حمى الذهب (فيلم)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
The Gold Rush
صورة معبرة عن الموضوع حمى الذهب (فيلم)

الصنف تشارلي تشابلن
المخرج تشارلي تشابلن
الكاتب تشارلي تشابلن
البطولة تشارلي تشابلن
ماك سوين
توم موراي
تصوير سينمائي رولاند توثرو
الموسيقى تشارلي تشابلن
كارلي إلينور
ماكس تير
جيمس فيلدز
توزيع يونايتد أرتيستس
تاريخ الصدور 26 يونيو 1925
مدة العرض مأخوذ 24 لقطة في الثانية:
96 دقيقة (1:36 ساعة)
البلد الولايات المتحدة
اللغة الأصلية 1925: صامت مع تعليق إنكليزي
1942: إنكليزية
الميزانية 923,000 دولار
الإيرادات 4,250,001 دولار

حمى الذهب هو فيلم كوميدي صامت من العام 1925 كتبه وأنتجه وأخرجه ومثل فيه تشارلي تشابلن في دور المتشرد. ومثل في الفيلم أيضا نجوم مثل جورجيا هيل، ماك سوين، توم موراي، هنري بيرغمان، ومالكولم ويت.

قال تشابلن عدة مرات بأن هذا كان الفيلم الذي أراد أن يتذكره الناس به[1]

مع أنه كان فيلما صامتا، فقد ترشح لجوائز أكاديمية عن أفضل تسجيل صوتي. في عام 1953، دخل الفيلم في إطار الملكية العامة (في الولايات المتحدة) بسبب عدم تجديد القائمين لتسجيل حقوق النشر في السنة الثامنة والعشرين بعد النشر.[2] تحمل إم كي تو إديشن وأفلام وارنر المنزلية حقوق توزيع دي في دي حاليا. كما أعلنت مجموعة كريتريون مؤخرا عن إصدار طبعة بلو راي.

القصة[عدل]

الصعلوك (تشارلي تشابلن) يسافر إلى يوكون للإشتراك في حمى الذهب في كلوندايك. يحاصره الطقس السيئ في كوخ بعيد مع منقب عثر على منجم كبير من الذهب (ماك سوين) ومجرم فار (توم موراي)، ثم يفترقون بعدها، ويتقاتل المنقب والهارب على اكتشاف المنقب، ينتهي بتلقي المنقب ضربة على رأسه ويسقط الهارب من جرف إلى حتفه. يجد الصعلوك نفسه في النهاية في بلدة حمى الذهب حيث يقرر في النهاية التخلي عن التنقيب.

أصبح بعدها يعتني بكوخ منقب آخر، ووقع في حب فتاة صالون وحيدة (جورجيا هيل) واعتقد خطأ أنها وقعت في حبه أيضا. يجد نفسه مهاجما من قبل المنقب الذي التقاه سابقا، الذي أصيب بفقدان الذاكرة ويحتاج من الصعلوك أن يساعده في العثور على منجمه عن طريق عودتهم إلى الكوخ الأول.

هناك مشهد تم تعديله في إصدار العام 1942، فبدلا من أن يجد الصعلوك رسالة من جورجيا يعتقد أنها مرسلة له، فإنه يستلم في الحقيقة الرسالة منها. التعديل الرئيسي الآخر كان النهاية، فيها أعطى الصعلوك اذي أصبح غنيا جورجيا قبلة على متن سفينة؛ تنتهي النسخة الصوتية قبل هذا المشهد. بعدها يتشاركان لحظة رومانسية قرب البيت القديم.

فريق الممثلين[عدل]

  • تشارلي تشابلن – الصعلوك (وصف باسم المنقب الوحيد)
  • ماك سوين – بيغ جيم ماكاي
  • توم موراي – لارسن الأسود
  • مالكولم ويت – جاك كاميرون
  • جورجيا هيل – جورجيا
  • هنري بيرغمان – هانك كرتيس

الخلفية[عدل]

اختيرت ليتا غري أصلا في الدور النسائي الرئيسي. تزوج تشابلن من غري في أواسط العام 1924، وحلت محلها في الفيلم جورجيا هيل. بالرغم من أن صور غري موجودة في الدور، فإن وثائقيات مثل تشابلن المجهول وتشابلن اليوم: حمى الذهب لا يحتوي أي لقطات لها، مما يشير إلى أن هذه اللقطات لم تعد باقية.

حاول تشابلن تصوير العديد من المشاهد في الموقع قرب تروكي، كاليفورنيا، في أوائل العام 1924. ترك أغلب اللقطات (والتي تضمنت مطاردته عبر الثلج من قبل بيغ جيم، بدلا من فقط المطاردة حول الكوخ كما في النسخة النهائية)، واحتفظ فقط بمشهد الفيلم الافتتاحي. وصور الفيلم على في إستوديوهات تشابلن في هوليود، يث تم بناء مواقع كلوندايك متقنة.

بالنسبة لإنتاج الفيلم في السلسلة الوثائقية تشابلن المجهول، كشفت هيل بأنها كانت معجبة بتشابلن منذ الطفولة وأن المشهد النهائي للنسخة الأصلية، الذي يقبلان فيه، عكس حالة علاقتهما في ذلك الوقت (زواج تشابلن وليتا غري انهار خلال فترة إنتاج الفيلم). وناقشت هيل علاقتها مع تشابلن في مذكراتها تشارلي تشابلن: الاقتراب الحميم.

