سعيد المزين

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
سعيد المزين


Said almozayen.JPG
الاسم سعيد خليل المزين
المهنة شاعر ومناضل فلسطيني
مكان وتاريخ الميلاد مدينة أسدود، علم فلسطين فلسطين 1935
مكان وتاريخ الوفاة الرياض, المملكة العربية السعودية 29 مارس 1991

هو الشاعر والزعيم الفلسطيني الشهيد سعيد المزين "فتى الثورة" وهو "أبو هشام" ولد في مدينة أسدود عام 1935 وهو من طلائع فتح الأولى عام 1959 ومن أوائل المتفرغين لها عام 1966.







حياته[عدل]

نشاء الشاعر في فلسطين بمدينة أسدود وتلقى تعليمه في مدارسها وفي عام 1948 وبعد النكبة طرد هو واهله وتم تهجيره إلى غزة وهنا التحق وهو ابن السابعة عشر هو وصديق عمره خليل الوزير بالمنظمات الطلابية المقاومة لاحتلال الصهيوني.

وكان هو مسؤل عن طباعة المنشورات حيث كان يمتلك في بيته آلة طباعة بسيطة الا انه تم القاء القبض عليه من قبل السلطات الإسرائيلية وحوكم وتم سجنه هو وجميع من كان يعمل معه.

وكان من أول المؤسسين لجماعات المقاومة الإسلامية في قطاع غزة عام 1956 بمشاركة كمال عدوان وأبو يوسف النجار.

وعمل بعد ذلك في غزة في التدريس كمدرس تاريخ وفي عام 1957 تعاقد مع المملكة العربية السعودية للتدريس هناك وتنقل ما بين القنفذة والمدينة المنورة وجيزان وذلك من عام 1957 وحتى عام 1959 وبعد ذلك غادر إلى دمشق للعمل في منظمة التحرير الفلسطيني.

ناضل من خلال أجهزة الثورة: الاعلام، فالتعبئة والتنظيم، فالإدارة العسكرية ثم التعبئة والتنظيم مرة أخرى وذلك ما بين دمشق وبيروت، ثم ممثل لحركة التحرير الوطني الفلسطيني في المملكة العربية السعودية بين عامى 19731978.

وكان عضوا في المجلس الثوري الفلسطيني منذ عام 1969 ثم عضوا في المجلس الوطني الفلسطيني.

وهو عضو المجلس التأسيسي لرابطة العالم الإسلامي، ومشرف لجنة القدس التابعة لها، ورئيس تحرير "مجلة ديوان القدس" التي كانت تصدر من القاهرة الا انه عام 1986 وأثناء عمله كرئيس تحرير تم ابعاده من مصر بتهمة التأمر على نظام الحكم والتحريض عليه. واغلقت الحكومة المصرية مكتب "مجلة ديوان القدس" وسحبت ترخيصها.

واخر منصب توله هو المستشار الإسلامي للرئيس ياسر عرفات.

تعامل مبكرا مع الكلمة، ووقف معظم شعره وكتاباته لفتح الثورة وفلسطين الوطن.

ويعتبر من الادباء الذين أثروا في الحركة الادبية والمسرح الوطني الفلسطيني حيث الف العديد من المسرحيات والتي تم تمثيل الكثير منها على المسرح.

بالإضافة إلى تاليف النشيد الوطني الفلسطيني والف الكثير من اناشيد الثورة والتي كانت تصدح بها اذاعة الثورة والتي كانت تبث من القاهرة باسم "صوت فلسطين صوت الثورة الفلسطينية" حيث ان معظم اناشيده تم تلحينها وغناؤها.

كما كتب العديد من الملاحم الشعرية مثل ملحمة "طوباس" والملحمة الشعرية "سفر السيف".

كم كتب العديد من القصائد التي اثارة جدلاً ادبين وسياسيا.

وفاته[عدل]

أعلان خبر وفاة سعيد المزين في جريدة الشرق الأوسط 31/03/1991

توفي في 29 مارس عام 1991 يوم الجمعة الموافق 13 رمضان 1411 بالرياض في ظروف غامضة وذلك بعد اسبوعين من اعلانه رسميا انشقاقه عن فتح لتبنيه موقفاً رافضاً للغزو العراقي لدولة الكويت. [بحاجة لمصدر]

وقد وري جثمانه الثرى في مقبرة "العود" بالرياض وتم الاعلان رسمياً في الاعلام المرئي والصحف وفاته وقام بتشيع جثمانه آلاف الفلسطينين والسعودين وعلى راسهم أمير منطقة الرياض ورئيس اللجنة الشعبية لمساعدة مجاهدي فلسطين الأمير سلمان بن عبد العزيز نقل تعازي خادم الحرمين الشرفين الملك فهد بن عبد العزيز وولي عهده الأمير عبد الله بن عبد العزيز والأمير سلطان بن عبد العزيز النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع والطيران والمفتش العام والأمير نايف بن عبد العزيز وزير الداخلية.

كما حضر التشيع كبار الشخصيات السعودية. ولم تحضر اي شخصية فلسطينية رفيعة المستوى حتى ان الرئيس ياسر عرفات اكتفى بان ارسل رسالة تعزية كتبت على جانب البرقية التي ارسلتها السفارة الفلسطينية بالرياض لتخبره عن وفاة سعيد المزين العبارة التالية "إلى رحمة الله وانا لله وانا اليه راجعون- ابلغواعائلته تعازينا الحار".




أناشيده الثورية[عدل]

كتب العديد من نصوص أناشيد الثورة الفلسطينية تحت اسم "فتى الثورة" منها:

أعماله الشعرية[عدل]

مؤلفاته[عدل]

  • في خندق الأخلاق / مقالات عن الثورة (القاهرة، 1986).
  • سفر الفتح (ديوان جمع فيه الشاعر كل قصائدة للثورة).
  • سفر السيف (توثيق لتاريخ النضال الفلسطيني).

مسرحيات[عدل]

  • شعب لن يموت / مسرحية.
  • الدار دار أبونا / مسرحية
  • المؤودة / مسرحية.
  • وثيقة الدماء / قصة طويلة.
  • الدورية 96/ قصة.

الجوائز[عدل]

  • وسام الاستحقاق والتميز الذهبي - 2013


المرسوم الرئاسي بمنح المناضل سعيد المزين وسام الاستحقاق والتميز الذهبي في 2013
وسام الاستحتاق والتميز الذهبي












وصلات خارجية[عدل]