل المنطقة ويبدو أنها سلالة حقيقية لنفوسة. وجميعهم يتكلم الأمازيغية وهم مستقرون بقرى وبلدات المنطقة.

الاقتصاد[عدل]

تعتمد جادو في اقتصادها على زراعة الزيتون وإنتاج زيت الزيتون، تربية الأغنام، الصناعات التقليدية وهي مشهورة بصناعة الزي الوطني الليبي المعروف بالجرد. كما تعتمد على السياحة الجبلية. ومن أهم المناطق السياحية في جادو: طرميسة الأثرية وتموقط وهي قرية اثرة بها نبع ماء غزير والعين الزرقاء وهي عبارة عن بحيرة تقع أسفل الجبل، وتحتوي المناطق القريبة من جادو أيضا الكثير من المواقع السياحية الجميلة ومنها أم القرب (نانا تالة) كما يوجد بها مصنع لأجهزة الإذاعة المسموعة.

المرافق الخدمية[عدل]

توجد بها محلات تجارية ومحطة وقود ومكاتب للبريد ومستشفى ومستوصف ومخزن للأدوية ومديرية أمن جادو ونقاط مراكز شرطة وأسواق ومجموعة مدارس ومعاهد عليا منها المعهد العالي للمهن الشاملة ومعهد إعداد المعلمين ويوجد بها كذلك كلية للهندسة ومكتب شركة ليبيا للتأمين وثلاثة مصارف وفرع الشركة العامة للتشيد وجهاز الأعمال العامة بمنطقة جادو ومصلحة التخطيط العمراني ومصلحة التسجيل العقاري الاشتراكي ومصنع وفرع مصنع قار يونس للإلكترونيات والصيانة.

المناخ الثقافي[عدل]

تعتبر جادو عاصمة الامازيغ في ليبيا، وبها نادي الباروني الثقافي الاجتماعي، ومن أشهر الرموز العلمية والدينيةالشيخ سليمان الباروني الذي تسمى به نادي الباروني، أما على الصعيد الفكري والثقافي وبالأخص الثقافة الأمازيغية فمن أشهر رموزها الأديب الراحل سعيد السيفاو المحروق الذي ألف العديد من الكتب وكتب في مختلف الصحف والمجلات وله دواوين شعر بالعربية والأمازيغية. وفي العقود الماضية كانت الحركة الثقافية الأمازيغية بجادو على أوجها من العطاء من مناشط ثقافية وفكرية وفنية رغم التعتيم والتهميش الذي مورس عليها من قبل نضام الطاغية وكان النادي هو الشعلة والحاضن لكل المناشط. وعلي علوش الجناوني وعمر العزابي الجادوي وغيرهم من الرموز العلمية وفي حقيقة الامر فإن النادي في الأساس لا يقتصر على الجانب الثقافي فحسب بل يشتمل أيضا على ممارسة الرياضة وبالاخص رياضة كرة القدم وباقي النشاطات الأخرى.

  1. ^ أ ب [1]
  1. ^ أ ب [1]

== شخصيات مهمة من المدينة ==

اما بخصوص أخي الباحث والمجاهد سليمان بن عبد الله بن يحيى الباروني فهو من مواليد مدينة جادو فساطو أما الشخصيات البارزة والتي ليس من المفروض مسح تاريخها والإنجازات التي قدمتها إلى جادو أو فساطو فهم العديد العديد.

المواصلات[عدل]

لمدينة جادو ثلاث منافذ برية : طريق : جادو - الرجبان، طريق: جادو- جناون-شكشوك، طريق: جادو - الرحيبات

مصادر[عدل]

  1. ^ أ ب [1]
  • الموقع الرسمي للمجلس الوطتي الانتقالي.
  • كتاب سكان ليبيا تأليف: هنريكو دي أغسطيني ترجمة، تحقيق: خليفة محمد التليسي.
  • القبيلة والإسلام والدولة: أصول البربر في ليبيا د. فرج عبد العزيز نجم
  • شخصيات أمازيغية- المنتدى الليبي.
  • الجزيرة نت، المعرفة.