خالد محمد سليم

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Arwikify.svg يرجى إعادة صياغة هذه المقالة باستخدام التنسيق العام لويكيبيديا، مثل إضافة الوصلات والتقسيم إلى الفقرات وأقسام بعناوين. (يناير 2014)

خالد سليم شاعر إسلامي مصري، ومن شعراء الفصحى في العالم العربي والإسلامي، وعضو رابطة الأدب الإسلامي العالمية، ويتمبز شعره بأنه يحقق معادلة قلما تُحقق ألا وهى الجمع بين الفصاحة والرصانة والوزن وبين البساطة والوضوح والتأثير.

خالد سليم
[[ملف:نص بديل |frameless|بديل= ]]
ولادة 2 يونيو 1939
الإسماعيلية
وفاة 12 يوليو 2007م
الشرقية
مواطنة علم مصر مصر
عمل شاعر
لقب شاعر الدعوة - الشاعر الثوري


نشأته وحياته[عدل]

نشأ الشاعر الإسلامي خالد سليم وتربى في قرية من قرى محافظة الشرقية تسمى نزلة العزازي، بيد أنّ ميلاده كان بمدينة الإسماعيلية عام 1939م، حيث كان بيت جده لأمه. وكان والد الشاعر ناظراً لمدرسة نزلة العزازي الإلزامية، لذا نشأ محباً للغة العربية، وهو خريج كلية دار العلوم، وكان رئيساً للاتحاد الاشتراكي بمحافظة السويس، ثم تركه ليبدء رسالة التعليم في مدارس الإبراهيمية ثم مدرسة أبوحماد الثانوية المشتركة، ومدرسة القصاصين ثم إلى السعودية في مدرسة رحيمة الثانوية، وفي عام 1984م عاد ليستقر في قرية القطاوية، وليبدأ من جديد حياته مع التوجيه للغة العربية والتربية الدينية والصحافة المدرسية ليصبح كبير موجهي اللغة العربية بالإسماعيلية.

الروافد التي نهل منها الشاعر[عدل]

نهل خالد سليم من أربعة روافد كان لها أكبر الأثر في تشكيل عواطفه ووجدانه وميوله الإسلامية:

  • كان أولى هذه الروافد والده: الذي يكان يلقب بالشيخ الصادق والذي كان ناظراً لمدرسة نزلة العزازي الإلزامية، والذي كان حافظاً للقرآن متفقهاً فيه، حافظاً للكثير من الشعر وخاصة قصائد أمير الشعراء أحمد شوقي، هذا فضلاً عن كونه متذوقاً للشعر، كل هذه الخصال التي توفرت في والد شاعرنا الإسلامي من صدقٍ وصلاة للفجر وحفظٍ للقرأن وحبٍ للشعر كانت لها أكبر الأثر في تشكيل شخصية الشاعر خالد سليم.
  • ثاني هذه الروافد هي كتاتيب القرية: حيث تعلم فيها الشاعر اللغة العربية عن أصولها، على يد مشايخ عظماء، كما شب الشاعر من خلال هذه الكتاتيب على حب اللغة، وحب القراءة، وحب العلم والاستزادة منه، وهذا الرافد كان له من التأثير الكبير على حب الشاعر للغة العربية، وعشقه لها، مما دفعه للالتحاق بكلية دار العلوم لتكملة مشوار حبه بل عشقه للغة العربية وآدابها.
  • ثالث هذه الروافد القرآن الكريم: حيث حفظ الشاعر القرآن في سن مبكرة مما جعل وجدانه الإسلامي ينمو مع نموه الجسدي ويتغلل فيه، وهذا الرافد من الأهمية بمكان حيث جعل كل وليس معظم اقتباسات الشاعر في شعره اقتباسات قرآنية مفعمه بروائح من الماضي وقصص للصحابة.
  • آخر هذه الروافد الأربعة هي كلية دار العلوم: حيث كان الشاعر يومئذ في السادسة عشرة من عمره، وكانت دار العلوم باباً واسعاً دخل منه الشاعر إلى عالم اللغة والأدب والنقد والبلاغة، وفى دار العلوم سمع الشاعر شعر أستاذه على الجندي حيث كان كثير الاحتكاك به والتلقي عنه.. كما كان يصدح في سماء دار العلوم شاعر شاب من طلابها هو هاشم الرفاعي، حيث كان يسبق الشاعر خالد سليم بسنة أو اثنتين بالكلية، ودرس الشاعر في كلية دار العلوم كل ما يتصل باللغة العربية من أدب ونقد، وشعر وبحور للشعر ونماذج للشعر الجاهلي والحديث، كل ذلك أثر في وجدان الشاعر وجعله عاشق للشعر الفصيح، الرصين، المقفى، وجعله لا يعترف بالشعر الحر لأنه خالي من العواطف والوجدان والموسيقي الشعرية على الرغم من أنه قد يكون قريب من أسماع عامة الناس.

