خالد التويجري

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
معالي الوزير
خالد التويجري
الديوان الملكي السعودي رئيس
في المنصب
8 رمضـان 1426 هـ 9 أكتوبر 2005 – جدد له حتى 1434 هـ\2013 [1]
العاهل عبد الله بن عبد العزيز
نائب الرئيس خالد بن عبد الرحمن العيسى
سبقه محمد بن عبد الله النويصر
هيئة البيعة أمين
في المنصب
26 رمضان 1427هـ الموافق 18 أكتوبر 2006م – مازال
الرئيس مشعل بن عبد العزيز آل سعود
سبقه منذ التأسيس
الحرس الملكي السعودي رئيس
الرئيس خالد بن عبدالعزيز التويجري
نائب الرئيس الفريق اول : حمد بن محمد العوهلي
المعلومات الشخصية
مسقط رأس المجمعة، سدير علم السعودية السعودية
الأبناء ابن واحد (عبد الله) وأربع بنات
الديانة الإسلام


خالد بن عبد العزيز بن عبدالمحسن التويجري رئيس الديوان الملكي السعودي[2]، من مواليد المجمعة في سدير عام 1960 والده عبد العزيز بن عبد المحسن التويجري، متزوج وأب لأربعة بنات وابن واحد (عبد الله). وهو خريج جامعة الملك سعود بالرياض قسم قانون (أول دفعة من خريجي القانون في المملكة)، وحاصل على الماجستير في العلوم السياسية من جامعة ولاية كاليفورنيا في الولايات المتحدة الأمريكية، وماجستير في التشريع الجنائي الإسلامي من جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية. وحاصل على 23 دورة في مختلف التخصصات، كانت أهمها دورة في القيادات العليا.

السيرة الذاتية[عدل]

بدأ حياته العملية في القطاع الحكومي قبل نحو 25 عاما، حيث كانت البداية في الحرس الوطني باحثاً قانونياً في المرتبة السابعة ثم تدرج في الترقيات حتى وصل لمنصب مستشار قانوني. كما عمل في مكتب الحرس الوطني في الولايات المتحدة. وانتقل إلى ملاك ديوان ولي العهد في عام 1410هـ بمنصب نائب رئيس مركز الدراسات المتخصصة. بعد ذلك عمل مستشاراً وسكرتيراً خاصاً لخادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز عندما كان ولياٌ للعهد في ذلك الحين، وترقى إلى منصب نائب رئيس ديوان ولي العهد والسكرتير الخاص له، ثم صدر الأمر الملكي بتعيينه رئيسا للديوان الملكي وسكرتيرا خاصا لخادم الحرمين الشريفين وعين بالإضافة لاعماله أمينا عاما لهيئة البيعة،ساهم في تطوير جهاز الحرس الملكي السعودي. وفي عام ١٤٣٠ عين مشرفا على الحرس الملكي ورئيس اللجنة الدائمة به٬ وفي 26-6-2011 تم إصدار قرار بدمج رئاسة مجلس الوزراء مع الديوان الملكي، وتعيين خالد التويجري رئيساً لها بمرتبة وزير، بالإضافة إلى تعيينه سكرتيراً خاصاً لدى خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز.

المؤلفات[عدل]

منها كتاب في القانون بعنوان «الوجيز في القانون المقارن». كما كانت له كتابات صحافية، حيث كتب في الصحافة السعودية والعربية [بحاجة لمصدر]، وعرف في كتاباته الحس الوطني في الدفاع عن قضايا المملكة، وقد أحدثت مقالاته جدلاً عارماً في الأوساط الثقافية [بحاجة لمصدر]، قبل أن يتوقف عن الكتابة بعد عمله مستشاراً لولي العهد الأمير عبد الله بن عبد العزيز في ذلك الحين.

كتاباته[عدل]

كتب بداية في جريدة الجزيرة عبر زاوية (عواطف وعواصف)،ثم كتب لسنوات في مجلة المجلة تحت زاوية (عكس التيار)، كما كتب في عدة صحف ومجلات عربية مثل مجلة الصياد اللبنانية، ومجلة الناقد التي كانت تصدر عن دار «رياض نجيب الريس». وله مقالات سياسية وثقافية في صفحة «الرأي» بجريدة الشرق الأوسط [بحاجة لمصدر].وكان التويجري يملك صفحة تواصل اجتماعي على موقع فيس بوك[3][4].

طالع[عدل]

الحملة الشعبية للمطالبة بإقالة خالد التويجري على فيس بوك

إحالات[عدل]

وصلات خارجية[عدل]