ذو نواس

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
يوسف ذو نواس

يوسف أسأر أو يوسف أزار (468 م - 527 م) (خط المسند : Himjar ja.PNGHimjar sin.PNGHimjar fa.PNG - Himjar alif.PNGHimjar sin.PNGHimjar ra.PNG) ويعرف كذلك بإسم ذو النواس الحِميَّري هو أحد الأذواء الحِميَّريين في اليمن القديم وأحد أشهر اليمنيين اليهود وصاحب محرقة نجران.

التاريخ[عدل]

كانت اليمن منقسمة مابين مسيحيين ويهود ووثنيين فمنذ القرن الرابع الميلادي والرومان يحاولون التبشير بالمسيحية في "العربية السعيدة" إلا أنهم قوبلوا بمقاومة من يهود اليمن [1] كان المسيحيون أرثوذكسية شرقية [2] ويتركزون في نجران والمخا وظفار يريم بينما كان اليهود صدوقيون وهم خليط من عبرانيين وقبائل يمنية [3] وبقيت الوثنية في بعض القبائل البدوية.

لا يوجد نص صريح يشير إلى إحراق يوسف لأعدائه. ولكن إحراق المدن وإتلافها كان أمرا مألوفا عند ملوك اليمن القديم. روى السريان أحداثا مفزعة تظهر قسوة وجدية من قبل يوسف. روي أن الجنود الحميريين كانوا يصبون الزيت على رؤوس النساء ويحرقوهم أحياء في نجران [4] وقد تكون المصادر السريانية بالغت في تصوير الأحداث إذ جاء في كتاب الحميريين السرياني لمار شمعون الأرشمي حوار دار بين امرأة من نجران تدعى حبسة بنت حيان ويوسف واستبق المؤلف التفاصيل بجملة :"إخواننا وأخواتنا وأمهاتنا وأبائنا الذين إستشهدوا لأجل المسيح" [5][6]

«أنا ابنة المعلم حيان الذي باركه الرب فعمت المسيحية على هذه الأرض, أنا ابنة من حرق كنسيك اليهودي.»

فرد ذو نواس:

« إذا أنت تحملين أفكار أباك وتريدين إحراق كنيسنا؟»

فأجابت:

« لا أنا لا أريد إحراق كنيسك لإنني مستعدة للموت من أجل المسيح كما فعل إخوتي وأنا واثقة من عدل المسيح الذي سيضع نهاية لحكمك ويزيل كنائسك من أرضنا وتعم المسيحية ويزول كبريائك بنعمة الرب إلهنا المسيح وصلوات أخوتي وأخواتي وأبائي وأمهاتي الذين أحرقتهم. وسيفكر الناس من بعدك فيك ومن تبعك من القبائل بأنك رجل كافر وقاسي يعادي الكنيسة المقدسة وأتباعها»

ارتكب يوسف مجازر بحق المسيحيين في المخا وظفار يريم وأجزاء من مأرب وحضرموت وأشهر وقائعه كانت في نجران، مصادر الإخباريين بعد الإسلام ذكرته ولكنها مصادر بلا قيمة تاريخية تذكر[7] بظهور يوسف كانت المملكة الحميرية قد سقطت على أرض الواقع ولم يلقب يوسف نفسه باللقب الملكي للحِميَّريين، سانده في حملاته أبناء منطقة غيمان بشرق صنعاء و"بيت ذي يزن" وخولان وأعراب قبيلة كندة ومذحج[8][9] هدم يوسف كنيسة ظفار يريم وقتل الرهبان والمتعبدين وشن حملات مشابهة على الطول الساحل الغربي في تهامة حتى وصل باب المندب، ليعيق وصول الإمدادات للمسيحيين في اليمن من مملكة أكسوم على الضفة المقابلة[10] ثم أرسل قوة إلى نجران هدمت الأبرشية وقتلت أسقفها وإحدى عشر ألفاً من المسيحيين[11] المصادر البيزنطية والسريانية المسيحية تذكر يوسف وتظهره بمظهر الطاغية اليهودي الحاقد على المسيحيين لدرجة أنهم زعموا أن أسقف نجران دعا ليوسف بالمغفرة، ولكنهم يتجاهلون أن المسيحيين في نجران وغيرها كانوا طابورا خامساُ لمملكة أكسوم[12][13] ولم يكن المسيحيين في نجران بالبراءة التي صورتها بعد المصادر، بل كانوا يريدون إبادة يهود اليمن بدلالة إحراقهم عدداً من المعابد اليهودية[14] قتل المسيحيين بتلك الصورة برر تدخل بيزنطة ودعمها لأكسوم وتمكن الأسطول البيزنطي من هزيمة ذو نواس عام 525 - 527 للميلاد وعُين شميفع أشوع حاكماً على البلاد، وقاموا بإعادة إعمار كل الكنائس التي هدمها ذو النواس منها ثلاث كنائس جديدة في نجران وحدها[15] خلف يوسف إثنان وعشرين ألف قتيل خلال حملاته ضد المسيحيين في اليمن [16]

القصة وفقا للرواية الإسلامية[عدل]

Dhamar Ali Yahbur II.jpg هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية يمنية تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.

مراجع[عدل]

  1. ^ أصل اليهود المجلس اليهودي الأميركي تاريخ الولوج ١٧ يوليو ٢٠١٣
  2. ^ A. Jamme, La Dynastie De Sharahbi'll Yakuf Et La Documentation Epigraphique Sud-Arabe, Istanbul, 1961, P.4
  3. ^ Yosef Dhu Nuwas a Sadducean King with Sidelocks p.4
  4. ^ Axel Moberg : The Book of the Himyarites. Fragments of a hitherto unknown Syriac work. Gleerup, Lund 1924
  5. ^ Holtzclaw 1980, p. 120"Najran, in Yemen, was the scene, in 523, of a massacre of Ethiopians and other Christians by Jews and Arabs. A leader among the victims was the chief of the Banu Harith, St. Aretas
  6. ^ Harvey, Susan Ashbrook; Brock, Sebastian P. (1998). Harvey, Susan Ashbrook; Brock, Sebastian P.. eds. Holy women of the Syrian Orient. University of California Press. ISBN 978-0-520-21366-1
  7. ^ Angelika Neuwirth; Nicolai Sinai; Michael Marx The Qurʼān in context : historical and literary investigations into the Qurʼānic milieu p.43
  8. ^ Vincent J O'Malley, C.M. (2001). Saints of Africa p.122
  9. ^ Angelika Neuwirth; Nicolai Sinai; Michael Marx The Qurʼān in context : historical and literary investigations into the Qurʼānic milieu p.45
  10. ^ >Angelika Neuwirth; Nicolai Sinai; Michael Marx The Qurʼān in context : historical and literary investigations into the Qurʼānic milieu p.45
  11. ^ Le Museon, 3-4, 1953, P.296
  12. ^ Joan Comay Who's who in Jewish History: After the Period of the Old Testament p.391
  13. ^ Eric Maroney The Other Zions: The Lost Histories of Jewish Nations p.94
  14. ^ Scott Fitzgerald Johnson The Oxford Handbook of Late Antiquity p.290
  15. ^ Angelika Neuwirth; Nicolai Sinai; Michael Marx The Qurʼān in context : historical and literary investigations into the Qurʼānic milieu p.49
  16. ^ Ryckmans,La persécution des chrétiens himyarites au sixièmesiècle (Istanbul, 1956)Osma. Mus. No:281

انظر أيضاً[عدل]