سبونجبوب

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من سبونج بوب)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
بحاجة لمصدر المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.(21 أكتوبر_2012م)
سبونجبوب
SpongeBob SquarePants
Nick logo Spongebob.png
النوع مسلسل كوميدي متحرك
صناعة ستيفن هيلنبرغ
بطولة توم كيني
بيل فاغيرباكي
رودجر بامباس
كارولاين لورينس
كلانسي براون
لوري ألن
ماري جو كاتليت
دوغ لورينس
دي برادلي بايكر
سرينا إروين
جيل تالي
إرنست بورغناين
تيم كونواي
اللغة الإنجيليزية
عدد المواسم 10
عدد الحلقات 481 حلقة ((حلقة 11 دقيقة)) ([[قائمة حلقات سبونجبوب|قائمة الحلقات]])
الإنتاج
مدة العرض 25 دقيقة
البث
القناة نكلودين
عرض لأول مرة في 1999
البث الأصلي 1999
وصلات خارجية
الموقع الرسمي

سبونجبوب، أيضاً يعرف كـسبونج بوب سكوير بانتس (بالإنجليزية: SpongeBob SquarePants)، هو مسلسل تلفزيوني أمريكي متحرك صممه مذيع وعالم أحياءٍ بحري [1] ومصمم الرسوم المتحركة ستيفن هيلنبرغ. و يروي المسلسل مغامرات وحكايات حول الشخصية الرئيسية سبونج بوب وأصدقائه في مدينة خيالية تحت الماء بالمحيط الهادئ اسمها "بيكيني بوتوم". و شعبية هذا المسلسل جعلت منه امتيازا تسعى إليه وسائل الإعلام، فضلاً عن عرضه الأعلى تقييما على قناة تلفزيونية تدعى نكلوديون، ومن أكثر الرسوم المتحركة على القناة المسماه بنكتوونز.[2] والملكية الأكثر توزيعاً على شبكات MTV التلفزيونية. و حصل هذا الامتياز الاعلامي على 8 بلايين دولار من الإيرادات الترويجية لنيكلوديون.

اتت فكرة تصميم شخصية سبونج بوب لهيلنبرغ عام 1984 من خلال دراسة علم الأحياء البحرية بمعهد المحيط ، بدانا بوينت، كاليفورنيا، الولايات المتحدة الأمريكة، حيث كتب سيناريو منطقة المد والجزر حيث جسد فيه أشكال الحياة البحرية ومنها الإسفنجة سبونج بوب. ترك هيلنبرغ المعهد ليُصبح مذيع في 1987، والتحق بعدها بمعهد كاليفورنيا للفنون في عام 1992.

و بدأ بتطوير سبونج بوب ليكون مسلسلاً تلفزيونياً في عام 1996 بعد إلغاء مسلسل اسمه "حياة روكو الحديثة" و انتقل الأمر إلى شخصٍ اسمه توم كيني و الذي عمل مع هيلينبيرغ على تطوير المسلسل و ذلك للتعبير عن الشخصية الرئيسية فيه. كان يسمى "سبونج بوب" في الأصل باسم "سبونج بوي" و المسلسل كان يحمل اسم "سبونج بوي أهوي" و لكن تلك الأسماء تغيرت لأن ذلك الإسم تم اطلاقه على ممسحة أرضية. تم بث الحلقة التجريبية لأول مرةٍ على قناة نيكولوديون في الولايات المتحدة الأمريكية في الأول من شهر مايو عام 1999 في أعقاب بث تلفزيوني لجوائز اختيار الأطفال عام 1999. و تلقى المسلسل اشادة واسعة من النقاد في جميع أنحاء العالم واكتسب شعبية هائلة في موسمه الثاني. و أطلق الفيلم الروائي سبونج بوب سكوير بانتز في دور السينما يوم 19 نوفمبر 2004 ويجري العمل على تطوير تكملة هذا الفيلم والمتوقع اطلاقه في 13 فبراير 2015. وفي 21 من شهر يوليو عام 2012 تم عمل تجديد على المسلسل وتم بث موسمه التاسعة بدءاً من حلقة "الأماكن المتطرفة". على الرغم من شعبية المسلسل الواسعة إلا أنه كان محوراً في العديد من الاختلافات و أحد انتقاداتهم للمسلسل كانت توجهه الجنسي. وتم ترشيح المسلسل لجوائز إيمي الخمسة عشر وفاز بأفضل برنامج للرسوم المتحركة من الفئة الخاصة عام 2010. و تلقى أيضاً العديد من الجوائز والترشيحات مثل جائزة آني 16 ( فاز بها ست مرات) وأربعة ترشيحات لجائزة BAFTA للطفولة (فاز فيها مرتين). و في عام 2011 ظهر حديثاً نوع من الفطر اسمه Spongiforma squarepantsii محاكياً في ذلك اسم الشخصية الكرتونية سبونج بوب.

