ساسكي أوتشيها

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
ساسكي
ساسوكي أوتشيها.jpg
صورة لساسكي من أنمي ناروتو
مسلسل ناروتو
الاسم الكامل ساسكي أوتشيها
الظهور الأول الحلقة 1 من ناروتو
الصوت جيف هاردي، بالعربي رأفت بازو
الصفات المميزة عين شارينغان
معلومات أخرى عضو في منضمة الأكاتسكي

ساسكي أوتشيها (باليابانية: うちはサスケ بالروماجي: Uchiha Sasuke) هو الشخصية الرئيسية الثانية من مسلسل ناروتو لمؤلفه ماساشي كيشيموتو K أتى اسم ساسكي من الشخصية اليابانية الأسطورية ساروتوبي ساسكي أما أوتشيها والتي لها لفظ آخر هو أوتشيوا فتعني المروحة الورقية ومن هنا جاء شعار عشيرة الأوتشيها. في اليابان استعملت الأوتشيوا (المروحة) في المحاكم كدلالة على طبقة النبلاء، واستخدمت أيضاً لحماية الجنود من السهام. والأكثر أهمية أنها تستخدم لجعل النيران أكثر حرارة وشدة تلميحاً لمقدرة أوتشيها على استخدام عنصر النار. في نسخة يونيو من العام 2006 في مجلة شونين جمب لمح الكاتب إلى أنه على الرغم من أن ساسكي عبقري، إلا أنه كسول نوعا ما في التعليم لأنه يتعلم كل شيء بسهولة، مقارنة مع ناروتو الذي لا يمكن التنبؤ به. وكذلك في تصنيف مجلة شونين جمب للشخصيات الأكثر شعبية احتل ساسكي المرتبة الثانيه ، لكن مؤخرا صنف كالشخصية الأولى.

الخلفية[عدل]

ساسكي جينين عبقري من عشيرة أوتشيها، إحدى العشائر الأكثر بروزاً في قرية كونوها، التي عرفت بالشارينجان واستخدامها لعنصر النار الذي عرفت به دولتهم دولة النار. وساسكي يجيد استخدام عنصر النار مثل أغلب أفراد عشيرته، التي شكلت قوة مركز شرطة قرية كونوها. وهو الناجي الوحيد المعروف من عشريته بالإضافة إلى إيتاتشي واوتشيها مادارا الذي ساعد إيتاتشي في إبادة العشيرة لأنها أرادت الانقلاب على القرية وكما أن ساسكي في ناروتو شيبودن (الموسم الثاني) قد استطاع ساسكي إتقان كثير من العناصر في القتال كعنصر النار وعنصر البرق. كما أنه قد حاز على اهتمام أوروتشيمارو لذلك قام بتدريبه للاستحواذ على جسده ولكن قوة ساسكي وضعف جسد أوروتشيمارو حالت دون حصوله على جسده. وأيضاً بخلاصة الأمر يقوم ساسكي بقتل اورتشيمارو اللعين يمكن مشاهده الأمر في شيبودن ويتغلب كثير وبسهوله على شخصيات قوية في المسلسل وسيبقى ساسكي المحاولة للانتقام لعائلته وأخيه ايتاشي بعد معرفه الحقيقة وهناك معركه قاسيه تحدث بين ايتاشي وساسكي ضد كابوتو الذي عبر بداخله اورتشيمارو وقد اعرضت التقارير والصحف على أن أكبر معجبه بالعالم بساسكي تدعى سجى وقد تم تصوير كل شيء لها كان على ساسكي حتى غرفت نومها مليئه بهذه الأشياء وهي تعيش باليابان

الطفولة المبكرة[عدل]

