جان أنويه

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
جان أنويه
ولد 23 يونيو 1910
بوردو, فرنسا
توفى 3 أكتوبر 1987) (عن عمر يناهز 77)
لوزان,سويسرا
المهنة كاتب مسرحي
المواطنة فرنسي
الأعمال المهمة مسافر بلا متاع ,
P literature.svg بوابة الأدب

جان ماري لوسيان بيير أنويه (بالفرنسية: Jean Marie Lucien Pierre Anouilh) (تنطق بالفرنسية: [ʒɑ̃n‿anuj];‏[1] المولود في الثالث والعشرين من يونيو عام 1910 والمتوفى في الثالث من أكتوبر من عام 1987 هو كاتب مسرحي فرنسي.

السيرة الذاتية[عدل]

السنوات المبكرة من حياته[عدل]

ولد أنويه في Cérisole وهي قرية صغيرة في ضواحي بوردو وهو وأسلافه من الباسكيين. كان والده يعمل خياطًا، وقد أكد أنويه أنه ورث عنه الفخر بهذه الحرفة اليدوية التي تتسم بيقظة الضمير والمثابرة. وربما ترجع تلك النزعة الفنية المتأصلة فيه إلى أن أمه كانت تعمل عازفة الكمان للمساعدة في زيادة دخل الأسرة الهزيل من خلال العزف في مواسم الصيف مع أوركسترا أحد الكازينوهات في منتجعٍ قريبٍ البحر في "أركاكون". وقد التحق بمدرسة ابتدائية عليا وتلقى تعليمه الثانوي في مدرسة Collège Chaptal. وكان جان لوي بارو، الذي أصبح فيما بعد مخرجًا فرنسيًا بارزًا، طالبًا هناك في الوقت نفسه. ويتذكر أنويه قائلاً إنه كان شخصية صارمة ومفرط الأناقة ولم يلاحظ وجود أي ولد أصغر منه بعامين. وقد التحق أنويه بجامعة باريس كطالب حقوق ولكنه ترك الدراسة بعد ثمانية عشر شهرًا عندما وجد وظيفة في مجال الدعاية والإعلان. وقد أحب العمل وتحدث أكثر من مرة بشكل ساخر عن دروس القواعد الكلاسيكية التي كان يتلقاها في تنقيح العمل الأدبي والمتمثلة في الالتزام بالإيجاز ومراعاة الدقة في اللغة.

حياته الوظيفية[عدل]

في عام 1932 كانت أولى مسرحياته هي L’Hermine'، حيث كتبها في عام 1929، لكنها باءت بالفشل، بيد أنه أتبعها بمجموعة أخرى. وقد كافح خلال سنوات الفقر وأخذ ينتج العديد من المسرحيات حتى انتهى به الحال كسكرتير للممثل والمخرج الكبير لوي جوفيه. وسرعان ما اكتشف أنه لن يتمكن من التعامل مع هذا الرجل الفظ وترك الشركة. وخلال الاحتلال النازي لفرنسا، لم ينحاز أنويه إلى أحد صراحةً، على الرغم من أنه نشر مسرحية Antigone' التي يعتبرها البعض أشهر أعماله. والمسرحية تنتقد وبشكل رمزي التعاون مع العدو النازي. وعلى الرغم من بُعده عن السياسة إلى حد كبير، فقد اصطدم أنويه مع ديجول في خمسينيات القرن الماضي. وقد قام أنويه بنفسه بتقسيم مسرحياته إلى مجموعات على أساس السمة السائدة في المسرحية وقسمها كالتالي: "سوداء" (وهي المسرحيات التراجيدية والواقعية) و"وردية" (وهي التي يغلب عليها طابع الفانتازيا) و"برّاقة" (يغلب عليها اللونان "الوردي" و"الأسود" بصفاتهما سالفتي الذكر وتدور في جو أرستوقراطي) و"لاذعة أو ساخرة" (وهي مسرحيات سوداء تثير ضحك مرير) و"مسرحيات تاريخية" (وهي المسرحيات التي يكون أبطالها شخصيات تاريخية) و"باروكية" (تلك المسرحيات التي تعتمد على زخرفة المناظر والإكسسوارات والتقنيات ذات التكاليف الباهظة) و"أعمالي الفاشلة" (mes fours). وفي عام 1970 تم تكريم أعماله بجائزة سينو ديل دوكا العالمية.

حياته الخاصة[عدل]

تزوج أنويه من الممثلة مونيل فالنتان في عام 1931. وفي عام 1953، تزوج زوجته الثانية "نيكول لانكون" التي مات عنها في الثالث من أكتوبر 1987.

تحليل لمضمون مسرحياته[عدل]

في كثير من مسرحياته، يواجه "أنويه" القارئ بالفرق بين عالم المثالية والواقعية بشكل يتعذر عليه أن يتجاهله أو يمر عليه مر الكرام. ويقول "بوتشاني" أنه في أعمال أنويه ليست هناك منطقة وسطى يتم فيها حسم الصراع بين هذين العالمين. ويمكن ملاحظة ذلك في مسرحيته Le Voyageur Sans Bagage وفيها نجد أن جاستان وهو الشخصية المحورية كان محاربًا في الحرب العالمية الأولى ويعاني من فقدان الذاكرة. فهو لا يتذكر ماضيه الحافل بالانحلال الأخلاقي (فعلى سبيل المثال، كان ينام مع زوجة أخيه وقام بجرح أفضل أصدقائه مرات عديدة). وهذا الغساد الأخلاقي يتعارض دائمًا مع البراءة الشديدة التي يظهرها الآن وهذا على النقيض تمامًا من ماضيه. وفي مسرحية أخرى L'Hermine يجد البطل نفسه، وهو الشخصية الرئيسية، في عالم معادٍ لمثاليته الرومانسية. وفي مسرحية L'Hermine، يكون على الحب خوض معركة عنيدة وخاسرة ضد المال والوضع الاجتماعي والطموح والانحلال الأخلاقي. وهذا جوهر ما يقدمه لنا جان أنويه: معركة بين المثالية والواقعية، رجل رومانسي لا حول له ولا قوة عليه البقاء إلى الأبد في معركة ضد المجتمع الذي يعادي براءته. وفي مسرحيته Pièces Roses، يجد البطل حلاً وسطًا، ولكنه ليس مثاليًا، فهو تسوية مقبولة يستطيع بموجبها أن يعيش حياته. بيد أن في مسرحية أنويه Pièces Noires' فإن المعركة خاسرة منذ البداية والشخصية محتوم عليها أن تواجه قدرًا ساحقًا.

أعماله الأدبية[عدل]

المراجع[عدل]

  • "Jean Anouilh (1910-1987)". Pegasos. 2008. اطلع عليه بتاريخ 2008-09-15. 
  • One Act: Eleven Short Plays of the Modern Theatre (1961) Grove Press

الروابط الخارجية[عدل]

  1. ^ لا تنطق بالفرنسية: [(n‿)anwi] فهذا خطأ