حلقة إكليلية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
حلقات إكليلية على خط نقل جهد 380 كيلو فولت
حلقات إكليلية على سلسلة عوازل مركبة على خط نقل جهد 400 كيلو فولت في فرنسا
مضاعف جهد كوككروفت-والتون الذي كان جزءاً من أوائل أجيال مسرعات الجزيئات المسؤولة عن تطوير القنبلة الذرية. بني سنة 1937 من قبل شركة فيليبس في آيندهوفن ويحفظ الآن في متحف العلوم في لندن في إنجلترا. لاحظ الحلقات الإكليلية الفضية حول العوازل

الحلقة الإكليلية أو حلقة الهالة[1] (بالإنجليزية: Corona ring) أو الحلقة المانعة للإكليل (أو الهالة) هي أنبوبة حلقية (بالإنجليزية: toroid) مصنوعة من مواد موصلة (عادة معدنية) تلحق بأحد أطراف معدات الجهد العالي الكهربائية. دور الحلقة الإكليلية هو توزيع تدرج الحقل الكهربائي وتخفيض قيمه القصوى إلى ما دون عتبة الإكليل أو الهالة, أي منع حدوث تفريغ إكليلي. تركب الحلقات الإكليلية على عوازل ومفاتيح الجهد العالي جداً في الشبكة الكهربائية وفي معدات البحث العلمي والفحوص التي تولد جهود عالية جداً. هناك معدة شبيه جداً تسمى حلقة التدرج تستخدم حول العوازل.

أنظر أيضاً[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ قاموس المعاني ترجمة كلمة corona لإكليل أو هالة تاريخ الولوج 23 مارس 2013


Disused ELCOM transmission tower.jpg هذه بذرة مقالة عن الهندسة الكهربائية تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.