حركيات الإنزيم

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

حركيات الإنزيم أو التحفيز بالإنزيمات هي دراسة التفاعلات الكيميائية التي تـُحفز من انزيمات ، وبذلك فإن حركية الأنزيمات تشكل جزءا هاما من الكيمياء الحيوية حيث تتم عمليات التمثيل الغذائي بمساعدة تحفيز من انزيمات.

تهتم كيمياء التحفيز بالإنزيمات بوصف تغير التركيز و سرعة التفاعل أثناء مسيرة التفاعل من خلال معادلات التفاعل تعتمد على نظرية ميشائيليس-منتين ، وتعيين الإحداثيات المرتبطة ببروتين معين (من حيث كفاءته إنزيم على التحفيز) . وحيث أن وظيفة الإنزيم هي تسريع التفاعل وتوجيهه فلا يمكن الاستغناء عن تحليل طريقة تحفيز الإنزيم لفهم وظيفة الإنزيم .

في نفس الوقت تمكننا دراسة التحفيز بالإنزيمات من فهم كيفية التحكم في عملها ، والكيفية التي تعطل بها سموم أو مخدرات عمل الإنزيم .

النظرية[عدل]

كان العالم الفرنسي فيكتور هنري أول من قام بدراسة العلاقة بين تركيز الناتج [S] و سرعة التفاعل لإنزيم v عام 1902. ولكن لم يكن وقت ذاك تركيز أيونات الهيدروجين في تفاعلات الإنزيمات معروفا ، وإنما عرف ذلك عن طريق سورنسن 1909 الذي عرّف القيمة pH-value . تمكن بعد ذلك العالم الألماني ليونور ميشائيليس و تلميذه الكندي مود منتين عام 1913 من تفسير النتائج السابقة التي حصل عليعها هنري في دراساته . واستطاع العالمان بريجز و هالدان تعميم "معادلة ميشائيليس-منتين-هنري" عام 1925 في نظرية ميشائيليس-منتين.

كانت فكرة هنري الأساسية أن تفاعلات الإنزيمات يمكن تقسيمها على مرحلتين ، تتضمن المرحلة الأولى ارتباط الإنزيم بالناتج ، وفي المرحلة الثانية انفصال الإنزيم عن النتج .

ويمكن وصف تفاعل الارتباط عن طريق قانون فاعلية الكتلة . وهي تتميز بثابت تفكك:

K_d = k_{-1} / k_{+1}

وفيها تشكل K_d تركيز المركب الوسطي عندما تكون نصف جزيئات الإنزيم لا زالت مرتبطة بالمركب الوسطي. ويتناسب تركيز المركب الوسطي تناسبا عكسيا مع فعالية الإنزيم على المركب الوسطي .

المصادر[عدل]

اقرأ أيضا[عدل]

Nuvola apps edu science.svg هذه بذرة مقالة عن الكيمياء تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.


Wiki letter w.svg هذه بذرة تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.