حركة أوروجينية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

الحركة الأوروجينية ،أو تَكَوُّن الجبال [1] تشير إلى القوى والأحداث التي تؤدي إلى تشوه تركيبي كبير في الغلاف الصخري للأرض (القشرة الأرضية والدثار) بسبب التحام الصفائح التكتونية. وينتج عن التجاوب مع مثل هذا الالتحام تكوين مسالك طويلة من الصخور شديدة التشوه المسماة الأوروجينات أو الأحزمة الأوروجينية. وتشتق كلمة "الحركة الأوروجينية" من اليونانية (oros بمعنى "جبل" بالإضافة إلى genesis بمعنى "نشوء" أو "تكوين")،[2] وهي الآلية الأساسية التي تتكون من خلالها الجبال على القارات. وتتكون الأوروجينات في الوقت الذي تتجعد فيه الصفائح القارية، ويتم دفعها لأعلى لتشكيل سلاسل جبلية، وتتضمن مجموعة كبيرة من العمليات الجيولوجية التي تسمى عمومًا بناء الجبال.[3][4]

التأثيل[عدل]

كلمة أوروجيني من أصل إغريقي، وهي مؤلفة من مقطعين الأول هو «Oros» ويعني جبل والثاني هو «Genesis» ويعني ولادة، وبهذا يكون معنى كلمة أوروجيني هو «ولادة الجبال».[5]

الجغرافيا الطبيعية[عدل]

عمليتان يمكن أن تسهما في تشكيل الأوروجين. الأعلى: الفصل إلى طبقات رقيقة عن طريق اندساس الغلاف الموري الساخن؛ الأسفل: انزلاق القشرة المحيطية. أدت العمليتان إلى تشكيل صخور جرانيت موجودة في أماكن مختلفة (الفقاقيع في المخطط)، والتي تقدم أدلة على العملية التي تحدث فعليًا.[6]
انزلاق صفيحة محيطية بواسطة صفيحة قارية لتشكيل أوروجين غير تصادمي. (مثال: جبال الأنديز)
تصادم قاري يقع بين صفيحتين قاريتين يؤدي إلى تشكيل أوروجين تصادمي. ومع ذلك، في الغالب لا يحدث انزلاق للقشرة القارية، ولكن يتم رفعها فقط. (مثال:جبال الألب)

يكتمل تشكيل الأوروجين جزئيًا من خلال عمليات الانزلاق التكتونية، بينما يتم دفع قارة بقوة فوق صفيحة محيطية (أوروجينات غير تصادمية) أو تقارب قارتين أو أكثر (أوروجينات تصادمية).[7]

عادةً ما تنشأ عن الحركة الأوروجينية بنيات مقوسة (من الفعل arcuare، بمعنى ينحني مثل قوس) طويلة، تعرف باسم الأحزمة الأوروجينية. وبشكل عام، تتكون الأحزمة الأوروجينية من أشرطة صخرية متوازية وطويلة تتميز بخصائص مشابهة على طول الحزام. وترتبط الأحزمة الأوروجينية بنطاقات انزلاقية تبدد القشرة الأرضية وتنتج البراكين وتكوّن أقواس الجزر. وتُعزى البنية المقوسة إلى صلابة الصفيحة المنحدرة، بينما ترتبط نتوءات قوس الجزيرة بالتمزقات التي تقع في الغلاف الصخري المنحدر.[8] يمكن أن تلتحق أقواس الجزر هذه بإحدى القارات خلال الحدث الأوروجيني.

قد تستغرق العمليات الأوروجينية عشرات الملايين من السنين وتكوّن الجبال من السهول أو قاع البحار. ويرتبط الارتفاع الطوبوغرافي للجبال الأوروجينية بمبدأ الاتزان الأرضي،[9] وهو عبارة عن توازن قوة الجاذبية الهابطة على سلسلة جبال قببية (مكونة من مادة قشرة قارية خفيفة) والقوى الرافعة المعومة الناتجة عن الدثار السفلي الكثيف.[10]

كثيرًا ما تتشوه التكوينات الصخرية التي تتعرض للحركة الأوروجينية بشدة وتتعرض للتحول. وأثناء الحركة الأوروجينية، ربما تندفع الصخور المدفونة في الأعماق إلى السطح. وقد تغطي مواد قاع البحر أو المواد القريبة من الشاطئ جزءًا من المنطقة الأوروجينية أو المنطقة بأكملها. وإذا كانت الحركة الأوروجينية نتيجة تصادم قارتين، فقد تصبح الجبال الناتجة عن هذه الحركة مرتفعة للغاية (انظر الهيمالايا).

يمكن دراسة الحدث الأوروجيني على أنه: (أ) حدث بنائي تكتوني و(ب) حدث جغرافي و(ج) حدث زمني. الأحداث الأوروجينية: (أ) تتسبب في ظاهرة بنائية مميزة تتصل بالنشاط التكتوني و(ب) تؤثر على الصخور والقشرة الأرضية في مناطق معينة و(ج) تقع في إطار مدة زمنية محددة.

