خلد الماء

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف

البلاتيبوس Platypus
العصر: 66–0 مليون سنة

Late Cretaceous to Recent

حالة حفظ
التصنيف العلمي
المملكة: الحيوانات
الشعبة: الفقاريات
الصف: الثدييات
الرتبة: أحاديات المسلك
الفصيلة: خلديات الماء
الجنس: خلد الماء
النوع: O. anatinus
الاسم العلمي
Ornithorhynchus anatinus
(Shaw, 1799)
الموطن الحالي لخلد الماء

خُلْد الماءأو منقار البط أو خُلد الماء بطيُّ المنقار أو الفأر الأعمى أو البلاتيبوس هو حيوان ثديي من ذوات الدم الحار وفقاري ولكنه يبيض ولا يلد، ويرضع أطفاله. هو أحد نوعين فقط من الثديات يضعان البيض . ويعيش في قارة أوقيانوسيا وعلى الأخص في شرق أستراليا على شواطئ البحيرات والأنهار، كما أن الاسم العلمى له (ornithorhynchynchus anatinus )يتراوح حجمه ما بين 60-39 سم، بالإضافة إلى أنه حيوان برمائي و فريد من نوعه، تعيش فصيلة خلديات الماء مع بعضها في عائلات تشترك مع بعضها فى نفس الصفات وعلى الرغم من ذلك نجد أن هناك أنواع أخرى من خلديات الماء تشترك مع الحفريات في بعض الصفات والخصائص . ولقد أدهشتنا الطبيعه كثيرا عندما أزالت الغطاء عن هذا النوع من الثدييات الذي يدعى منقار البط وهو نوع من خلديات الماء الذي يضع البيض وله ذيل أشبه بذيل القندس كما أن الذكور منهم لديهم أرجل خلفيه تحتوى على ما يشبه بسهم مدبب سام، يعد حيوان منقار البط أكثر خلديات الماء تفردا مما يجعله واحدا من أكثر حيوانات أستراليا شهره إلى جانب حيوان الكوالا وحيوان الكنجارو .

الوصف[عدل]

الهيكل العظمي لحيوان البلاتيبوس

يغطي جسم البلاتيبوس فرو مثل ثعلب الماء، وفي رأسه فم على شكل منقار البط وله ذيل مثل القندس، ومنقاره غاية في الحساسية، إذ أنه لحمي لين بخلاف الطيور والبط. له مخرج خلفي واحد مثلما هو الحال لدى الطيور، وله رجلان عريضتان مفلطحتان لها غطاء جلدي تساعده أثناء السباحة، وأظافر يستطيع الحفر بها. كما يتسلح تجاه أعدائه بسلاح سام تحمله الذكور فقط وقادر على قتل حيوانات صغيرة(كلب مثلاً). لدى ذكر خلد الماء سم في شوكتين في رجليه الخلفيين، إن السم غير قاتل للإنسان، لكنه قد يسبب آلامًا مبرحة، تم اكتشاف حيوان خلد الماء على يد الأوروبيين، فقد قام القبطان "جون هانتر" بإرسال عينه منه الى انجلترا وإخضاعها للفحص فعندما رأى العلماء الانجليز خصائصه الفيزيائية الغريبه هذه إعتقدوا بانه حيله [1]

