سجين زندا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
سجين زٍنْدا
من واجهة طبعة 1889م،"أمسكت بيد فلافيا حتى أسفل الدرج الرخامي الرئيسي

العنوان الأصلي The Prisoner of Zenda
المؤلف أنتوني هوب
اللغة الإنجليزية و مُترجم للعربية
البلد المملكة المتحدة
النوع الأدبي رواية
الناشر
ويكي مصدر ابحث
التقديم
عدد الصفحات 310 (الطبعة الأولى)

سجين زندا (بالإنجليزية: The Prisoner of Zenda) هي رواية مغامرات كتبها الروائي البريطاني أنتوني هوب ونُشرت في عام 1894م ، تمتعت هذه الرواية بشعبية كبيرة شجعته على كتابة روايات أخرى تقع في نفس المكان ، وتدور أحداث الرواية في مملكة روريتانيا الخيالية والتي أصبحت فيما بعد مسرحا لروايات أخرى كتبها اخرون تأثرا بالرواية ، ولقد تم صناعة العديد من الأفلام والتتمات (سيكول) لما لاقته من أعجاب كبير.

حبكة الرواية[عدل]

في عشية يوم تتويج ملك روريتانيا رودلف يتم تخديره بتوجيه من أخيه الأمير مايكل لكي يصبح غير قادر على أداء وحضور مراسم التتويج وبالتالي يتم اختياره بديل عنه، و لكن معاوني رودلف كانوا على أهبة الاستعداد لإتمام مراسم تتويجه مهما كانت الظروف، و قد تم اختطافه بعد فقده لوعيه و سجنه في قلعة ببلدة صغيرة تدعى زِنْدَا، فقام اثنان من أعوان رودلف واقنعا بالقيام مكان الملك في مراسم التتويج زائرًا إنجليزيًا يدعى رودلف راسِنْدِل كان قد قابل رودلف الملك فيما مضى و دار بينهما حوار حيث عرف أنهما أبناء عم بعيدين، لكن ما أثار الدهشة هو مدى تشابه الاثنين وكيف أنهما يبدوان كتوأم، ولم يعلم بأمر الخطة سوى هؤلاء الثلاثة، ثم تتعقد الأمور و تسود الجو المؤمرات و المؤمرات المضادة بين أبطال القصة، و يقع راسندل في حب خطيبة رودلف الملك لكنه يمتنع عن إخبارها حقيقته و يغلب عليه وفاؤه للملك المسجون حيث قام باقتحام القلعة التي سجن فيها الملك و نجح بإنقاذه ليستعيد رودلف الملك مقاليد عرشه لكن العاشقين رودلف راسندل و خطيبة الملك ينفصلان في نهاية الأمر.

روايات أُستلهمت منها[عدل]

تأثرت العديد من الروايات الأجنبية بأسلوب هذه الرواية ومنها على سبيل المثال:

في بعض التفاصيل إلا أنها تشترك في الأساسيات.

  • استخدم الروائي الأميركي روبرت آنسون هينلين حبكة سجين زندا نفسها في روايته الخيالية العلمية النجم المزدوج (Double star).
Books-aj.svg aj ashton 01b.svg هذه بذرة مقالة عن رواية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.