ريخارد زورغه

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
ريخارد زورغه
Рихард Зорге
صورة معبرة عن الموضوع ريخارد زورغه
ريخارد زورغه عام 1940

الميلاد 4 أكتوبر 1895
Flag of Russia.svg ضاحية صابونجي، باكو، أذربيجان، اليابان
ريخارد زورغه
الوفاة 7 نوفمبر 1944 (العمر: 49 سنة)
Merchant flag of Japan (1870).svg سجن سوجامو، طوكيو، الإمبراطورية اليابانية
مكان الدفن مقبرة سجن سوجامو
نُقلت رفاته فيما بعد إلى مقبرة تاما، فوتشو، طوكيو
الجنسية روسي المولد، ألماني الجنسية
الخدمة العسكرية
في الخدمة
19141941
اللقب Рамзай
الولاء Flag of the German Empire.svg الإمبراطورية الألمانية (1914 - 1916)

Flag of the Soviet Union (1923-1955).svg الاتحاد السوفيتي (1920 - 1941)

الرتبة عميل
الأوسمة وسام بطل الاتحاد السوفيتي

ريخارد زورغه (بالروسية: Рихард Зорге) وُلد في 4 أكتوبر 1895 بضاحية صابونجي في باكو بأذربيجان التابعة للإمبراطورية الروسية في ذلك الوقت وأُعدم في سجن سوجامو في العاصمة اليابانية طوكيو بتاريخ 7 نوفمبر 1944، شيوعي ألماني وعميل سوفيتي، نال شهرة واسعة لدى المهتمين بالجاسوسية لما تمكن من جمعه من معلومات استخباراتية أثناء الحرب العالمية الثانية، عمل صحفيًا في كلا من ألمانيا واليابان، أُلقي القبض عليه وأُعدم شنقًا بتهم التجسس، عُرف في إدارة الاستخبارات العسكرية السوفيتية الخارجية باسم رامزي (بالروسية: Рамзай) كما اشتُهر عالميًا كونه أحد أمهر ضباط الاستخبارات السوفيتية خلال الحرب العالمية الثانية على حد وصف الصحفي والناقد الأسترالي فيليب نايتلي صاحب كتاب ثاني أقدم المهن (بالإنكليزية: The Second Oldest Profession) الصادر عام 1986.

المعلومات الاستخباراتية الحربية[عدل]

مدّ زورغه الجيش الأحمر بمعلومات عن حلف مناهضة الكومنترن كما أرسل تحذيرات بشأن الهجوم على بيرل هاربر، كما دارت الأقاويل بشأن تحذيرات مماثلة أرسلها زورغه عام 1941 بخصوص الموعد المحدد لبدء الغزو الألماني للاتحاد السوفيتي وهو ما قابلته موسكو بمجرّد برقية شُكر في حين تجاهل جوزيف ستالين الأمر برمّته،[1] على الرغم من تأكيد العديد من المصادر الاستخباراتية السوفيتية الأخرى لتحذيرات زورغه ومنها ليوبولد تريبر عضو حلقة الأوركسترا الحمراء التجسسية العاملة على الحدود الألمانية.

على الجانب التحليلي، أُعتبر زورغه أكثر العملاء قدرة على تحديد الموعد المرتقب لبدء عملية بارباروسا حيث أرسل تحذيراته للاتحاد السوفيتي ببدء الهجوم الألماني في 20 يونيو 1941 (قبل الموعد الحقيقي بيومين الذي لم يتمكن زورغه من تحديده بدقة)[2] خاصة بعدما تحصّل زورغه على معلوماته من الملحق العسكري الألماني بالسفارة الألمانية في اليابان العميد إرفين شول،[3] كما قام ويلي ليمان النقيب بالجيستابو وعضو حلقة لوسي التجسسية بإرسال برقية مماثلة بنفس موعد الهجوم الذي أرسله زورغه مسبقًا إلى المفوضية الشعبية للشؤون الداخلية بموسكو وقد تجاهلها ستالين هي الأخرى.

وفي عام 1964 نشرت الصحافة السوفيتية موضوعًا بهذا الخصوص أوردت فيه إرسال سورغه لبرقية في 15 يونيو 1941 جاء فيها ستبدأ الحرب في 22 يونيو ،[4] كما نُشر لاحقًا تصريح جاء على لسان ستالين نفسه قائلا:

   
ريخارد زورغه
هذا الوغد يُنشئ المصانع والمواخير في اليابان ويدّعي أن الهجوم الألماني سيبدأ في 22 يونيو، وتريدون مني تصديقه؟[5]
   
ريخارد زورغه

وفي برقيته لموسكو بتاريخ 14 يونيو 1941 أرسل زورغه معلومات دقيقة حول الموقف الياباني تجاه الحرب على الاتحاد السوفيتي موضحًا أن اليابان لن تهاجم الاتحاد السوفيتي إلا بعد:

  1. استيلاء قوات المحور على موسكو
  2. وصول حجم جيش كوانتونغ ثلاثة أضعاف حجم الجيش الأحمر في الشرق الأقصى
  3. اندلاع الحرب الأهلية في سيبيريا[6]

