ساحة جامع الفنا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من جامع الفنا)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

إحداثيات: 31°37′33″N 7°59′22″W / 31.62583°N 7.98944°W / 31.62583; -7.98944

ساحة جامع الفنا ليلا
ساحة جامع الفنا, نظرة جانبية.
ساحة جامع الفنا, نظرة جانبية.
ساحة جامع الفنا, نظرة شاملة.

ساحة جامع الفنا هو فضاء شعبي للفرجة والترفيه للسكان المحليين والسياح في مدينة مراكش بالمغرب، وبناء على ذلك تعتبر هذه الساحة القلب النابض لمدينة مراكش حيث كانت وما زالت نقطة التقاء بين المدينة والقصبة المخزنية والملاح، ومحجا للزوار من كل أنحاء العالم للاستمتاع بمشاهدة عروض مشوقة لمروضي الأفاعي ورواة الأحاجي والقصص، والموسيقيين إلى غير ذلك من مظاهر الفرجة الشعبية التي تختزل تراثا غنيا وفريدا كان من وراء إدراج هذه الساحة في قائمة التراث اللامادي الإنساني التي أعلنتها منظمة اليونيسكو عام 2001 [1].

تاريخ الساحة[عدل]

يرجع تاريخ ساحة الفنا إلى عهد تأسيس مدينة مراكش سنة (1070-1071)م، بنيت ساحة "الفنا" في عهد الدولة المرابطية خلال القرن الخامس الهجري كنواة للتسوق لكن أهميتها تزايدت بعد تشييد مسجد الكتبية بعد قرابة قرن كامل. واستغل الملوك والسلاطين في ذلك الوقت الساحة كفناء كبير لاستعراض جيوشهم والوقوف على استعدادات قواتهم قبيل الانطلاق لمعارك توحيد المدن والبلاد المجاورة وحروب الاستقلال.ومنذ ذلك التاريخ وهي تعد رمزا للمدينة، يفتخر بحيويتها وجاذبيتها كل من مر منها من المسافرين.

أصل التسمية[عدل]

يعزي البعض أصل تسمية المكان بجامع الفنا لقربه من ساحة قصر الحجر المرابطي الذي اكتشفت أنقاضه تحت جامع الكتبية. كلمة "الفنا" يمكن أيضا أن تفيد الفناء بمعنى الدمار والتخريب، وتؤكد هذا الطرح مجموعة من الشهادات التاريخية تجمع كلها على وجود جامع مهجور وسط هذه الساحة التي أصبحت ذات شهرة عالمية.

تعد ساحة الفنا القلب النابض لمراكش حيث وجدت وسط المدينة يحج إليها السكان والزوار ويستعملونها مكانا للقاءات. ويتواجد بها رواة الحكايات الشعبية، والبهلوانيون، والموسيقيون والراقصون وعارضو الحيوانات وواشمات الحناء.

مشاهير الساحة[عدل]

تحتفظ ذاكرة الساحة بأسماء لفنانين ذاع صيتهم خارج الحدود المراكشية من رواد فن "الحلقة"، أمثال: باقشيش، الملك جالوق، محمد باريز، وغيرهم كثير.

إشارات مرجعية[عدل]

مصادر[عدل]

  • وزارة الثقافة المغربية