رافعة (آلة)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
رافعة كالتي تستخدم في موقع إنشاء
رافعتان على متن سفينة

الرافعة هو نوع من الآلات يستخدم أساسا لرفع أو خفض المواد أو الأشياء الثقيلة ولنقلها أفقيا إلى أماكن أخرى، ولهذة الأغراض يتم تجهيزها في الأغلب بمرفاع وأسلاك حديدية أو سلاسل، وبكرات محزوة و خلافه. وهي تعتمد في طريقة عملها على نوع واحد أو أكثر من الآلات البسيطة لمضاعفة القوة المستخدمة وخلق فائدة ميكانيكية تجعلها قادرة على تحريك الأحمال التي تتجاوز القدرة الطبيعية للإنسان. في العادة تستخدم الرافعات في أشغال النقل لتحميل وتفريغ شحنات البضائع في المخازن والمواني ومحطات القطار، وفي أشغال البناء والتشييد (العمارة) لنقل مواد البناء وفي أشغال التصنيع (المصانع) لتركيب وتجميع المعدات الثقيلة.

كان الإغريق أول من اخترع رافعات البناء [بحاجة لمصدر] وكانت تدار بواسطة الرجال أو حيوانات الركوب والعمل، مثل الحمير. واستخدمت تلك الرافعات لبناء البنايات الشاهقة. وقد طورت في وقت لاحق رافعات أكبر حجما، وظفت فيها عجلات المدوس treadwheels التي تدار بواسطة الإنسان ، لتسمح برفع الأوزان الأثقل. في أوج العصور الوسطى الأوروبية، طرحت رافعات المواني لتحميل وتفريغ السفن والمساعدة في بنائها - وقد بني بعضها داخل أبراج حجرية لإضفاء المزيد من الصلابة والاستقرار. وكانت الرافعات الأوليّة تصنع في الأساس من الخشب، ولكن الحديد الزهر والصلب احتلا تلك الصدارة مع مجيء الثورة الصناعية في أوروبا.

ظلت الرافعات لقرون عديدة تعتمد علي المجهود العضلي للرجال أو الحيوانات، مع أنه كان يمكن ادارة المرافيع في الطواحين المائية والهوائية بواسطة القوي الطبيعية المسَخّرة. وكانت أول قوة "ميكانيكية" تستخدم في الرافعات هي تلك التي ولّدتها المحركات البخارية، فتم طرح أولي الرافعات البخارية في القرن الثامن عشر أو التاسع عشر، وظل العديد منها في الخدمة بشكل فعّال حتي أواخر القرن العشرين. الرافعات الحديثة عادة تعمل بواسطة محركات الاحتراق الداخلي أو المحركات الكهربائية والأنظمة الهيدروليكية لتوفير قدرة على الرفع أكبر بكثير مما كان ميسرا في السابق، ومع ذلك فان الرافعات اليدوية لا تزال تستخدم حالما يكون الامداد بالطاقة غير مجدي اقتصاديا.