حياته الشعرية[عدل]

نسجَ الشاعر خالد محمد سليم طريقًا خاصاً لحياته الشعرية في ساحة الأدب العربي في مصر وغيرها، فهو يُعد من الأدباء القلائل الذين تغنَّوا بهموم هذه الدعوة المباركة، فجعل من نفسه رسالةً ساميةً ترتفع بأرواح مستمعيه وسط هذا العالم المليء بالشهوات، فكان صاحب رسالة وصاحب مبدأ، ومن أقواله "الأدباء الحقيقيون هم أولئك الذين يتحرقون شوقًا إلى الفضيلة ويحترقون من أجلها".

خالد سليم شاعر إسلامي من الطراز الأول، تخرج في كلية دار العلوم جامعة القاهرة عام 1961م، والقضية الإسلامية والعربية هي محور شعره في دواوينه، وبجانب ذلك فهو ناقدٌ متميز، له مفاهيمه عن الأدب ودوره في الحياة والتي يجب أن نلتفت إليها، ومعنى الأدب الإسلامي، وعن تأثير المذاهب الأدبية الدخيلة على مجتمعاتنا وأدبنا العربي الأصيل، وهو القائل:

                          في مدار الشـمـس ألحاني تحلِّقُ لا تــزال
                          ما ســعتْ للأرضِ لم تعبأ بسـلطانٍ ومال
                          ما تغنتْ بالـهـوى في إثرِ رباتِ الحجال
                          بل رأتْ في الدينِ والأخـلاقِ آياتُ الجمال

كان الشعر سلاحة في التعبير عن نفسه فتارة يكون داعيا به للفضيلة وتارة يعبر عن رفضه لأوضاع سياسية محيطه وتم اختياره ليكون عضوا بالأمانة العالمية للقلم الإسلامي، هذا فضلاً عن كونه عضواً باتحاد الأدباء العرب، ونقابة المعلمين، ورابطة الأدب الإسلامي العالمية.

دواوينه[عدل]

للشاعر الإسلامي خالد سليم عدة دواوين شعرية منها:

  • قيثارة من شاطئ النسيان إصدار دار المختار الإسلامي، 1986م.
  • متى يعود فارسي.
  • قبل الغروب.
  • في مدار الشمس.
  • من أدب الناشئين.

وهناك العديد من القصائد التي لم تنشر بعد، ولقد كان الشاعر الإسلامي بصدد إصدار المجموعة الكاملة له لكن المنية كانت اسرع، وإلى الآن لم تصدر المجموعة الكاملة للشاعر الإسلامي.

قصائده المشهورة[عدل]

قصيدة الإسلام والإرهاب[عدل]

وهي متضمنه في مجموعته الشعرية "من أدب الناشئين"، حيث قال شاعرنا الإسلامي هذه القصيدة للذين يدعون أن الإسلام يدعو إلى القتل وإلى سفك الدماء، ومخاطباً غلاة الشيعة ممن يظنون أنهم كلما تغالوا في سفك دماء إخوانهم السنة كلما تقربوا من الله أكثر، ومخاطباً غلاة السنة من القاعدة والذين اعتقدوا أن القتل هو العقاب الوحيد لكل من خالف أي حد من حدود الله سواء من أهل الإسلام أو من أهل الذمة وغفلوا عن قول الله عز وجل مخاطباً نبيبه "وجادلهم بالتي هي أحسن"، ونسوا قول الله عز وجل في سورة الكافرون "لكم دينكم ولي دين" صدق الله العظيم، حيث قال شاعرنا:

