دوكهي أميرة كوريا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
الأميرة دوكهي
صورة معبرة عن الموضوع دوكهي أميرة كوريا
الزوج(ة) الكونت سو تاكيكو
الذرية الكونتيسة سو ماساي
الأب غوجونغ إمبراطور كوريا
الأم السيدة بونغنيونغ
تاريخ الولادة 25 مايو 1912(1912-05-25)
مكان الولادة قصر تشانغدوك, سول
تاريخ الوفاة 21 أبريل 1989 (العمر: 76 سنة)
مكان الوفاة قاعة سغانغ, قصر تشانغدوك, كوريا الجنوبية
مكان الدفن هونغيرنغ , ناميانغجو, كوريا الجنوبية

دوكهي أميرة كوريا (25 مايو 1912 - 21 أبريل 1989) هي آخر أميرة كورية من إمبراطورية كوريا.

حياتها المبكرة[عدل]

ولدت في عام 1912 في قصر تشانغدوك في سول. هي أصغر بنات الإمبراطور غوانغمو من محظيته السيدة بونغنيونغ.[1] في عام 1917 تم إدخال اسمها بشكل رسمي في سجلات العائلة الإمبراطورية. أنشأ والدها روضة أطفال قصر دوكسو في جكجودانغ, قاعة هامنيونغ, والتي كان يحضر إليها الفتيات من العائلات النبيلة. في 1919 تمت خطبتها إلى كم جانغ هان, ابن أخ كم هوانغجن (حاجب الملك) لكن زواجها منه لم يكتمل.

دراستها ومرضها[عدل]

في عام 1925 أخذت إلى اليابان تحت غطاء إكمال دراستها. وكبقية إخوتها فقد درست في غاكشوين. وصفت بأنها هادئة وذات صوت متقلب. بعد سماع نبأ وفاة والدتها في 1929, عزلت نفسها في غرفتها حتى أعطيت الإذن لزيارة كوريا بشكل مؤقت من أجل حضور جنازة والدتها في 1930. في ربيع عام 1930 - في مستهل مرضها العقلي (يظهر في السير أثناء النوم) - انتقلت إلى قصر الملك إي (منزل أخيها ولي العهد ويمن) في طوكيو. في هذه الفترة كانت تنسى إطعام نفسها والشرب في معظم الأحيان. قام طبيبها بتشخيص حالتها كخرف مبكر, لكن حالتها تحسنت في العام التالي.

الزواج والطلاق[عدل]

في مايو 1931, بعد ’وساطة زواج‘ بوساطة الإمبراطورة تيميه عقيلة تايشو إمبراطور اليابان, تم زواجها من الكونت سو تاكيكو (武志 | من 1923 إلى 1985) أحد النبلاء اليابانيين.[2] تم إقرار الزواج في الواقع في عام 1930 , حيث احتج أخوها بسبب سوء حالتها الصحية, لكنها ما أن استعادت بعض صحتها حتى تمت إجراءات الزواج مباشرة. وفي 14 أغسطس 1932 أنجبت ابنتها الوحيدة ماساي (باليابانية: 正惠 | اسمها الكوري: جونغهي).

بعد عام 1933 أصيبت الأميرة دوكهي بالعديد من الأمراض العقلية, حيث قضت سنوات عديدة من حياتها في العيادات النفسية. وفي 1953 تم طلاق الأميرة من زوجها, ولم تكتف الأميرة بهذا الزواج غير السعيد حتى انتحرت ابنتها بإغراق نفسها في 1955, وتسبب هذا في تدهور حالتها الصحية.

العودة والوفاة[عدل]

عادت الأميرة دوكهي إلى كوريا بدعوة من الحكومة الكورية في 26 يناير 1962. أمضت بقية حياتها في قاعة ناكسون بقصر تشانغدوك, جنباً إلى جنب مع ولي العهد وابنه الأميرة غو وزوجته جوليا موليك, بالإضافة إلى وصيفتها بيون بوكدونغ. ماتت الأميرة في 21 أبريل 1989 في قاعة سغانغ بقصر تشانغدوك. وتم دفنها في هونغيرنغ في ناميانغجو بالقرب من سول.

العائلة[عدل]

  • الأب:
  • الأم:
    • السيدة بونغنيونغ.
  • الزوج:
    • الكونت سو تاكيكو.
  • الذرية:
    • الكونتيسة سو ماساي.

الأسلاف[عدل]

الأعمال ذات الصلة[عدل]

  • مسرحية 《الأميرة دوكهي》, مركز سول الفني, 3 مايو 1995 إلى 4 يونيو.
  • دراما التحرير 《دوكهي الأميرة الأخيرة》, هيئة بث منهوا(إم بي سي كوريا), 15 أغسطس 1996.
  • سيرة ذاتية 《الأميرة دوكهي》, هونما ياسكو جو, إي هن يوك, التاريخ, سنة 2008.
  • رواية 《الأميرة دوكهي》, غوون بيونغ جو, مكتبة داسان, سنة 2009.

شاهد أيضاً[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ إيوانسواندي, الأميرة دوكهي.
  2. ^ تشنغ آه يونغ, حياة آخر أميرة من جوسون.

وصلات خارجية[عدل]