إيحاءات مبكرة[عدل]

قبل اختراع الشخصية "الإسفنجة بوب ذات البنطال المربع" كان ستيفين هيلينبيرغ يدرس الأحياء البحرية لزوار معهد المحيطات (الكائن في دانا بوينت في ولاية كاليفورنيا). كان هيلينبيرغ مولعاً بالمحيطات عندما كان طفلاً و في عمرٍ مبكر بدأ بتطوير قدراته الفنية. و مع ذلك لم يتناغم ذلك الإهتمامين لوقتٍ طويل حيث أن فكرة رسم سمكة يبدو أمراً مملاً بالنسبة له. و أثناء دراسته الجامعية تخصص هيلينبيرغ في الأحياء البحرية و في الفن أيضاً, و بعد تخرجه عام 1984 أنضم هيلينبيرغ إلى معهد المحيطات الذي يعد أحد المؤسسات في دانا بوينت في ولاية كاليفورنيا و المخصص لتدريس العلوم البحرية و التاريخ البحار. و بينما كان هناك ظهرت له الفكرة التي قادت ابتكار سبونج بوب سكوير بانتز و هي الكتاب الفكاهي بعنوان "منطقة المد والجزر" والذي يستخدم في المعهد لتعليم الزوار من الطلبة عن حياة الحيوان في الماء. و يجسد هذا الكتاب مختلف أشكال الحياة البحرية وكثير منها سوف يتطور ليكون شخصيات المسلسل سبونج بوب سكوير بانتز. كانت الشخصية الرئيسية في الكتاب هي "بوب الإسفنجة" و التي تشبه إسفنجة البحر الفعلية و ليست اسفنجة المطبخ الاعتيادية على عكس سبونج بوب. حاول هيلينبيرغ نشر الكتاب ولكن لم تكن الشركات مهتمة للأمر. في عام 1987 ترك هيلينبيرغ المعهد لمتابعة حلمه بأن يصبح مبتكر رسوم متحركة وبدأ في تصور فكرة مشروع يحتوي على مجسماتٍ للحياة البحرية. وعلى الرغم من انه رسم عدة رسوماتٍ مبدئية لما يفكر به إلا انه انتظر ما يقارب عقدٍ من الزمن قبل أن تتحول فكرته إلى حقيقة واقعة.

التصور[عدل]