يـا فــئــةً تــغـتـالُ الــنـاس تبيحُ الدَّم بـاسْــم الإســــلام
الإســــــلامُ شـــــريـعـــةُ بــرٍّ وشـــــريـعــةُ عدلٍ وســـــلامْ
هــل يـتـفـقُ الديــنُ الــحـــقّ وقـتـلُ الأنــفــــسِ والإجــرامْ
الإســــــلامُ ضـــيــاءٌ يــهـــدِي لا غــــدرٌ في جُـنْـح ظـــــلامْ
دينٌ يـبــسُـــطُ ثــوْب الـرحــــ ــمـــةِ فــوْق الأدمُـع والآ لامْ
.. كـم طـفـلٍ في عُـمْــر الــوردِ قـتـلــتـُمْ في فـمِـهِ الأحـــلامْ
وعــصــفْـتـمْ بـدمـــوع امـــرأةٍ وبــشــــيـخٍ فـــانٍ وغــــلامْ
لــطّــخــتــمْ أثــواب الـديــــ ــن بمـا قارفـتُـمْ مِـنْ آثـامْ
قــســمـاً لا يـفـعــلُ فــعــلَكمُ مَـنْ عـــبـدوا حتى الأصـــنـامْ
فـاعــــترِفــــوا أنـكمُ أبــــداً لـسـتـمْ مِنْ أهـــل الإســــلامْ

مسرحية دير ياسين[عدل]

تعد مسرحية دير ياسين من أجمل المسرحيات الشعرية الهادفة في العصر الحديث على الرغم من كونها مسرحية من فصل واحد، وذلك لتجسيدها آلام الأمة العربية ومدى تمرغها في الذل والهوان، وهذه المسرحية على الرغم من إبداع الشاعر فيها والنابع عن حسه العميق بهموم وجروح أمته إلا أنها لم يتم تناولها من قبل أي مخرج مسرحي إلى الآن، وهذه المسرحية منشورة في ديوان "قيثارة من شاطيء النسيان".

أثارتْنا مذبحة دير ياسين يوم حدثتْ..لكن توالتْ السنوات تحمل إلينا المزيد من هذه المذابح الوحشية الضارية التي مُثل فيها أبشعَ تمثيل بشباب العرب ونسائهم وأطفالهم.

العرض:

  القريةُ في حُلمٍ ممتعْ والشمسُ تـَوارتْ لمْ تطلُعْ
  الديكُ  تـَصايح  يـُوقـِظها والشيخُ على بعدٍ يركعْ
  وغيومٌ ناحيةُ الغربْ

.. لو كانت تدْري قريتـُهمْ ماذا في الغيـْب يـُعَدُّ لهمْ

  الفجرُ حثيثاً يتوارى والصبحُ يـُقَرِب مصرَعهمْ
  لا تدْري القريةُ بالغيبْ
  الطلُّ على الرّمْل النادِي وذئابٌ تخطُر في الوادي
  الشّرُ تراءى يـُثـْقِلهمْ والسوءُ على سَـمِهمْ بادي
  ها هيَ ذي القرية  تـَقرُبْ

بداية الأحداث:

  قد جئنا في وقتٍ  مُـبْكرْ هل معْك المُدْيةُ والخنجرْ؟
  فلنبْدأ بالشيخ الجاثي نتصبح من دمِهِ الأحمرْ
  والباقون بأعلى الدربْ..
  اضرِبْ اضربْ  يا شاؤول اقتلْهمْ لا تتركْ شيءْ
  هـَاكَ المُدْية يا عربيْ خـذْ هذِي مِـنْ بين يدَي
  خذْها في صدرك أقـْربْ
  اذبحْ ذبحاً يا حاييمْ أسرعْ أسرعْ لا تسألهْ
  استخدمْ خنجرك الماضي والهاربُ بالنار اقتلهْ
  لا تتركْ أحداً يهرُبْ