الى جانب ذلك قدم "جورج شاو " فى عام 1799 اول استبيان عن طبيعة هذا الحيوان ومدى واقعيته فى مجلة منوعات الطبيعهوقد أكد على أن مثل هذه الحيوانات لا يمكن أن يكون محل للشك والإرتياب ، اما "روبرت كونكس " كان يعتقد أنه حيوان آسيوي[2] ، عندما قام العالم "جورج شاو " بعمل دراسته الاولى أطلق ليه اسم "لينيه " ولكن إتضح بعد ذلك أن نفس الاسم قد أطلق من قبل على فصيلة الحشرات التي تعيش فى الأشجار [3] . ولقد قام العالم والفيزيائي ( جون بلومينباك ) بمنحها اسما مستقلا [4] ، وفى عام 1880 عرفت خلديات الماء باسم (Ornithorhynchus paradoxus ) بعد ذلك عرفت بالإسم العلمى لها وهو الاسم الحالى ( Ornithorhynchus anatinus ) تم اشتقاق هذا الاسم من اللغه اللاتينيه بمعنى منقار الطائر كالبطه مثلا ، يعتقد البعض من أن اسم "Ornitorenk "بمعنى ( خلد الماء )فى اللغه التركيه مشتقه من كلمه فرنسيه "L'Ornithorynque ، وتعرف بالإنجليزيه باسم (بلاتيبوس ) . أطلق عليه المستوطنين الإنجليز العديد من الأسماء مثل (خلد البط )و(منقار البط )و(خلد الماء)، فعلى الرغم من أن هناك نوع واحد فقط الذي يعرف باسم (بلاتيبوس ) بالإنجليزيه فان مصطلح منقار البط ياتى فى مقدمة هذا المصطلح فأصبح الأكثر شيوعا، كما أطلق عليهم الأستراليين اللذين يعيشزن فى جنوب شرق أستراليا أسماء مثل : ( مالاجونج ) و ( تامبرينت ) أو ( بونابورا ) [5]

غذاؤه[عدل]

يتناول القريدس (الروبيان) والكائنات المائية الصغيرة كالبزاق (نوع من الحلازين) والقشريات والأسماك الصغيرة والضفادع والديدان.وتفتقر حيوانات خلد الماء البالغة إلى وجود أسنان، وهي تسحق غذائها بالوسائد القرنية الموجودة في فكوكها.

المسكن والتكاثر[عدل]

يحفر خلد الماء جحره على ضفاف الأنهار، وقد يبلغ طول هذه الأنفاق إلى ما يقارب 10 أمتار، ويعيش زوجا البلاتيبوس معا بعد التزاوج في فصل الخريف. بعد التزاوج تترك الأنثى النفق وتحفر لنفسها نفقا خاصا بها في آخره غرفة للتبيض تضع الأنثى فيها بيضتين أو ثلاثا. وتضع الإناث من بيضة واحدة إلى ثلاث بيضات في المرة الواحدة، وتتميز البيضة بقشرتها الجلدية، ويبلغ قطرها حوالي 1.5 سم. تفقس البيوض بعد 10 أيام، وتبقى صغار خلد الماء في الجحر لمدة 4 شهور, وهي تتغذى بلبن أمها.

الرضاعة

ترضع الأنثى صغارها عن طريق غدد تفرز الحليب وتعمل عمل الحلمات، وهي موجودة على بطن الأنثى.

تعتني الأنثى بصغارها وتتكفل بحمايتها من المفترسين، ففي كل مرة تخرج الأنثى للبحث عن طعام تسد مدخل النفق بالتراب كي تخفيه عن أعدائها ويستمر ذلك إلى حوالي أربعة أشهر إلى أن ينمو الصغار وتصبح قادرة في الاعتماد على نفسها.

يتزاوج البلاتيبوس، وتخصب الأنثى مرة أخرى بعد ولادة صغارها إلا أن البيوض لا تبدأ بالنمو إلا بعد أن ينتهي موسم إرضاع الصغار الذين هم في طور النمو.

خصائصه الفيزيائيه[عدل]

