هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

حملة نيويورك ونيو جيرسي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
حملة نيويورك ونيو جيرسي
NY-NJ-retreat-1776.svg
خريطة الحملة
التاريخ يوليو 1776 – مارس 1777
الموقع نيويورك ونيو جيرسي
النتيجة نيويورك : سيطرة بريطانيا على مدينة نيويورك، وانتصار القوات البريطانية
نيو جيرسي : أمريكا تخسر وتستعيد السيطرة من جديد على نيوجيرسي، الانتصار الأمريكي
المتحاربون
علم الولايات المتحدة علم المملكة المتحدة المملكة المتحدة
هيسن، كاسل
جمهورية فايمار
القادة
علم الولايات المتحدة جورج واشنطن
علم الولايات المتحدة تشارلز لي أسير
علم الولايات المتحدة جون سوليفان
علم المملكة المتحدة السير وليام هوي
علم المملكة المتحدة تشارلز كورن واليس
علم المملكة المتحدة اللورد ريتشارد هوي
القوى
20,000 جندي وثوار [1] 25,000 جندي[2]
الخسائر
4,400 قتيل, جريح, أو أسير[3]

حملة نيويورك ونيو جيرسي هي سلسلة معارك للسيطرة على مدينة نيويورك ونيوجيرسي في الثورة الأمريكية بين القوات البريطانية بقيادة الجنرال سير ويليام هوي والجيش الأمريكي بقيادة اللواء جورج واشنطن في 1776 وشتاء 1777.

مجريات الحرب[عدل]

تمكن هوي بنجاح من إخراج جورج واشنطن من نيويورك ولكنه اُرهق في الوصول إلى نيوجيرسي وانهى حملته في يناير 1777 على مقربة من المدينة, سيطر البريطانيون على نيويورك حتى نهاية الحرب واستخدموها كقاعدة لحملاتهم ضد الأهداف الأخرى.

أول انزال في جزيرة ستاتن كان بدون مقاومة في 3 يوليو 1777، جمع هوي جيش مكون من العناصر التي انسحبت من بوسطن بعد فشلهم في الاستيلاء على المدينة مع جيوش بريطانية اضافية، بالإضافة إلى جيوش هسيان التابعة لعدة ولايات ألمانية للاميراطورية الرومانية المقدسة نزلت في جزيرة لونغ أيضاً بدون مقاومة في شهر أغسطس، دفع هوي اللواء واشنطن إلى السهول البيضاء نيويورك.

قوات جورج واشنطن كانت مكونة من الجنود الذين شاركوا في حصار بوسطن والأفواج من ولاية فرجينيا وبروكلين ومانهاتن السفلى، عاد هوي لمانهاتن للاستيلاء عليها، واتجهت قوات جورج واشنطن إلى شمال الجزيرة، انسحب واشنطن والعديد من قواته إلى نيوجيرسي وعبروا نهر هدسون وثم عبروا ديلاوير إلى بنسلفانيا، تقلص عدد الجيش بسبب انتهاء فترة التطوع وهجر الجيش وقلة المعنويات.

امر هوي قواته بتأسيس طلائع الحيش من نيويورك إلى برلنغنون، في نيوجيرسي. في محاولة لرفع معنويات القوات الأمريكية قام واشنطن بهجوم ناجح على الحامية العسكرية في ترنتون بعد عبور نهر ديلاوير الجيليدي, واجبر هوي على سحب طلائعه إلى برنغستون وإلى ساحل نيويورك, وقام واشنطن بتنصيب مخيمه الشتوي في موريس تاون, خلال أشهر الشتاء المتبقية حدثت مناوشات متكررة بين الطرفين.

سيطرت القوات البريطانية على مدينة نيويورك والمناطق المحيطة حتى نهاية الحرب في 1783 حيث استخدموها كقاعدة للعمليات في شمال أمريكا. في عام 1777 أطلق هوي حملة للاستيلاء على فيلادلفيا ووضع السير هنري كلنتون كنائب له في نيويورك, بينما اللواء جون بيرغلتون قاد حملة للسيطرة على وادي نهر هدسون فشلت في ساراتوجا, شمال نيو جيرسي كان مسرح لمصادمات بين الطرفين حتى نهاية الحرب.

مصادر[عدل]

  1. ^ Peak strength, early September 1776 (Fischer, p. 381)
  2. ^ Peak reported strength, late August 1776 (Fischer, p. 383)
  3. ^ Fischer, p. 419

وصلات خارجية[عدل]