العربي:

  أجدادي لمْ يحْنوا الهامْ  نجدٌ تذكـُرهمْ والشّامْ 
  هل أغفى التاريخُ ونامْ   وإذا القطُ غدا ضِـرغَام!ْ
  اقتلْني الموت أحَبْ

الأب العجوز:

  ولدي..ولدي قد قتلوهْ ماذا  فعل فتغتالوهْ؟
  يا ويلاه خُذوا أرضي   وتركتُ البيت  لكمْ  فخُذوهْ
  فيه  الخيـرُ وفيه الحَبْ

المرأة العربية:

  أواهٍ منكمْ  أواهْ  كيف  سأُذبحُ  ذبحَ  الشاهْ
  لا  تقتلْني..يا ويـْلاهْ ارحمْني يرحمْك اللهْ
  يا شيطانُ أمَـا لكَ  ربْ..

الطفل العربي:

  عمّاه كيف  ستقتلُني  اتركْني لله ودعْنِي
  لم أفعلْ شيئاً لمْ أفعلْ  لك  يا عمّاه فتذْبحنِي

جندي إسرائيلي: ...اذبحْ لا تسمعْهُ..اضربْ

كورس:

  الصرخاتُ ذوَتْ في التـلْ  والجبّارُ يصيحُ: اقتلْ
  وامرأةٌ قـُدَّت أحـْشاها  ودمٌ  قانٍ فوق الرّملْ
  القرية مذبحة الذئبْ

..الرجُلُ يـُخبئُ عـيْنيهِ والطفلةُ بين ذراعيهِ

  قادُوها للموت فأهوى  يعْـصِر مِنْ ولهٍ  كفّيهِ
  يا ويلاه لقلب الأبْ

جندي إسرائيلي لزميلته:

  يا راشيلُ أنـَا ولـْهانْ  ما أحلى قـُبْلَتك الآنْ
  سروالـُكِ  مملوءٌ حلـْوى   يا ويلي مِـنْ ها السيقانْ
  يا حظَ الفارغ للحُبْ

كورس:

  ما حمَلواظُلماً قتلاكمْ  يا طُهْر دماءِ ضحاياكمْ
  السهلُ النائمُ في ياسينَ  شكا للأرض فراياكـُمْ
  قُتـِلوا ما فعلوا من ذنبْ
  هذا الليلُ له صبْحُ   والأفقُ القاتم يصـحُو
  ودماءٌ بيضٌ في الوادي  لن تـَغفوَ عنكمْ يا قُبحُ

اتهام ابن باز للشاعر بالشرك بالله[عدل]

اتهم الشيخ عبد العزيز بن باز مفتي المملكة العربية السعودية لسنوات طويلة الشـاعر خالد سليم بالشـرك بالله، وذلك حينما قرأ قصيدة للشـاعر بعنوان "أمسية الزيارة" (نشرت في جريدة الشرق الأوسط العدد 3261 بتاريخ 11/3/1408هـ، وكذلك في مجلة البعث الإسلامي العدد التاسع بتاريخ جمادى الثانية 1408هـ)، وفيما يلي نص هذه القصيدة:

    عشتُ كل العمرِ أحلى العمرِ في هذا المساء
    عندما صاح البشـيرُ وراح يصدحُ بالغناء
    وأهلتْ بالسنا مشكاةُ نور الأنبياء
    أيُ ريحـنٍ ورَوحٍ.. أي سُـحب من بهاء!!
    ورياضٍ من نعيم.. وضفافٍ من سناء!!
    هاهنا التاريخُ قد أغفى على ساحِ الولاء
    خلع الحاضرُ والغابرُ ثوبَ الكبرياء
    وتهاوتْ تلهجُ الدنيا بآياتِ الوفاء
                     ***
    نور عيني يا رسول الله يا عـينَ الرجاء
    أنا بالباب سقيمٌ..غـاب في الدمع ندائي
    بأبي أنت وأمي.. يا حبيب الضعفاء
    هـي ذي الأمة قد جاءتك من بادٍ ونائي
    مسنا من شدةِ الضرِ ومن جَهد البلاء
    من لنا في عاصف الأنواء.. في ليل العناء؟
    يا رحيماً بالبرايا.. يا وفي الأوفياء
    آه من لهفةِ حبي.. وحنيني وحيائي
                     ***
    ها هنا تأتلقُ الفرحة في فيض البكاء..
    ها هنا المحمودُ في الأكوانِ مرفوعُ اللواء