ومع نهاية سبتمبر 1941 أرسل زورغه برقية أخرى للاتحاد السوفيتي مؤكدًا فيها تخلّي اليابان تمامًا عن فكرة مهاجمة الاتحاد السوفيتي في الشرق الأقصى

   
ريخارد زورغه
مكّنت هذه المعلومات الاتحاد السوفيتي من نقل الوحدات العسكرية من الشرق الأقصى، على الرغم من أن تواجد جيش كوانتونغ في منشوريا كان يحتّم بقاء أعداد كبيرة من القوات السوفيتية على الحدود الشرقية...[7]
   
ريخارد زورغه

وهي البرقية التي اعتبرها العديد من المؤرخين سببًا رئيسيًا في تحويل وجهة الوحدات المتواجدة في سيبيريا للمشاركة في معركة موسكو حيث مُني فيها الجيش الألماني بأولى هزائمه التكتيكية في الحرب.

كما كان لمعلوماته الاستخباراتية عن معركة ستالينغراد أثرها في تغيير مقدّرات الحرب، حيث أرسل زورغه تحذيراته للقيادة السوفيتية موضحًا نية اليابان المبيّتة لغزو الاتحاد السوفيتي من الشرق حال سقوط ستالينغراد في أيدي القوات الألمانية، ومن ثمّ يصبح الطريق مفتوحًا أمام قوات المحور للاستيلاء على حقول النفط في باكو كذلك المؤن والأغذية التي تقوم قوات الحلفاء بإرسالها للاتحاد السوفيتي من الخليج العربي عبر إيران حتى ستالينغراد مرورًا بنهر الفولغا،[8] ومع انتصاف عام 1941 اتخذ اليابانيون قرارهم الإستراتيجي بالتوجه شرقًا وجنوبًا بدلًا من التوجه شمالًا، مما يعني أن معلومات زورغه عن الهجوم الياباني المتوقّع كانت تأمّلية على أقصى تقدير، وإن ساعدت الاتحاد السوفيتي على تحصين المدينة جيدًا والتصدي للهجوم الألماني.

زورغه في الثقافة العامة[عدل]

صدرت العديد من القصص عن حياة ريخارد زورغه؛ لعل من أهمها:

انظر أيضا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ http://hnn.us/roundup/comments/11994.html
  2. ^ Prange 1984, p. 347
  3. ^ Obi Toshito, ed., Gendai-shi Shiryo, Zoruge Jiken (Materials on Modern History, The Sorge Incident) (Tokyo, 1962), Vol. I, p.274; quoted by Prange 1984
  4. ^ I. Dementieva and N. Agayantz, "Richard Sorge, Soviet Intelligence Agent," Sovietskaya Rossiya, 6 September 1964; نُقل التصريح بواسطة Prange 1984
  5. ^ Simon Sebag Montefiore, Stalin The Court of the Red Tsar (London, 2003), p. 360; كما يُشار إليه أيضا باسم "Sebag Montefiore"
  6. ^ Prange 1984, p. 407
  7. ^ Mayevsky, Viktor, "Comrade Richard Sorge", Pravda, 4 September 1964; نُقل التصريح بواسطة Prange 1984
  8. ^ Whymant 2006, p. 206

المصادر[عدل]

  • Deakin، F. W.؛ Storry، G. R. (1966), The case of Richard Sorge, London: Chatto & Windus .
  • Prange، Gordon W.؛ Goldstein، Donald M.؛ Dillon، Katherine V. (1984), Target Tokyo: The Story of the Sorge Spy Ring, New York: McGraw-Hill, ISBN 0-07-050677-9 
  • Whymant، Robert (1996), Stalin's Spy: Richard Sorge and the Tokyo Espionage Ring, London: I.B. Tauris Publishers, ISBN 1-86064-044-3 
  • Whymant، Robert (2006) [1996], Stalin's Spy: Richard Sorge and the Tokyo Espionage Ring, New York: Palgrave MacMillan, ISBN 1-84511-310-1 

قراءة مفصلة[عدل]

  • Johnson, Chalmers An Instance of Treason: Ozaki Hotsumi and the Sorge Spy Ring. Stanford University Press, 1964. (paperback, ISBN 0-8047-1766-4)
  • Kirst, Hans Helmut "Death Plays The Last Card" :The tense,brilliant novel of Richard Sorge-World War II's most daring spy. مُترجم عن الألمانية بواسطة J.Maxwell Brownjohn. Collins Fontana Paperback 1968.
  • Meissner, Hans-Otto. The Man with Three Faces: Sorge, Russia's Master Spy. London: Pan # GP88, 1957, 1st Printing Mass Market Paperback.
  • Rimer, J. Thomas.) Patriots and Traitors, Sorge and Ozaki: A Japanese Cultural Casebook. MerwinAsia, 2009. (paperback, ISBN 978-1-878282-90-3). متضمنًا العديد من الموضوعات عن حلقة زورغه التجسسية وترجمات منتقاه من خطابات هوتسومي أوزاكي أثناء سجنه علاوة على ترجمة مسرحية يابانية تحت عنوان ياباني يُدعى أوتو للكاتب جونجي كينوشيتا ألّفها عام 1962.

وصلات خارجية[عدل]

علم الاتحاد السوفيتي
هذه المقالة جزء من سلسلة عن
الحرب السوفيتية الألمانية.
العلم الحربي لألمانيا النازية