الابن الثاني لرئيس شرطة كونوها. ساسكي كبر في ظل أخيه إيتاتشي، إيتاتشي كان أعجوبة معترفة في القرية فقد تخرج بأعلى العلامات من صفوف الأكاديمية في السابعة من عمره، وأتقن الشارينجان في الثامنة ،أصبح شونين في العاشرة وانضم إلى الأنبو في سن الثالثة عشرة، نتيجة لهذا أخذت عشيرة أوتشيها فخرا كبيرا به ونظرت له كعبقري يعمل على تقوية الروابط بين القرية كونوها والعشيرة أوتشيها، وأخذ والده يهتم اهتماما كبيرا به ومن ناحية أخرى كان إيتاتشي متناقضا ومليئا بالتيارات التحتية المتناقضة بغرابة، لكنه أخذ بالاهتمام بأخيه ساسكي وبتقدمه كنينجا في حين أن والده حتى لم يقض وقتاً مع ساسكي، حتى بعد دخول ساسكي للأكاديمية ما زال غير قادر على الهروب من ظل إيتاتشي على الرغم من أنه يحرز العلامات الأعلى على رأس كل الصفوف وبثبات، أخفق في اجتذاب أي اهتمام من أبيه الذي عرّف نجاحه فقط من ناحية أخيه الأكبر سناً، لاحظ إيتاتشي التنافس عند أخيه فقال له: نحن أشقاء فريدين.. أنا الحاجز الذي يجب أن تتخطاه ولهذا سنواصل البقاء (أو العيش) سوية. بعد حادثة بين إيتاتشي وبعض أفراد أوتشيها بدأت علاقة إيتاتشي ووالده بالتدهور. وسلوك إيتاتشي أصبح غريباً جداً وبدأ يجافي كل عشيرة أوتشيها. وأثناء هذا أبو ساسكي (على نزوة) قرر قضاء بعض الوقت مع ابنه ساسكي يعلمه تقنية كرة النار العظيمة. كان عمر ساسكي 6 سنوات، ونجح ساسكي فيها مما فاجأ والده الذي أقر أخيرا بساسكي وقال له أن أوتشيها يعتبرون إتقان تلك الحركة دليلاً على أن الشخص أصبح بالغاً، وقال إنه بإمكان ساسكي الآن ارتداء شعار أوتشيها بفخر، وأتبع كلامه بتحذير صارم قائلا: (لا تتبع خطوات إيتاتشي) بعد ذلك بقليل قتل إيتاتشي كل أوتشيها باستثناء ساسكي وقال: أنت لا تستحق القتل حتى، لقد أردت أن تتفوق علي لهذا سأتركك حيا، من أجلي أنا. كما دل أخاه على مكان لقاء أوتشيها السري واقترح عليه الذهاب إلى هناك ومعرفة الهدف الأصلي من الشارينجان، وكذلك تاريخ أوتشيها الحقيقي. انهار ساسكي واستيقظ في مستشفى كونوها ليسمع البعض يتحدثون عن تدمير عشيرته، فخرج من المشفى مسرعا وعاد للقرية يتجول فيها متذكرا لحظاته السعيدة فيها، إلى أن وصل للبقعة التي قتل فيها والداه وسرعان ما بدأ بالبكاء. واتجه للمعبد الذي دله عليه إيتاتشي، وأيا كان ما قرأه هناك فإنه على ما يبدو قد أقسى قلب ساسكي، ومن تلك النقطة تكرست حياة ساسكي للانتقام من أخيه. ناروتو، ساسكي وساكورا يجبرون على التعاون ضد رغبتهم عندما أصبحوا أعضاء في الفريق السابع الذي كوّن بعد تخرجهم من الأكاديمية. ناروتو في البداية كان لديه تنافس أحادي الجانب مع ساسكي، لأن ناروتو قضى حياته كاملة مجتنبا من الآخرين، ولهذا لديه رغبة قوية بأن يكون مثل ساسكي ذو الشعبية وما يزيد الأمر سوء أن ساكورا ترمي ساسكي بنظرات الإعجاب وتعتبر ناروتو مزعجاً في طريقها فحسب، بينما ناروتو يحبها في الحقيقة ويريد لفت نظرها إليه.وساسكي يكرها جداً لانها متطفله ويحاول ثلاث مرات في مسلسل ناروتو شيبيدون يحاول قتلها ساسكي أصلا لا يهتم بهذه الامور كل ما يريده هو القوه وحسب

عين الشرينجان[عدل]

المراحل التي تمر بها الشرينجان

مرت عين ساسوكي بتطورات كثيرة والأقوى كانت بعد قتله لأخيه واكتشافه بأن الأمر كان خدعة مدبرة من كبار القرية والمستشارين فيها، واستطاع امتلاك المانجيكيو شارنغان والان استطاعة امتلاك المانجيكو شانغان الابدية بعد ما أضاف له توبي وما يعرف مؤخرا بـــ اوبيتو عين ايتاشي:

ختم اللعنة[عدل]

يمر ختم اللعنة الذي اكتسبه ساسكي من اروتشيماروا بمراحل وهي :

  1. تكون بداية الهلاك ويصبح السجين متعطش للدماء.
  2. يكون أقوى عشر أضعاف على قوته الحقيقة.
  3. قد يفقد الشخص جسمه إلى الأبد.

وكما أنه في ذلك الوقت لا يفرق بين صديق أو عدو ولكن ساسكي في شيبيدون يتخلص من خاتم المورثات عن طريق مقاتله أخيه ايتاشي

انظر أيضا[عدل]

وصلات خارجية[عدل]

وأيضاساسوكيالبطل