.. عشقتْ أخلاقهُ الأرضُ وسكانُ السماء .. عند بابك يا رسول الله عزُّ العظماء

    غمر الفردوس أفراحاً قلوب السعداء
    وعبيراً هام بالأرواحِ قدسيَ الصفاء
    لم أعدْ أرجو من الدنيا ومن شيءٍ ورائي..
    أنت من أرجو ومن أهوى وعشقي ودعائي

ويقول بن باز في كتابه ("مجموع فتاوى ومقالات متنوعة"، ص 410) بالنص "ومن تأمل هذه القصيدة من أهل البصيرة علم أن نشرها غير جائز، لما اشتملت عليه من اللجوء إلى الرسول والاستنجاد به وطلب الغوث منه مما أصاب الشاعر وأصاب الأمة، ولا شك أن ذلك شرك بالله عز وجل، والواجب على كل من ينوبه حاجة أو ضائقة أن يرفع شكواه إلى الله سبحانه لا إلى الأنبياء ولا غيرهم من سائر الخلق من الأموات والأصنام والكواكب ولا الجن وغيرهم؛ لأن الله سبحانه الذي بيده الضر والنفع والعطاء والمنع وكشف الكروب وإجابة المضطر. ولا مانع من استعانة المخلوق بالمخلوق الحي الحاضر القادر فيما يستطيع مشافهة أو مكاتبة أو مكالمة هاتفية أو نحو ذلك من وسائل الاتصال الجديدة. أما الأموات من الأنبياء وغيرهم فلا يجوز الاستعانة بهم ولا الشكوى إليهم. لأن الميت قد انقطع عمله إلا من ثلاث كما جاء الحديث عن نبينا محمد أنه قال: ((إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث صدقة جارية أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعو له)) رواه مسلم.

ومعلوم أن نبينا محمد أفضل الخلق وأشرفهم أحياء وأمواتا ومع ذلك لا تجوز عبادته لا في حياته ولا بعد وفاته؛ لأن العبادة تختص بالله وحده دون غيره، كما أمر الله بذلك بقوله سبحانه: {فَاعْبُدِ اللَّهَ مُخْلِصًا لَهُ الدِّينَ}(سورة الزمر الآية2)، ونهى عن دعاء غيره، كما قال تعالى: {وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلا تَدْعُوا مَعَ اللَّهِ أَحَدًا}(سورة الجن الآية18)، وقال عز وجل: {يَا أَيُّهَا النَّاسُ اعْبُدُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ وَالَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تتقون}(سورة البقرة الآية21)، وقال عز وجل: {وَمَا أُمِرُوا إِلا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ حُنَفَاءَ}(سورة البينة الآية5)، والآيات في هذا المعنى كثيرة.

وفي الصحيحين عن معاذ بن جبل عن النبي أنه قال: ((حق الله على العباد أن يعبدوه ولا يشركوا به شيئا)) وفي الصحيحين أيضا عن عبد الله بن مسعود قال: قلت: يا رسول الله، أي الذنب أعظم قال ((أن تجعل لله ندا وهو خلقك)) الحديث، والأحاديث في هذا الباب كثيرة. فالواجب على جميع المسلمين أن يحذروا الشرك بالله عز وجل وأن يتواصوا بتركه مع بيانه للناس والتحذير منه، والواجب على جميع القائمين على الصحف من أهل الإسلام ألا ينشروا ما يخالف شرع الله عز وجل وأن يتحروا فيما ينشرونه ما ينفع الأمة ولا يضرهم في دينهم ولا دنياهم، وأعظم ذلك خطرا ما يوقع في الشرك وأنواع الكفر والضلال. أصلح الله أحوال المسلمين ووفقهم وجميع القائمين على وسائل الإعلام لكل ما فيه صلاح العباد ونجاتهم وسلامة أمر دينهم ودنياهم، إنه جواد كريم، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم".