حقق حمى الذهب نجاحا كبيرا في الولايات المتحدة وحول العالم. هو الخامس بين أعلى أرباح لفيلم صامت في تاريخ السينما، وجمع في أكثر من 4,250,001$ في شباك التذاكر في عام 1926، والأعلى بين أفلام الكوميديا الصامتة. أعلن تشابلن في وقت إصداره بأن هذا كان الفيلم للذي أراد أن يتذكره الناس به.

إعادة الإنتاج عام 1942[عدل]

أطفال سويديون يقفون أمام بوسترات للفيلم بصالة سينما في ستوكهولم عام 1942

في عام، أصدر تشابلن نسخة جديدة من حمى الذهب، حيث أخذ نسخة العام 1925 الأصلي الصامتة ولحن ووضع عليها موسيق تصويرية، وأضاف رواية للفيلم سجلها بنفسه، ووقلص اللقطات مما خفض زمن عرض الفيلم بعدة دقائق. كما نقص طول الفيلم أيضا بعرضه بالسرعة الصحيحة ، وبمعنى آخر يعرض 24 إطار بالثانية؛ مثل أكثر الأفلام الصامتة التي صورت أصلا وعرضت في سرعة أبطأ. كذلك غير تشابلن بعض نقاط القصة. فإضافة لإزالة القبلة في النهاية، قام بإزالة حبكة ثانوية وفيها يخدع تشارلي ليظن أن جورجيا تحبه في حيلة من جاك عشيق جورجيا. الموسيقى الجديدة من ألحانل ماكس تير والتسجيل الصوتي من قبل جيمس فيلدز رشحا لجوائز الأكاديمية في 1943.[3]

كان حمى الذهب أول أفلام تشابلن الصامتة التي تحول إلى نسخة صوتية بهذه الطريقة.[4] وكما أظهر في إصدار دي في دي عام 2003، حفظت النسخة المعدلة من حمى الذهب أيضا أغلب اللقطات من الفيلم الأصلي، حتى أن نسخة دي في دي المعادة لفيلم العام 1925 تظهر تآكلا ملحوظة للصورة والإطارات المفقودة.

استقبال النقاد[عدل]

في إصدار العام 1925 الأصلي، لقى الفيلم استسانا عامابين النقاد. كتب موردونت هول في نيويورك تايمز:

«هنا نجد كوميديا بها مناحي الشعر، والتأسي، والرقة، ترتبط بالفظاظة والصخب. وهو الجوهرة البارزة لكل أفلام تشابلن، كما أن بها أفكارا وأصالة أكثر من حتى تحفه المرحة مثل أسلحة الكتف والطفل.[5]»

في معرض بروكسل العالمي عام 1958، صنفه النقاد كثاني أعظم فيلم في التريخ، بعد فيلم آيزنشتاين، المدمرة بوتمكين. وفي عام 1992 اختير الفيلم للحفظ في مكتب تسجيل الفيلم الوطني الأمريكي في مكتبة الكونغرس لما له من "أهمية ثقافية وتاريخية وجمالية".

في الثقافة الشعبية[عدل]

"رقصة اللفة" التي أداها الصعلوك تعتبر أحد أكثر المشاهد البارزة في تاريخ الأفلام، بالرغم من أن روسكو آرباكل قام بشيء مماثل في فيلم 1917، البيت القاسي الذي شارك في تمثيله باستر كيتون. وتم تكريم المقطع من قبل كرلي هوارد في فيلم المهابيل الثلاثة للعام 1935 باردون ماي سكوتش. كما قلدها روبرت داوني الابن في دوره الرئيسي كتشارلز تشابلن في فيلم تابلين عام 1992، وشخصية جوني ديب في فيلم 1993 بيني وجون، والجد أبراهام سيمبسن في حلقة عائلة سيمبسون "حبيب السيدة بوفييه" عام 1994 وشخصية أيمي أدامز في فيلم ذا مابيتس.

تكريمات معهد الفيلم الأمريكي

  • 1998 AFI 100 سنة. . . 100 فيلم #74
  • 2000 AFI 100 سنة. . . 100 ضحكة #25
  • 2007 AFI 100 سنة. . . 100 فيلم (إصدار الذكرى العاشرة) #58

مصادر[عدل]

  1. ^ 1001 Movies You Must See Before You Die, Swedish version, ISBN 978-91-46-21330-7, page 60
  2. ^ Fishman, Stephen (2010)، The Public Domain: How to Find & Use Copyright-Free Writings, Music, Art & More (الطبعة 5th)، Nolo (retrieved via Google Books)، ISBN 1-4133-1205-5، اطلع عليه بتاريخ 2010-10-31 
  3. ^ "The 15th Academy Awards (1943) Nominees and Winners". oscars.org. اطلع عليه بتاريخ 2011-08-14. 
  4. ^ في عام 1959 قام تشابلن بإعادة إنتاج فيلم الحاج كجزء من "مسرح تشابلن"،وفي السبعينات أعاد إنتاج وتلحين فيلم الولد وامرأة من باريس والسيرك
  5. ^ Mordaunt Hall, The Gold Rush (review), New York Times, August 17, 1925.

وصلات خارجية[عدل]