بعد عدة سنواتٍ في دراسة الرسوم المتحركة التجريبية في معهد كاليفورنيا للفنون اجتمع هيلينبيرغ مع جو موراي مؤلف سلسلة " حياة روكو الحديثة" في مهرجان الرسوم المتحركة و عرضت عليه وظيفة مخرج المسلسل. انضم هيلينبيرغ إلى مسلسلات نيكلوديون للرسوم المتحركة ككاتبٍ ومنتجٍ وفنان القصص المصورة خلال الموسم الثالث للمسلسل واستمر في منصبه هذا للموسم الرابع. و أثناء عمل هيلينبيرغ على مسلسل " حياة روكو الحديثة" التقى الكاتب مارتن أولسون الذي شاهد عمل هيلينبيرغ "منطقة المد والجزر". أحب أولسون الفكرة و اقترح أن يقوم هيلينبيرغ بتأليف مسلسلٍ أبطاله من الحيوانات البحرية. قال هيلينبيرغ مندهشاً: عرض!! لم أفكرحتى صنع عرض بل أنه ليس لي". لمع القرار في مخيلته ليبتكر "سبونجبوب سكوير" وقال: "ما قمت به كان إلهاماً للعرض فقط". وأصبح فيما بعد صديقاً لتوم كيني و الذي أصبح فيما بعد مؤدي صوت الشخصية الرئيسية "سبونج بوب سكوير بانتز". قال كيني في مقابلة قد أجريت معه "وصف لي ستيف شخصية سبونج بوب على أنها تشبه الطفل و لكنها لا تعبر عن شخصٍ راشد و لا عن طفلٍ أيضاً. فكرنا بطريقة ستان لوريل و جيري لويس الطفولية و بطريقة منشن ولكن ليس تماماً, بنوعٍ خاص من الأطفال و لكن ليس كصوت تشارلي براون الطفولي على البرامج التلفزيونية". انتهت سلسلة "حياة روكو الحديثة" عام 1996 و بعد ذلك بوقت قصير بدأ هيلينبيرغ العمل على مسلسل سبونج بوب سكوير بانتز عاملاً مع عدد من أعضاء فريق نيكولوديون و كذلك فريق مسلسل "روكو" بما في ذلك المخرج المبدع ديريك دريمون, والكاتب و المخرج شيرم كوهين و دان بوفنمير والكاتب تيم هيل والممثل والكاتب مارتن أولسون ومدير الرسوم المتحركة ألان سمارت و محرر القصة ميريويذر وليامز. و رشح هيلينبيرغ توم كيني لصوت الشخصية الرئيسية سبونج بوب الذي كان يعمل معه في "حياة روكو الحديثة". كان الإسم المقترح في الأصل هو "سبونج بوي" و سيطلق على العرض اسم "سبونج بوي أهوي! وبعد البدء في تركيب الصوت و اذاعته لمدة سبع دقائق في عام 1997 اكتشفت الدائرة القانونية في قنوات نيكلوديون أن ذلك الإسم بالفعل يعود لمنتجٍ تجاري (لممسحة أرضية). أصر هيلينبيرغ أن يحتوي اسم الشخصية على كلمة "الإسفنج" بحيث لا يخطئ المشاهدون في اعتباره "رجل الجبن" . استقر هيلينبيرغ على اسم "سبونج بوب" وقال انه اختار كلمة "سكوير" لتكون كاسم العائلة و ليشير أيضاً إلى شكل الشخصية المربع "وكان يحيط به إطارٌ جميل

العرض[عدل]

"انتقل المدراء من نيكولوديون إلى بربانك و نقلنا بدورنا إليهم القصص المصورة حيث كان لدينا لعب مضغوطة ترتدي قمصان هاواي وتستخدم صندوق المذياع لغناء أغنية "تيني تيم" (يعيش ​​في ضوء الشمس و يحب في ضوء القمر) و التي تأتي في العرض الثالث. و بالفعل خرجنا جميعنا للخارج لأننا كنا نعلم أنه إذا ضحك المدراء فإن العرض الحي إما سينجح أو يفشل. وعندما انتهى العرض خرجوا جميعاً من الغرفة لمناقشة ذلك و ظننا أنهم سوف يعودون إلى نيويورك ولن نسمع منهم أي شئٍ قبل بضعة أسابيع. و فوجئنا عندما عادوا فيما يبدو وكأنه دقائق وقالوا انهم يريدون العمل" Derek Drymon. كانت فكرة هيلينبيرغ الأساسية للعرض أن يقوم الكتاب بكتابة قصة مصورة للحلقة المحتملة و نقلها إلى قنوات نيكولوديون. و كانت أحد الأفكار هي كتابة حلقة حول سبونج بوب و سكويدورد و هما في رحلة ما على الطريق و هي مستوحاة من فيلم Powwow Highway عام 1989 و تمكنوا في النهاية من وضع الفكرة، ولكن هيلينبيرغ توقف عند فكرة القصة المصورة مكتفياً بها للعرض الأولي. و فيما بعد قام الفريق بإحياء نفس الفكرة خلال الموسم الأول واستخدموا الكثير من الأفكار أيضاً لحلقة أسموها "توصيل البيتزا". في عام 1997 و عند نقل الرسوم المتحركة إلى المسئولون في قنوات نيكلوديون ارتدى هيلينبيرغ قميص هاواي و أحضر معه " وعاء ملئ بالماء يحتوي على نماذج من الشخصيات" وقام بتشغيل موسيقى هاواي لضبط الموضوع. وقد وصف نيك, المدير التنفيذي لإريك كولمان, الأمر قائلاً "رائعٌ للغاية". وعندما تم تقديم المال مع أسبوعين إضافيين لكتابة الحلقة التجريبية "مطلوب المساعدة" لكل من ديريك دريمون و ستيفن هيلينبيرغ و نيك جينينغز, عادوا بما وصفه مسؤول نيكلوديون ألبيت هيشت "بالآداء الذي أتمنى لو انه كان مسجلاً". على الرغم من وصف المنتج التنفيذي ديريك دريمون للعرض بأنه كان "مرهقاً, إلا أنه انتهى بشكلٍ جيد". كان كيفن كاي وهيشت اضطرا إلى الخروج بسبب انفراطهما في الضحك مما جعل رسامي الكاريكاتير يشعرون بالقلق. في مقابلة أجريت مع سيما زرغامي, الرئيس الحالي للمسرح لقنوات نيكولوديون, قال "كان رد الفعل الفوري المسئولين في نيكولوديون هو رغبتهم برؤية العرض مرةً أخرى لسببين أولهما إعجابهما بالعرض و ثانياً لأنهما لم يروا مثل ذلك العرض من قبل". كان زرغامي أحد أربع المدراء التنفيذيين في الغرفة عندما تم عرض سبونج بوب سكوير بانتز للمرة الأولى.