وقد أحدثت هذه الفتوى ضجة عارمة في الأوساط الدينية والأدبية، حيث احتوت الفتوى على استشهادات في غير موضعها. فلماذا لم يذكر الشيخ بن باز حديث رسول الله "لا يؤمن أحدكم حتى يكون الله ورسوله أحب إليه مما سواهما" أي أن حب الرسول من حب الله، ولأن الله عز وجل قد أمرنا بحب رسوله وحبيبه ومصطفاه محمد صلي الله عليه وسلم، حيث قال الله عز وجل "وأطيعوا الله ورسوله..." أي أن طاعة الرسول من طاعة الله.

ولماذا لم يذكر الشيخ بن باز قول رسول الله صلي الله عليه وسلم لعمر بن الخطاب "لا يكتمل إيمان أحدكم حتى أكون أحب إليه من نفسه وماله وولده، فقال عمر بن الخطاب نعم يا رسول الله: والله لأنت أحب إلي من مالي وولدي أما نفسي فلا، فقال النبي : إذهب يا عمر فلم يكتمل إيمانك، فذهب عمر وجاء بعد فترة، وقال يا رسول الله: والله إني لأحبك أكثر من نفسي التي بين جبني، فقال النبي : الآن الآن يا عمر".

ولقد رد الكثيرون من أهل الدين وأهل اللغة على هذه الفتوى وقالوا أن الله عز وجل قد وصف نبيه بصفتين من صفاته حيث قال الله عز وجل في أواخر سورة التوبة "لقد جائكم رسولٌ من أنفسكم عزيزٌ عليه ما عنتم حريصٌ عليكم بالمؤمنين رؤوفٌ رحيم..." صدق الله العظيم، فإذا كان الله عز وجل في خطابه لنبيه وصفه بالرؤوف الرحيم، فإن خطاب شاعرنا الإسلامي لنبيه ورسوله محمد بقوله "يا رحيمـاً بالبرايا.. يا وفـي الأوفياء" هو خطاب صحيح ليس فيه شرك وليعاذ بالله لأن الله عز وجل قد وصف نبيه بالرحيم قبل وصف الشاعر لنبيه بتلك الصفة.

رؤيته في الأدب الإسلامي[عدل]

قسم خالد سليم النتاج الأدبي إلي:

أ- الأدب الإسلامي :- والذي قسمه بدوره إلى سبعة أقسام:

'1-الأدب الإسلامي التاريخي:' ويتناول حياة النبي، والغزوات، وحياة الصحابة والخلفاء الراشدين، وتاريخ المسلمين وخلفائهم بما فيه من أحداث حتى عصرنا الحديث.

'2-الأدب الإسلامي السياسي:' ويتناول نظم الحكم وما يتعلق بها، وسلبياتها، والدعوة إلى الوحدة، والأخذ بالشورى، وتطبيق الشريعة، والصراع الاستعماري، والصراعات الإقليمية، والنزعات التحررية.

'3-الأدب الإسلامي الاجتماعي:' ويتناول الأمراض التي طرأت على المجتمع الإسلامي، وقضايا التعليم والمرأة، والتكافل الاجتماعي، وأدب الأسرة، والمناسبات والأعياد الدينية.

'4-أدب الدعوة الإسلامية:' ويتناول الدعوة إلي التمسك بالعقيدة والأخلاق والآداب والسلوكيات الإسلامية، ويمكن الاعتماد على هذا النوع من الأدب كوسيلة خطيرة للدعوة أكثر من المواعظ والخطب.

'5-أدب المعارك والحماسة:' ويتناول تخليد ذكرى أبطال الإسلام، ووصف المعارك والإشادة بالانتصارات مع إمكانية أن يندرج بعضه تحت الأدب التاريخي.

'6-أدب قضية فلسطـين.'

