سراقة بن عمرو

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

سراقة بن عمرو‏.‏ ذكروه في الصحابة، ولم ينسبوه، قال سيف بن عمر‏:‏ رد عمر بن الخطاب، ، سراقة بن عمرو إلى الباب، وجعل على مقدمته عبد الرحمن بن ربيعة الباهلي، وسراقة هو الذي صالح أهل أرمينية، والأرمن على الباب، وكتب إلى عمر بذلك ومات سراقة هناك، واستخلف عبد الرحمن بن ربيعة، فأقره عمر، وكان سراقة يدعى ذا النور، وعبد الرحمن بن ربيعة يدعى ذا النور أيضاً، قاله سيف‏.‏

أخرجه أبو عمر، وهو غير الذي قبله، فإن ذلك قتل يوم مؤتة في حياة رسول الله ، وهذا توفي في خلافة عمر بن الخطاب‏.‏

وهو أخو غزية بن عمرو الأنصاري.

رضي الله عنهم.png هذه بذرة مقالة عن حياة أو قصة صحابي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.