الإنتاج[عدل]

المنتجون التنفيذيون و مديرو العرض "وصلنا إلى النقطة التي شعرت فيها بأنني ساهمت كثيراً في العمل و قلت ما كنت أريد قوله. عند تلك النقطة كان العرض بحاجة إلى دماء جديدة و لهذا اخترت بول لإنتاجه لثقتي الكبيرة فيه و استمتاعي الدائم بطريقته في تصوير حس الفكاهة لدى سبونج بوب. وككاتب عليك الإنتقال – أنا أبتكر مشاريع جديدة" (ستيفين هيلينبيرغ, واشنطن بوست). وقد شغل مؤلف المسلسل ستيفن هيلينبيرغ منصب المنتج التنفيذي على مدى تاريخ المسلسل وعمل كمدير العرض عند عرض المسلسل لأول مرة منذ عام 1999 حتى عام 2004. توقف عرض المسلسل بمجرد أن توقف هيلينبيرغ عن الإنتاج عام 2002 و ذلك للعمل على الفيلم المقتبس من هذا المسلسل, " سبونجبوب سكويربانتز". و بمجرد أن تم الانتهاء من الفيلم ومن الموسم الثالث أراد هيلينبيرغ إنهاء العرض ولكن نيكلوديون رفضت رغبة في المزيد من الحلقات. استقال هيلينبيرغ من منصبه كمدير العرض فلم يعد يكتب أو يدير العرض بشكلٍ يومي ولكنه يقوم بمراجعة كل حلقة ويقدم الاقتراحات حولها. قال هيلينبيرغ "اكتشفت عندما كبرت أنه لا يزال بإمكاني الرسم ... لا أعلم شيئاً حول إدارة العروض". بعد رحيل هيلينبيرغ عن منصبه كمدير العرض قام بتعيين بول تيبيت بمكانه و هو الشخص الذي شغل سابقاً منصب مشرف الإنتاج على العرض وككاتب ومخرج وفنان قصص مصورة. و يعتبر هيلينبيرغ بول تيبيت أحد أفضل أعضاء فريق العرض و"يثق به تماماً". لا يزال تيبيت يشغل منصب مدير العرض إلى جانب عمله كمنتج تنفيذي. الكتابة يعمل في فريق سبونج بوب سكوير بانتز خمس كتابٍ يضعون الخطوط الأولية للعرض الأولي. قال الكاتب لوك بروكشايل " لقد كتب سبونج بوب بطريقةٍ مختلفةٍ عن العديد من البرامج التلفزيونية". تبدأ كتابة الحلقة من خطةٍ تتكون من صفحتين يأخذها المخرج ليخرج منها حلقةً كاملة مع الخدع والحوار. قالت كاتبة المسلسل سلسلة ميريويذر وليامز في مقابلة لها أنها والسيد لورانس كانا يكتبان خطةً لأحد الحلقات من بعد الظهر و كان عليهم إكمالها عند الساعة 4:00. قرر هيلينبيرغ في وقت مبكر وقبل البدء في إنتاج هذه السلسلة أنه يريد أن تكون سلسلة سبونج بوب سكوير بانتز مبنية على القصة المصورة، بدلاً من النصي. و ذلك يتطلب نهجاً يستطيع من خلاله الفنانون "أخذ مخطط هيكل القصة و إدخال الخدع البصرية عليها والحوار و الهيكل العام الذي من شأنه أن يحقق التوازن ما بين السرد و الغرابة ". أراد هيلينبيرغ في الأصل "فريقاً من الشباب الصغار الجياع" يقوم بكتابة هذه السلسلة. كانت المجموعة التي عملت في السابق في "حياة روكو الحديثة" تتألف من ألان سمارت، نيك جينينغز، و ديريك دريمون. وقال رئيس الكتاب ستيفن بانكز " يأتي الكتاب بالفكرة ويكتبون الهيكل و الخطة التي تصف القصة, بينما يقوم كاتبون آخرون أثناء رسمهم للوحات القصة المصورة بكتابة الحوار. معظم العروض الأخرى تقوم على النصوص بينما نحن لا نقوم بذلك و هذا ما صنع كل الفرق!". غالبا ما يقوم فريق الكتابة باتخدام تجاربهم الشخصية في الحياة من أجل الحصول على خطوط و وقائع لحلقات المسلسل. على سبيل المثال, حلقة "فم البحار" والتي تعلم فيها سبونج بوب وباتريك بعض الألفاظ النابية، كانت مستوحاة من تجربة المدير المبدع ديريك دريمون عندما وقع في مشكلة في طفولته جراء تلفظه بكلمة نابية أمام والدته. وقال دريمون "في المشهد الذي كان باتريك يركض نحو السيد. كرابز ليشي ببعض الكلام و سبونج بوب كان يطارده، هو إلى حد كبير ما حدث لي في الحياة الحقيقية". وفي نهاية الحلقة حيث كان يستخدم السيد.كرابز ألفاظاً نابيةً أكثر من سبونج بوب وباتريك، استلهمها الكاتب "من حقيقة أن والدتي كان لديها فم البحار نفسه". و في حلقة "الصندوق السري" أراد سبونج بوب أن يرى ما بداخل صندوق باتريك السري. جاءت الفكرة لدريمون لأنه أيضاً كان يملك صندوقاً سسرياً في طفولته. قال هيلينبيرغ " بدأ في اخبارنا عنه و أردنا أن نسخر منه و استخدمنا الفكرة". وتنقسم كل حلقة تقريباً إلى جزأين يستغرق كلاً منهما 11 دقيقة. وأوضح هيلينبيرغ أن " لم أحاول من قبل أبداً أن أكتب عرضاً مدته نصف ساعة" وأضاف قائلاً "لقد كتبت فقط العروض التي أشعر بها" و يستغرق الجزء ذو 11 دقيقة عملاً مدته تسعة أشهر لإنتاجه.

الرسوم المتحركة[عدل]

أثناء عرض المسلسل كان يتم انتاج سبونج بوب سكوير بانتز محلياً في استوديوهات نيكولوديون للرسوم المتحركة في بوربانك في ولاية كاليفورنيا و كان يتم رسم الصور المتحركة في الخارج في استوديوهات روف درافت في كوريا الجنوبية. و كان الفريق الذي يعمل على رسم الصور المتحركة و انتاج حلقة واحدة من المسلسل يتكون من حوالي 50 شخصاً. وفقاً لما قاله لوك بروكشاير, مخرج القصص المصورة في المسلسل, " يتم بناء مسلسل سبونج بوب بطريقة مختلفة عن بقية أفلام الرسوك المتحركة". و بشكلٍ عملي يقوم الفريق في الأستوديو في كاليفورنيا برسم القصة المصورة للحلقة بينما يقوم الفريق في كوريا الجنوبة باستعمالها". يقوم فريق كوريا الجنوبية برسم الصور المتحركة يدوياً و تلوين أجزائها بواسطة الكمبيوتر و تلوين خلفياتها و من ثم ارسالها مرة أخرى إلى فريق نيكولوديون في كاليفورنيا للتعديل عليها و اضافة المؤثرات الموسيقية عليها. و يتم تحديث أشكال الشخصيات و تعديلها في كل موسم و ذلك لحل بعض المسائل التقنية في الرسوم المتحركة. أثناء الموسم الأول تم رسم سبونج بوب سكوير بانتز باستعمال خلايا الرسوم المتحركة و بعد ذلك تحول العرض في الموسم الثاني إلى الحبر الرقمي و الرسوم المتحركة الملونة عام 2000. قال المنتج المنفذ, بول تيبيبت " تم تنفيذ سبونج بوب في الموسم الأول بالطريقة القديمة باستخدام الخلايا المتحركة حيث يتم تلوين كل خلية على حدة و تركها لتجف و من ثم إضافة ألوان أخرى. و كانت تعتبر عملية مضيعة للوقت و لكن اليوم و مع الطريقة الرقمية لصنع الأشياء لا يستغرق الأمر طويلاً لإجراء التصحيحات و التعديلات". في عام 2008 تحول الفريق إلى استخدام Wacom Cintiqs للرسومات بدلاً من أقلام الرصاص الخشبية. و كانت الحلقة التي تم فيها تطبيق هذه الطريقة للمرة الأوى في الموسم التاسع و هي حلقة "آفات الغرب". قال مصمم خلفيات المسلسل كيني بيتينغر " إن الفرق الحقيقي الوحيد بين الطريقة التي كنا نرسم بها في السابق و طريقتنا اليوم أننا تركنا الأقلام و الورق خلال الموسم الخامس". بدأ الفريق في الإنتقال للطريقة الجديدة بينما كانوا يعملون على الحلقة, قال بيتينغر " كان التغيير عندما كنا نعمل على حبقة "آفات الغرب", إحدى الحلقات الخاصة ذات النصف ساعة, هل لاحظتم ذلك؟" كان الإنتقال إلى Wacom Cintiqs يسمح للمصممين والرسامين بالرسم على شاشات الكمبيوتر و اجراء التعديلات الفورية و مسح الأخطاء. قال بيتينغر "العديد من اعضاء فريقي لم يحبوا العمل عليها و لكنني أجدها مفيدة, حيث أنه لا يوجد خيارٌ مماثل لها على الورقة و القلم و لكن رسم الأشياء البحرية الرقمية لا يزال أمراً ممتعاً للغاية". في عام 2012 أنتجت قنوات نيكولوديون حلقة الموسم الثامن "إنه عيد سبونج بوب!" كانت هذه الحلقة عي أول حلقة كاملة في المسلسل و التي تم إخراجها بطريقة الرسوم المتحركة الثابتة. و قام كل من Mark Caballero و Seamus Walsh و Christopher Finnegan من مركز Screen Novelties برسم صورها المتحركة و كان Walshو Caballero هما مخرجا الحلقة. و بدأ إنتاج هذه الحلقة في شهر أكتوبر من عام 2011 في لوس أنجلوس و وفقاً لما قاله فينيغان أنها استغرقت حوالي خمسة أشهر لتصويرها مع شهرين إضافيين في البحث و التطوير. في عام 2009 قام مركز Screen Novelties بإحياء الرسوم الثابتة في حفل افتتاح سنوية المسلسل العاشرة. ألعاب الفيديو تم انتاج العديد من ألعاب الفيديو المستوحاة من العرض و كان من أوائل تلك الألعاب " Legend of the Lost Spatul" عام 2001 و " Battle for Bikini Bottom" 2003. و تمت إضافة اللعبة الأخيرة إلى قائمة أفضل الألعاب في سوني. و كانت أيضاً بمثابة الأساس المحرك للعبة فيديو مبنية على فيلم سبونج بوب سكوير بانتز. و في استوديوهات Heavy Iron المنتجة لتلك الألعاب تم ضغط الرسومات لتبدو أكثر وضوحاً و إبداعاً. قاموا باضافة المزيد من الأشكال المضلعة و جولات سباق أكثر و العديد من المخلوقات التي ظهرت في الفيلم. و في عام 2013 نشرت نيكولوديون و وزعت تطبيقاً لسبونج بوب يعتمد على لعبة بناء المدن و طور هذا التطبيق و وضعه مصنع Kung Fu.

الشخصيات[عدل]