'7-أدب وصف الطبيعة والتأملات الكونية، وبيان قدرة الله في إبداع خلقه.'

ب- الأدب المضاد:- ويقصد به الأدب الذي يدافع عن الإسلام في مواجهة أعدائه وإبطال حججهم، وكشف زيفهم وفضح رذائلهم ومساوئ حضارتهم الزائفة. وهذا النوع من الأدب من صميم الأدب الإسلامي وهو الذي قال فيه النبي لحسان بن ثابت "اهجُهمْ والروح القدس معك، فوالله إن شعرك لأشد عليهم من وقع النبال".

جـ- الأدب المباح:- وهو الذي يتناول أمور لا يحرمها الإسلام ولا يقرها في نفس الوقت، مثل الأخذ بالثأر في بعض المجتمعات، وعدم زواج الفتاة بمن شبب بها. ولا نستطيع أن نسمي هذا اللون أدباً إسلامياً.. فلابد أن يرفع الأدب الإسلامي قيمة إسلامية حتى يسمى أدباً إسلامياً. وهذا الأدب له مجالاته الأخرى التي يندرج تحتها، إذ لابد أن يظل الأدب الإسلامي متميزاً بدعوته إلى الله والخلق القويم.

د- الأدب الموافق:- ليس كل أدب عفيف بعيد عن التبذل والتدني الأخلاقي يمكن أن يكون أدباً إسلامياً، ولكن لا بد أن يضاف إلي ذلك شرطٌ آخر وهو ألا يدعو إلي مبدأ أو منهج يتعارض مع الإسلام.هذا هو الأدب الموافق للإسلام. وهذا الأدب يلحق بالأدب الإسلامي وإن لم يكن أدباً إسلامياً. وهو في ذلك أقرب إلي الأدب الإسلامي من الأدب المباح. وهذه الرؤيا لألوان الأدب الإسلامي تكونت لدي الشاعر من خلال ممارسته للأدب كشاعر إسلامي ومن حياته التعليمية.

  • هذه ورقة عمل قُدمت من قبل الشاعر الإسلامي إلى رابطة الأدب الإسلامي العالمية في إحدى ندوات الرابطة التي عقدت في القاهرة عام 2005م، وقد قام الشاعر بعرضها ومناقشتها في الندوة.

وفاة الشاعر[عدل]

في مشهد رائع في الجمعة الثانية من شهر يوليو 2007م خرج مركز أبوحماد حاملين جثمان شاعرنا الإسلامي ليواريه التراب في مسقط رأسه نزلة العزازي، وذلك عن عمرٍ يناهز السابعة والستين، فلي وليتغمده برحمته. ولقد قال شاعرنا الإسلامي قصيدة بعنوان العمر قبل موته بأيام، كأنما يستشعر بها طريقه للآخره، رحم الله شاعرنا وجعل كلماته نوراً له في قبره، ورشداً له علي الصراط يوم القيامة، وهذه االقصيدة سماها الشاعر القصيدة "الترانزستور" لصغر حجمها وعظم مكانتها ومعناها، وكلمات هذا القصيدة تقول:

                           مـســلـســـلٌ يـَمرُ منه ُ كـلَ يوم ٍحـلـقـه
                           ودوحـة ٌيســـقـط ُمنهـا كـلَ حـيـن ٍورقــه
                           وأدمُـع ٍوفـُـرْقـَـه.. والـمـوت ُ عند شَـهْقه
                           تـُرَى..هل يَبدأ ُالعناء أم تنتهـِي المشقة؟؟

وصلات خارجية ذات صله بالشاعر[عدل]

للاطلاع على بعض ما كتب عن هذا الشاعر الإسلامي المتفرد يمكنكم الدخول علي الرابط التالي للشاعر على موقع أبيات، وكذلك بعض ما كتب عن الشاعر في معجم البابطين لشعراء العربية في القرنين التاسع عشر والعشروين، وما كتب عن شاعرنا في معجم الأدباء الإسلاميين المعاصرين، وكذلك بعض ما كتب عن الشاعر على موقع الإخوان المسلمون، وبعض المنتديات: