سلمان المنكوب

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

|

سلمان المنكوب هو المطرب سلمان بن غلام بن علي بن شرهان بن سالم من عشيرة العواشق - البو عامر.[1]

ولد سلمان المنكوب عام كما يذكر في مقابلة معه عام 1918[2] في ناحية المجر الكبير - ميسان، مدينة الكميت وتُوفي في بغداد الثاني من سبتمبر 2011 في مدينة الصدر ببغداد.

وُلد سلمان المنكوب في أسرة دينية فوالده علام على أحد قراء المنبر الحسيني ومعروف في العمارة والبصرة والفرات الأوسط وجده شرهان العاشقي وصل إلى مرحلة متقدمة في الفقه والشريعة. يقول سلمان المنكوب في مقابلة مع جريدة الصباح:"كان والدي رجل دين وكان بمثابة أحمد الوائلي في هذه الايام وجدي الشيخ شرهان وصل إلى مرتبة آية الله".

ويُكمل حديثه عن معارضة أبيه دخوله الغناء:"والدي لم يتفهم ولعي بالغناء.حاول جاهدا ابعادي عن هوايتي دون جدوى عندها قال لي:اسمع ابني اكيد انا لا استطيع ان اذهب معك إلى عالمك، فأنا رجل دين، وعليه من الطبيعي، ان تأتي انت إلى عالمي". وعندما رفضت كانت القطيعة فرحلت إلى بغداد1945[2] ودخلت الاذاعة 1948 وعندما شاع الكاسيت بالعراق دخلت إلى كل بيت عراقي.

تعليمه[عدل]

على الرغم من أن التعليم الرسمي لسلمان المنكوب يكاد يكون محدودا, إلا أنه قارئ جيد للتاريخ, وهو يقرض الشعر الفصيح ويجيد كتابة الشعر العامي كالابوذية والزهيري والدارمي وكثير من أغانية من نظمه. ويذكر المنكوب أنه كتب قصيدة شعر في مدح اديسون مخترغ الكهرباء والقائذ الهندي غاندي. كما أن المنكوب يتحدث بالإضافة إلى العربية:الإنجليزية, والفارسية، والتركية, والهندية وذلك لكونه عمل كبحار في بدايات حياته في البصرة. وهو كما يذكر معارفه بأنه يملك ذاكرة تكاد تكون آلة تصوير فوتغرافية فهو يتذكر الشعر, الأماكن، الاحداث وتفاصيلها.

و تأثر في حياته بالمطرب العماري السيد فالح وتعلم منه الغناء[3]. كما أن سلمان المنكوب يملك رؤى في الحياة نابعة من نظرة دينية عميقة يختلط بها أفكار عمر الخيام ويقول في مقابلة مع جريدة الصباح :"منذ طفولتي طلقت الدنيا، ولم ازل اصر على رأيي، كنت اتأمل الأشياء والمخلوقات بعمق منذ صغري، انظر إلى الشجرة كيف جاءت ومتى اخضرت اغصانها ونضجت ثمارها، وهذه تحيلني إلى قدرة الخالق، عرفت منذ زمن بعيد تفاهة وجودنا، فرحت اعيش حياتي بكل عنفوان. عشقت بقوة واحببت كثيرا[4]، وكنت (خيامي) المزاج نسبة إلى الشاعر عمر الخيام. ويختم قوله، وها انت ترى انني وصلت إلى الشيخوخة وضنك العيش والمرض، وعصاي التي لا اهش بها غنمي انما لأخيف احفادي الصغار وادعوهم إلى الصلاة والحد من شقاوتهم".

تسميته بالمنكوب[عدل]

يذكر العوام أنه سُمى بالمنكوب لنكبة حلت به كما يذكر يحيى الجابري في أوراقه أطوار الغناء الريفي العراقي بينمايذكر سلمان المنكوب في مقابلة معه [2] أن فيضانا نزل على منطقة الوشاش فتم اعلان هذه المنطقة منطقة منكوبة. وينفي أى شيء آخر له علاقة بهذه التسمية. ويُضيف ضاحكا:ماأكثر المنكوبين الآن.

قصيدة الشاعر محمد الوحيلي

أعماله الفنية[عدل]

سلمان المنكوب شاعر وملحن وعازف عودو كمان وربابة. وله لون خاص وطريقة خاصة بالأداء امتلك بها القلوب والاسماع. وذو حنجرة قوية واسعة المساحات وبقيتْ هذه الحنجرة واسعة المساحات حتى بعد بلوغه العقد الثامن. غنى سلمان المنكوب جميع الاطور كالعنيسي، الحياوي, الشطراوي, الشطيت, المستطيل, الركباني, المحبوب، المجراوي، جبير الكون، العياش, الصبي, اللامي ,المستطيل، الغافلي، الحويزاوي, المحمداوي وغيرها. وتعتبر قراءة سلمان المنكوب لهذه الأطوار قراءة قياسية, أى إذا حصل اشكال في القراءة تُعتبر أو تُراجع قراءة سلمان المنكوب لحل هذا الاشكال. ولكن فوق ذلك أضاف سلمان المنكوب طورا خاصا به، والطور هو سلم موسيقي كامل غير ناقص وبدون عوج ولايصل لهذه المرحلة الا كبار المطربين, ومن خلال هذا الطور استطاع سلمان المنكوب أن ينقش اسمه في ذاكرة التاريخ فهو من القلائل المُبتكرين والمُخترعين. ويتحدث سلمان المنكوب مع جريدة الصباح عن طوره ويقول "لم يقلدني أحد، لأن طوري صعب، حاول المرحوم رياض احمد ان يقرأ على طريقتي ولم يوفق، فقد دعاني المرحوم رياض في بيت كاظم إسماعيل الكاطع، لكنه لم يستطع تقليدي ومع ذلك اخذ عني أبو ذية وكذلك قحطان العطار، الذي اعطيته موال اماه لا تحزني". يقول سلمان المنكوب في مقابلة مع جريدة الصباح:"انا اثق بجمهوري، فحتى بعد رحيلي سيُقبل الجمهور على اغنياتي وسيكون ثمنها مضاعفاً، ربما لم احصل على مجد مادي لكني حظيت بحب الناس وتقديرهم، فأنا اينما ذهبت القى الحفاوة والتكريم، جمهوري ليس الناس البسطاء، انما هم النخبة، لأني اديب وشاعر ومغن وشبيه الشيء منجذب اليه." سجل سلمان المنكوب لبيضافون والجقماقجي, والاذاعة والتلفزيون العراقيين. وله قرابة 600 كاسيت. وقد غنى سلمان المنكوب في كافة المناسبات سواء كانت وطنية، حفلات زواج، بل حتى الرثاء وهو أفضل من أداه ومن أشهر مراثيه : مرثاة أبو زمان http://www.youtube.com/watch?v=vNy9FQeeq_c

مرثاة المغني المشهور سيد محمد http://www.youtube.com/watch?v=o_N9OhFEs6g

كما أن من أشهر أعماله ياهضيمه http://www.youtube.com/watch?v=ffyFr-Wy6rE

كنا سنين غياب http://www.youtube.com/watch?v=7KXya6CKXRw

بيك التعب ضاع http://www.youtube.com/watch?v=2hylzbietbU

راحت أيام الشباب http://www.youtube.com/watch?v=uEUbajOpZfA

أمرن بالمنازل http://www.youtube.com/watch?v=h029_80Px5U

الحياة الاجتماعية[عدل]

سلمان المنكوب يذكر الاتي في أحد مقابلاته[2] يذكر أنه تزوج 11 مرة وله 5 بنات و 38 ابنا

سلمان المنكوب وغيره من المطربين[عدل]

سلمان المنكوب يرى في عبادي العماري بانه مطرب بستات "أغاني" كما يقر باجادته لطور الغافلي [5] وفي نفس المقابلة يذكر بأنه على خلق عالي. أما بالنسبة لنسيم عودة فهو ذو لون خاص به جميل [5] أما رعد الناصري فهو ذو خلق عالي [5] ويتضح من المقابلة تحفظه وعدم رغبته في توجيه أى نقد علمي لمعاصريه وغيرهم ويستشهد ب "استر أخاك على عيوبه" وربما يرجع هذا إلى تربيته الدينية التي تنهى عن الحديث عن الغائب كي لا يتم الوقوع في وزر الغيبة.

سلمان المنكوب والأنظمة العراقية[عدل]

يقول سلمان المنكوب مع جريدة الصباح متحدثا عن عبد الكريم قاسم: "هذه صورة ابي المروءة (أبو دعير) حبيب الشعب والحاكم المخلص للوطن وابي الفقراء، وذكر المنكوب قصته مع عبد الكريم قاسم. قصته مع الزعيم، التي زادت حبه وتعلقه به، وتعود به الذاكرة إلى تلك السنين الخوالي ويذكر المنكوب حيث كان في السجن: - سجنت لقضية شخصية، بينما كنا في الزنزانة، وصلت بشارة، فرح بها المساجين، وهي مرحمة، فخرج من خرج، وخفضت احكام البعض. اما انا فلم تشملني المرحمة، فأصابني الهم والحيف وضاقت بي الدنيا، فكتبت قصيدة اشرح فيها مظلمتي وأبث فيها شكواي وحزني ويقرأ لنا المنكوب ابياتها التي مازال يتذكرها جيدا ومنها:

كلها طلعت بس ترى المنكوب ظل

أظن توفيقي يا خويا بي عطل

إلى ان يقول:

كل هظيم وعيني ما شافت النوم

وبقت اطفالي يا ابن قاسم تحوم

وين تنطي الوجه من غيرك اليوم

يا زعيم الشعب يا عبد الكريم

واذ بأخي يأتي ومعه بشارة الخير، فقصيدتي قرأها الزعيم، وخط عليها بالقلم الأحمر، حيث شملني بالمرحمة، وخفضت محكوميتي من عشر سنوات إلى سبع سنوات.. لكن جرت الرياح بما لا تشتهي السفن، فقد حدث الانقلاب، بعدها نقلت إلى سجن بعقوبة ثم إلى البصرة، حيث اعيدت محاكمتي ووبخني الحاكم، الذي اخرج القصيدة كشهادة ادانة لي، وصب جام غضبه علي قائلاً:”خلّي يفيدك زعيمك“ لاغياً المرحمة وهددني، إذا نطقت بكلمة أخرى، سيضاعف الحكم عليّ، وهكذا قضيت عشر سنوات في السجن.

ويعقب المنكوب، هذه القصة نموذج لقرب رئيس الوزراء من هموم المواطنين، وهذه هي الشفافية، مواطن يكتب لرئيسه ثم يأتيه الجواب بخط يده، فالرجل صاحب مروءة، ولا تلومني بحبه.. ثم تخنقه العبرة.. وتسيل دموعه على خديه، اتعرفون لِمَ لم يعدم الزعيم عبد السلام، ليس لأنه بريء، بل لأنه افرح العراقيين بإذاعته بيان ثورة تموز 1958 وهذا ليس قليلاً عند الزعيم."

أما البعثيين فهو لا يكن لهم اى احترام فهو يذكر أنه دخل السجن عدة مرات, وأخرج بقدرة قادر. ولكن حين يتحدث عن وزير الاعلام العراقي الاسبق لطيف جاسم فإن نقده يخف بل أحيانا يختفي فهو يذكر أن لطيف جاسم كان محبا لسلمان المنكوب ولصوته، ويثنى عليه ذاكرا أنه يتدخل لاخراجه من السجن.

ويتحدث عن أحمد حسن البكر بأنه التقى به وأعطاه بطاقة حمراء لازال يحتفظ بها وقال له :" لا منكوب بعد اليوم". ويضيف وحينما تقدمت للعمل في الاذاعة وقف محمد سعيد الصحاف -وزير الاعلام العراقي لاحقا- عثرة وطلب مني أن أنتمي لحزب البعث فرفضت بأدب وقلت له:أنا رجل حر أنتقل من مكان لآخر فلا أستطيع الالتزام، فضاعت الوضيفة والتوصية. علما أن محمد سعيد الصحاف معروف بمشاكسته وسوء ألفاظه وله موقف مشابه مع حضيري أبو عزيز.

و يرى سلمان المنكوب في نفس المقابلة مع جريدة الصباح بأن وزارة الاعلام حولت المغنيين إلى جوقة تتغنى بشخص الطاغية.و يضيف أن النظام يكره كل ما هو أصيل، وهمش رواد الاغنية الريفية ومنشديها, وجاء بالغجر وفضلهم على زوجاتهم, بل بعضهم تزوج غجريات وأنجب منهن.

وفاته[عدل]

توفي سلمان المنكوب في الثاني من ايلول سبتمبر 2011, بعد صراع طويل مع المرض وقد شُيع مثواه الأخير من داره في مدينة الصدر - بغداد إلى مقبرة السلام في مدينة النجف. وبرحيله تنطوي صفحة من صفحات الغناء العراقي الريفي. فهو من عمالقة الرواد الريفيين عاصر داخل حسن وناصر حكيم كما أنه القمة الكبرى من مغني الريف المعاصرين. ورحيله سيترك فراغا من الصعب سده, ولاسيما أن سلمان المنكوب بأدائه ولحنه وشعره رفع المقياس الذي تقاس به جودة الأداء.

المراجع[عدل]

  1. ^ أطوار الغناء الريفي :يحيى الجابري
  2. ^ أ ب ت ث http://www.youtube.com/watch?v=pa2c64NViak
  3. ^ أطوار الغناء الريفي يحي الجابري
  4. ^ تضمين واضح لالبيات الخيام: اطفء لظى القلب بشهد الرضاب فإنما الايما مثل السحاب
  5. ^ أ ب ت http://www.youtube.com/watch?v=moKxdPr65Ao&feature=related

[1]

  1. ^ اكتب عنوان المرجع بين علامتي الفتح <ref> والإغلاق </ref> للمرجع youtube.com