  • سبونج بوب سكويربانتس (SpongeBob SquarePants): إسفنجة صفراء ومربعة الشكل، ويحب الفقاعات وصيد القناديل، وهو يسكن في ثمرة أناناس، يعمل مع شفيق حبار في مطعم مقرمشات سلطع.
  • بسيط نجم (Patrick Star): صديق سبونج بوب وهو نجم بحر وردي اللون، بطيئ الاستيعاب يحب الطعام.
  • شفيق حبار (Squidward Tentacles): هو أخطبوط يسكن بجوار منزل سبونج بوب ويحب العزف على الكلارينيت وهو يعمل مع سبونج بوب في مطعم مقرمشات سلطع وهو سريع الغضب وقليل الصبر، كما أنه لا يتحمل الضغوط ويحب الراحة والاستحمام ولا يحب سبونج بوب وبسيط نجم.
  • مستر سلطع (Mr. Krabs): مستر سلطع مدير مطعم سلطع برجر وهو بخيل جداً ويحب المال.
  • ساندي أمور (Sandy Cheeks): هي السنجابة الأرضية التي تعيش في البحر مع خوذة الهواء وهي قوية وذات عضلات وهي شجاعة جداً وتحب الكاراتيه وهي شديدة الذكاء أيضاً.
  • شمشون (Sheldon Plankton): هو مدير مطعم دلو الصداقة (The Chum Bucket) يريد سرقة وصفة سلطع برجر السرية ودائما يفشل وهو سريع التوتر وهو الشخصية الشريرة الوحيدة في العمل.
  • سريع (Gary): هو حيوان سبونجبوب الأليف وهو عباره عن حلزون بطيئ.
  • لؤلؤة (Pearl): ابنة مستر سلطع وهي عباره عن حوته عملاقه مدللة.
  • عضلات (Larry Lobster): هو بطل قاع الهامور في رفع الأثقال.
  • مدام نفيخة (Mrs. Puff): هي معلمة سبونج بوب بمدرسة القيادة ودائما ما تذهب للمستشفى بسبب سبونجبوب لأنه يفشل باختبار القيادة.
  • عريس البحر والحلزون الصغير (Mermaid Man and Barnacle Boy): يحاربان الأشرار في عرض في التلفزيون ويعيشون في دار المسنين وعريس البحر والحلزون الصغير أبطال سبونج بوب وبسيط ودائماً يقع الحلزون الصغير وعريس البحر بالمشاكل مثل حلقة عريس البحر والحلزون الصغير عندما يفوز سبونج بوب بالجائزة ثم يرى أنها صدفة الأشارات ثم جرب سبونج بوب أن ينفخ بصدفة الإشارات ثم يقول: لا بد أن الصدفة لا تعمل ثم ياتي عريس البحر والحلزون الصغير ليرون الخطر ثم كل مرة ينادي سبونجبوب بالصدفة.
  • كارين (Karen the Computer Wife): هي عبارة عن كمبيوتر وهي أيضاً زوجة شمشون وهي تساعده للحصول على وصفة سلطع برجر.

معالم[عدل]

مقرمشات سلطع[عدل]

مقرمشات سلطع هو مطعم للوجبات السريعة في قاع الهامور, المؤسس والمالك له هو مستر سلطع. وهو أكثر مطعم ذو شعبية في قاع الهامور. مستر سلطع هو مهووس بالمال بكل ما تعنيه الكلمة من معنى وهدفه الوحيد هو الحصول على المال فقط ولا يوجد شيء آخر حاز على اهتماماته باستثناء المال. ونتيجة لهذا , هو دائماً يسيء إلى موظيفه الوحيدين شفيق حبار و سبونجبوب يعود النجاح الكبير لمطعمه لسر صلصلته الشهية التي توضع في برغر سلطع ويبدو أنه ورث سر تلك الصلصة من أمه. بقية الأطعمة في مقرمشات سلطع هي البطاطس الملقية والمشروبات العادية. مع المدير مستر سلطع يعمل في المطعم سبونج بوب كطباخ و شفيق حبار كمحاسب.يمتلك سبونج بوب مهارات متميزة في الطهو ودائماً ما تحصل بينه وبين شفيق حبار حوادث في المطعم. والمنافس الرئيسي لمطعم مقرمشات سلطع هو دلو الصداقة وهو مطعم شمشون, وبينما يتفوق مطعم مقرمشات سلطع في جذب الزبائن والشعبية تزداد غيرة شمشون لأن مطعمه غير محبوب, ولذلك يحاول دائما سرقة سر وصفة برغر سلطع ومن هنا بدأت المشاكل بينه وبين مستر سلطع. تشابه فكرة مطعم مقرمشات سلطع لفكرة ماكدونالدز أو مطاعم برغر كينج.

الأفلام[عدل]

Icon Translate to Arabic.png هذه المقالة بها ترجمة آلية. إذا كنت ملما بالترجمة، ساعد على إعادة صياغة ترجمتها بطريقة احترافية. (أغسطس 2012)

