هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

رأسمالية إسلامية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Commons-emblem-issue.svg
بعض المعلومات الواردة هنا لم تدقق وقد لا تكون موثوقة بما يكفي، وتحتاج إلى اهتمام من قبل خبير أو مختص. ساعد بتدقيق المعلومات ودعمها بالمصادر اللازمة.


جزء من السلسلة الاقتصادية عن

الرأسمالية
Economic template.svg

بوابة:فلسفة بوابة الفلسفة
بوابة:اقتصاد بوابة الاقتصاد
بوابة:سياسة بوابة السياسة
عرض نقاش تعديل

االراسمالية الإسلامية هي التنظيم القانوني للمال في اطار الشريعة الإسلامية .. حيث ان الدين الإسلامي دين شامل واتى ليدير وينظم الحياة البشرية والعلاقات بين البشر ومؤسسات المجتمع .. إضافة إلى تنظيم صلة الفرد بنفسه وصلته بالله قبل كل شيء.

وقد كفل الإسلام حق التملك للرجل والمرأة على السوا .. فالمرأة مساوية للرجل من ناحية الذمة المالية والتملك .. فلايوجد سلعة أو عرض تجاري مقتصر تملكه على الرجل فقط دون المرأة.

الزكاة الإسلام يحرم الرأسمالية[عدل]

لذلك فإن الزكاة تكفل التوزيع للثروات بين افراد المجتمع ﴿مَا أَفَاءَ اللَّهُ عَلَى رَسُولِهِ مِنْ أَهْلِ الْقُرَى فَلِلَّهِ وَلِلرَّسُولِ وَلِذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينِ وَابْنِ السَّبِيلِ كَيْ لا يَكُونَ دُولَةً بَيْنَ الأَغْنِيَاءِ مِنْكُمْ وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ﴾ (سورة الحشر), 7. فالعديد من المنظمات واللجان تنعقد من اجل حل مشكلة الفقر. وقد اقترحت الشريعة الإسلامية حل لهذة المشكلة عن طريق توزيع الزكاة أو كما يطلق عليها مصارف الزكاة، كما ان مسؤلية توزيع هذه الزكوات تقع على عاتق بيت مال المسلمين أو الجهة التنظيمية التي تحددها الدولة حتى تضمن توزيع الزكوات على مستحقيها وبذلك يكون لهم رأس مالهم الخاص الذي يستطعيون التصرف فيه.

انظر أيضاً[عدل]

مراجع[عدل]

وصلات خارجية[عدل]