الدورة الأوروجينية[عدل]

بالرغم من أن الحركة الأوروجينية تتضمن تكتونيات الصفائح، فإن القوى التكتونية تسفر عن العديد من الظواهر ذات الصلة، بما فيها الانصهار والتحول والذوبان القشري والتكثيف القشري. ويعتمد ما يحدث في أوروجين محدد على قوة الغلاف الصخري القاري وانسيابه، وكيفية تغير هذه الخصائص أثناء بناء الجبال.

انظر أيضًا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ قاموس المورد الحديث لمنير البعلبكي ود.رمزي البعلبكي دار العلم للملايين لبنان طبعة 2013 ص 803
  2. ^ Chambers 21st Century Dictionary. Allied Publishers. 1999. صفحة 972. ISBN 978-0550106254. اطلع عليه بتاريخ 27 June 2012. 
  3. ^ Tony Waltham (2009). Foundations of Engineering Geology (الطبعة 3rd). Taylor & Francis. صفحة 20. ISBN 0-415-46959-7. 
  4. ^ Philip Kearey, Keith A. Klepeis, Frederick J. Vine (2009). Global tectonics (الطبعة 3rd). Wiley-Blackwell. صفحة 287. ISBN 1-4051-0777-4. 
  5. ^ تأريخ القارات والمحيطاتـ، واثق غازي المطوري، جامعة البصرة
  6. ^ N. H. Woodcock, Robin A. Strachan (2000). "origins+for+the+Caledonian+granites"&cd=1#v=onepage&q="origins%20for%20the%20Caledonian%20granites"&f=false Geological history of Britain and Ireland. Wiley-Blackwell. صفحة 202, Figure 12.11. ISBN 0-632-03656-7. 
  7. ^ Frank Press (2003). Understanding Earth (الطبعة 4th). Macmillan. صفحات 468–469. ISBN 0-7167-9617-1. 
  8. ^ Gerald Schubert, Donald Lawson Turcotte, Peter Olson (2001). Mantle convection in the earth and planets. Cambridge University Press. صفحات 35–36. ISBN 0-521-79836-1. 
  9. ^ PA Allen (1997). Earth Surface Processes. Wiley-Blackwell. صفحة 36 ff. ISBN 0-632-03507-2. 
  10. ^ Gerard V. Middleton, Peter R. Wilcock (1994). Mechanics in the earth and environmental sciences (الطبعة 2nd). Cambridge University Press. صفحة 170. ISBN 0-521-44669-4. 

المصادر[عدل]

  • [[Élie de Beaumont, J.-B., 1852. Notice sur les Systèmes de Montagnes ("Note on Mountain Systems"), Bertrand, Paris, 1543 pp. (English synopsis in Dennis (1982))
  • Buch, L. Von, 1902. Gesammelte Schriften, Roth & Eck, Berlin.
  • Dana، James D. (1873). "On some results of the Earth's contraction from cooling, including a discussion of the origins of mountains, and the nature of the Earth's interior". American Journal of Science, 5: 423–443. 
  • Dennis, John G., 1982. Orogeny, Benchmark Papers in Geology, Volume 62, Hutchinson Ross Publishing Company, New York ISBN 0-87933-394-4
  • Hall, J., 1859. Palaeontology of New York, in New York National Survey No. 3, Part 1, 533 p.
  • Suess, Eduard, 1875. Die Entstehung Der Alpen lit. The Origin Of The Alps, Braumüller, Vienna, 168 p.
  • Harms, Brady, Cheney, 2006. Exploring the Proterozoic Big Sky Orogeny in Southwest Montana, 19th annual Keck symposium.
  • Kevin Jones (2003). Mountain Building in Scotland: Science : A Level 3 Course Series. Open University Worldwide Ltd. ISBN 0-7492-5847-0.  provides a detailed history of a number of orogens, including the Caledonian Oregeny, which lasted from the late Cambrian to the Devonian, with the main collisional events occurring during Ordovician and [Silurian times.
  • Tom McCann, الناشر (2008). The Geology of Central Europe: Volume 1 Precambrian and palaeozoic. Geological Society of London. ISBN 1-86239-245-5.  is one of a two-volume exposition of the geology of central Europe with a discussion of major orogens.
  • Suzanne Mahlburg Kay, Víctor A. Ramos, William R. Dickinson, الناشر (2009). Backbone of the Americas: shallow subduction, plateau uplift, and ridge and terrane collision; Memoir 204. Geological Society of America. ISBN 0-8137-1204-1.  Evolution of the Cordilleras of the Americas from a multidisciplinary perspective from a symposium held in Mendoza, Argentina (2006).

وصلات خارجية[عدل]