انتج سنة 2004 فيلم لـسبونجبوب ولم يتم وضع أي عنوان للفيلم سوى The SpongeBob SquarePants Movie ويمكن اتخاذ عنوان سبونج بوب وتاج الملك. يحكي الفيلم عن سرقة تاج الملك نيبتون من قبل بلانكتون أو شمشون لتوريط كرابس أو سلطع وعند قيام الملك باعدام كرابس يتطوع سبونجبوب بالذهاب لمدينة الصدفه أو شيل سيتي لإيجاد التاج ويفعلها في آخر لحظة. انطلق سنة 2004 فيلم لـ"سبونج بوب" تحت عنوان The SpongeBob SquarePants Movie، قوبل بردود فعل جيدة، وحصد في دور السينما 140 مليون دولار. وكانت النية أن يكون الفيلم نهاية لحلقات مسلسل "سبونج بوب"، غير أن المسلسل استمر لمواسم جديدة، والتغيير الوحيد الذي طرأ عليه هو إسناد كتابة الحلقات إلى كاتب جديد. ويحكي الفيلم عن سرقة تاج الملك نيبتون من قبل "بلانكتون أو شمشون"، وهي الشخصية الشريرة في المسلسل، وذلك لتوريط "سلطع". وعند شروع الملك بإعدامه يتطوع "سبونج بوب" بالذهاب لمدينة "الصدفه أو شيل سيتي" لإيجاد التاج. تم إنتاجه وتوزيعه بالشراكة بين Paramout Pictures و Nickelodeon Movies، وأهدي إلى روح Jules Engel، وهو صانع أفلام وفنان ومخرج ونحات ومعلم هنغاري-أمريكي يهودي، توفي عام 2003، وكان قد عمل في بدايات حياته في والت ديزني. وهناك ثلاثة أشياء تشير إلى "ماكدونالدز" في الفيلم: الهمبرغر، وأيس كريم سانداي المفضلة عند "سبونج بوب"، وحربة نبتون الصفراء التي لو قُلبت فستشير إلى شعار "ماكدونالدز" .

وفي 28 فبراير 2012 تم الأعلان عن فلم الثاني وتتمة لهذا الفيلم هو حاليا في التنمية، ويتوقع ان يفرج عنها في وقت ما من المسارح في عام 2014.

انتقادات[عدل]

من بين الاتهامات التي وجهها مسيحيو أمريكا لـ"سبونج بوب" أنه يروج للشذوذ الجنسي. وكان هذا عام 2005 حين ظهر في حلقة يدعو فيها لقبولهم والتسامح مع ميولهم. وفي إحدى الحلقات يلبس فيها "سبونج بوب" قبعة نسائية يقول له صديقه السلطعون: "القبعة تجعلك تبدو كفتاة" فيرد "سبونج بوب": "نعم أنا فتاة جميلة". وفي إحدى الحلقات يصلي فيها "سبونج بوب" و"بسيط" للحبار "شفيق" خوفاً من بطشه بعد أن انتسب إلى المحافل الماسونية، ويلبسان على رأسيها "الطربوش" وهو شعار أصبح يرمز بشكل مباشر للعرب منذ ترويجه على نطاقٍ واسع في "والت ديزني" من خلال قصص "علاء الدين والمصباح السحري"، وعلى الطربوش نرى "عين حورس التي ترى كل شيء". وفي الحلقة ذاتها يشير "سبونج بوب" بأصابعه "بتحية الماسونية" وهي الحركة ذاتها التي يقوم بها "سبايدرمان" لإطلاق شبك العنكبوت من يده. الفيلم يعود مجدداً لتوظيف شخصيات وثنية مأخوذة عن الأساطير الإغريقة، وهي من الظواهر المتكررة في برامج الأطفال. واختيار إله أسطوري مثل "نبتون" ليلعب دوراً في هذا الفيلم يعود لكون "نبتون" "إله البحر والماء" في العبادات الرومانية القديمة، ونبتون هو ذاته "بوسايدون" في العبادات الإغريقية والأمازيغية القديمة. والحربة ثلاثية الأسنان، بالإضافة إلى قرون البافوميت (الشيطان)، هي ذاتها التي أثّرت في تكوين صورة "الشيطان" لاحقاً، ونراها في "توم وجيري" مع الشيطان على هيئة الكلب. من يتابع المسلسل بتمعن يرى رموز الماسونية وطقوسها تمارس في حلقاته بشكل واسع، خاصةً حين يذهب "شفيق" الحبار إلى مبنى على هيئة "الهرم"، أحد شعارات الماسونية، ويتبعه "سبونج بوب" و"بسيط"، فيدخل "شفيق" ويُعرض على المحفل الأعظم وضمن طقوس معينة يتم قبوله كـ"ماسوني"، ويلبس رجالات المحفل ملابس عليها "عين حورس التي ترى كل شيء"، وهو شعار آخر للماسونية.

ممثلي الشخصيات بالعربية[عدل]

مراجع[عدل]