يتراوح درجة حرارة جسمه ما بين 32:38 درجه سيليزيوس كباقي الثدييات الأخرى من فصيلة الفقاريات ،فهناك بعض منهم لديهم نفس خصائص حيوانات احادية المسلك اما البعض الآخر فهو نوع يعيش في ظل ظروف قاسيه للغايه ولا يتكيفون بسهوله مع البيئه المحيطه بهم . جسمه مكسو بالفرو مما يجعله يحتفظ بالحراره لأطول فترة فهو يحبس الحراره فى جسمه نظرا لمعيشته في المناطق البارده فهو مثل حيوان يدعى شيطان تازمانيا [6] ، لدى خلد الماء ذيل مستقيم وعريض مفلطح مما يكون لديه القدره على تخزين الزيت في ذيله . على الرغم من انه من فصيلة الثدييات فإن لديه منقار مفلطح أشبه بمنقار البطه وايضا لديه أرجل مكففه، كما أنه لا يمكن فتح فمه بشكل واضح بشكل ينفصل فيه المنقار إلى أعلى وإلى أسفل كباقى الطيور الأخرى، يتراوح وزن خلد الماء ما بين 700 جرام الى 24 كيلوجرام . تعتبر الإناث أصغر حجما مقارنة بالذكور منهم فرقبة الذكور طولها حوالى 50 سم تقريبا أما الإناث فتكون طول رقبتها اقصر طولا حوالى 46 سم، أما بالنسبه الى طول الذيل لدى الذكور يتراوح ما بين 10 الى 15 سم أما بالنسبه إلى الإناث يتراوح طول ذيلها من 8 الى 13 سم . لدى صغار خلد الماء واحدا من أكبر خصائص الثدييات وهي ثلاث ضروس حاده[7] كما أنه يوجد لدى البالغين كميات كبيرة من شعيرات الكيراتين وهي عباره عن بروتينات ليفيه تدخل فى بناء الحوافر والاظافر والاسنان لدى الثدييات والبرمئيات . يختلف فك خلديات الماء عن باقى الثدييات الأخرى فإن مفصلات الفك تعمل بشكل مختلف عن باقى الثدييات الأخرى [8] لدى هذه الثدييات أيضا عظام صغيره مسئوله عن نقل الصوت الي الأذن الوسطى وتلك العظام لا توجد بجانب الفك بل توجد داخل الجمجمه، بالإضافة الى أن خلديات الماء تمتلك عظام ليست موجوده داخل باقي الثدييات الأخرى من بينهم عظمة الترقوهالتى تحيط بالكتف، فطريقه سيره تشبه شكل وطريقة سير الزواحفحيث تقع اقدامه بجانب جسمه وليست أسفله فهو يوجه نفسه بواسطة ذيله الذي يعطيه التوازن ويجعله يغوص بشكل اسرع [8]

سمومه[عدل]

يوجد في قدمه الخلفيه اشواك مدببه ممتزجه بالسم كنوع من انواع الدفاع [9] فعلى الرغم من أنه لا يقتل الإنسان فإنها تسبب جروح جثيمه واضرار بالغه فمع الوقت قد يسبب أوديمه رئويه، طبقا للأقاويل والوقائع التاريخيه فإن قوة الألم تستمر لأيام حتى أنها من الممكن إستمرار الالام الشديده لأسابيع عديده فمن الممكن للسم ان يكون قاتلا بالنسبه للحيوانات الصغيره . تلك الأشواك السامه توجد لدى الذكور منهم وهذه الأشواك متصله بأنبوبه صغيره فينتقل السم بواسطة شوكه فى عظام الكعب .

الحواس :‏ لخلد الماء حاسة بصر ضعيفة لكن في منقاره حواس عصبية تساعده على تتبع فريسته

مصادر[عدل]

  1. ^ "Platypus facts file". Australian Platypus Conservancy. Erişim tarihi: 13 Eylül 2006.
  2. ^ "Duck-billed Platypus". Museum of hoaxes. Erişim tarihi: 14 Eylül.
  3. ^ J.R.Grant. "Fauna of Australia chap.16 vol.1b". Australian Biological Resources Study (ABRS). Erişim tarihi: 2006
  4. ^ "Platypus Paradoxes". National Library of Australia. 2001-08. Erişim tarihi: 14 Eylül.
  5. ^ "The Platypus Paradoxes". Department of Anatomy & Physiology, University of Tasmania. 1997-07-03. Erişim tarihi: 14 Eylül.
  6. ^ Guiler, E.R. (1983). "Tasmanian Devil". R. Strahan Ed.. The Australian Museum Complete Book of Australian Mammals. Angus & Robertson. ss. 27-28. ISBN 0-207-14454-0
  7. ^ Hugh Race. "Living mammals are placentals (eutheria), marsupials, and monotremes". Geowords. Erişim tarihi: 2006.
  8. ^ أ ب J.R.Grant. "Fauna of Australia chap.16 vol.1b". Australian Biological Resources Study (ABRS). Erişim tarihi: 2006.
  9. ^ Gerritsen, Vivienne Baillie (2002-12). "Platypus poison". Protein Spotlight 29. Erişim tarihi: 14 Eylül.