سيارة أجرة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
سيارة أجرة في الإسكندرية

تاكسي أو سيارة أجرة هي وسيلة مواصلات عامة لنقل فرد أو مجموعة صغيرة من الأفراد.

يستأجر الراكب التاكسي لإيصاله إلى مقصد محدد يختاره الراكب. علي خلاف الحال في الوسائل الأخرى -كالحافلات- حيث يلتزم راكب الحافلة بخط سير معين ومنه يترجل الراكب عند اقرب نقطة إلى مقصده.

ترجع أصل تسمية التاكسي (بالإنجليزية TAXI) إلى اللفظة اللاتينية TAXA وهي تعني الرسوم أو الضرائب. واستخدمت هذه الكلمة للتعبير عن الأجرة المحصلة عند أستخدام هذه السيارة. في اللهجة العامية قد تجمع كلمة تاكسي علي "تاكسيات" أو "تٌكّوسَه" أو "تكسيات"، وقد تختصر الكلمة فقط إلى "تاكس".

ترخيص التاكسي[عدل]

اللافتة الصفراء المضيئة أعلي التاكسي تعطي مدلولاً أذا ماكان التاكسي يقل أحد الركاب بالفعل

كسائر وسائل النقل العامة، يتم ترخيص التاكسي بأدرة المرور كمركبة اجرة، ويعلق التاكسي لوحات معندية من الفئة "أجرة"، وقد تلزم الجهات المرورية سائق التاكسي بتعليق رقم التاكسي في مكان ظاهر داخل صالون السيارة حتي يكون ظاهراً للركاب أثناء أستقلالهم التاكسي كإجراء أمني. غالباً ما يكون السيارة التاكسي ملون بلون (أو منقوش بلونين مختلفين) من تحديد إدارة المرور بغرض تمييزه عن السيارت الملاكي، و أيضاً قد يتوجب تثبيت لوحة صفراء مضيئة فوق سقف السيارة تظهر كلمة "تاكسي" أو كلمة "للأجرة" وذلك تسهيلاً علي الجمهور تمييز سيارات التاكسي في زحام الطرقات. في بعض الدول الآجنبية قد لا يلتزم التاكسي بلون معين للسيارة، ويكتفي بتثبيت اللوحات المضيئة أعلي سقف السيارة.

ألوان التاكسي في مصر[عدل]

تلزم جهات المرور المختصة في مصر السيارات الاجرة بالوان معنية (تتنوع بأختلاف المنطقة المرورية)

المحافظة اللون النمط
القاهرة الكبري أسودنن>█وابيض
الأسكندرية أصفر/أسود
الآسماعيلية أصفر/أبيض
بورسعيد أبيض/أزرق
المنوفية أخضر/أصفر
الشرقية أحمر/أبيض
أسيوط أبيض/اسود

التكسي في سورية[عدل]

سيارات التكسي في سورية لونها أصفر كما هو الحال في معظم دول العالم، وهي تحمل شعار Taxi على أعلاها بالإضافة إلى ملصق إلى كل من جانبيها على البابين الأماميين يحمل شعار المدينة التي تعمل فيها التكسي. وفي بعض المدن السورية يكون على سطح سيارة التكسي ضوء أحمر وأخضر ليشير إلى الراكب في الشارع أن التكسي مؤجر أم فارغ، ولكن لا يتم استخدام هذه الميزة في معظم الأحيان. كل سيارات التكسي في تقريباً تحمل عداداً يشير إلى التعرفة التي قامت الحكومة بالسماح لسائقي التاكسي بتحصيلها. ولكن لا يتم التقييد بالعداد إلا في المدن الكبرى مثل دمشق وحلب.

العثور علي تاكسي[عدل]

يمكنك استأجار تاكسي أذ صادفت واحد في الشارع بمجرد التلويح بيدك للسائق. عادة ما يحوم سائق التاكسي هائماً في الطرقات دون مقصد محدد مترقباً الزبائن.في الجانب الأخر بعض سيارات التاكسي (المملوكة للشركات التاكسي الهاتفي phone-taxi) يتحرك فقط بناء علي أتصال أحد الركاب تليفونياً طالباً تاكسي محدداً الزمان والمكان ووجه السير. يمكنك أيضاً استقلال تاكسي من السيارات المنتظرة في موقف التاكسي، بالرغم من عدم شيوع مواقف التاكسي ألا أنها قد توجد في بعض احياء الاعمال المذدحمة. قد تعني لافتة "تاكسي" الصفراء أن التاكسي متاح للأيجار أذا كانت مضيئة. أما أذا كانت معتمة فهذا يعني أن التاكسي يقل أحد الركاب بالفعل، ولا جدوي من الإشارة له بالتوقف. في المدن المذدحمة قد يقل التاكسي راكب أضافي من الطريق أذا كان يقصد نفس الوجهه المنشودة بالراكب الاصلي، وتسمي هذة الحالة بالـ "توصيلة المشتركة" shared ride. يدفع كلا الراكبين نصف أجرة (أو أجرة كاملة منفردة -كالحال بالقاهرة) أو تبعاً للعرف المتفق عليه بالبلد. من الشائع في مدينة القاهرة أن يرفض سائق التاكسي أقلال الركاب إذا كانو يقصدون وجهة تعاني من أذدحام مروري، أو أذا كان مقصدهم الي أحياء لا يألفها السائق. بالرغم من مخالفة ذلك لقوانين المرور، فيتوجب علي السائق قبول أي راكب يستوقفه وأقلاله الي مكان مقصده مادام كان داخل حدود المنطقة المرورية.

التعريفة والبونديرة[عدل]

تحدد أجرة التاكسي بواسطة جهاز عداد حساب الاجرة المثبت بالتاكسي fare-meter، يكون عداد التاكسي مبرمجاً لحساب الاجرة أساساً بناء علي المسافة المقطوعة بالكيلومتر، بالاخذ في الحسبان الوقت المستخدم في الرحلة حتي أثناء توقف السيارة (كالتوقف في أشارات المرور مثلاً). يبداً العداد بحد أدني من الاجرة minimum charge يسمي البونديرة. وهي اقل مبلغ يتم تحصيله بغض النظر عن مسافة أو وقت الرحلة. قد تشمل البونديره عدد صغير من الكيلومترات المجانية يتم زيادة الاجرة تدريجياً عند أجتيازها. وفي بعض البلدان قد لا تشمل البونديرة أي كيلومترات مجانية بل هي تعتبر كرسوم لاستخدام التاكسي يضاف عليها ثمن الكيلومترات المقطوعة. البونديرة في تاكسي القاهرة هي جنيهان ونصف شاملة ٢كيلومتر من السفر المتواصل.

تاكسي العاصمة[عدل]

ظهر تاكسي العاصمة في القاهرة في منتصف العقد الأول من الالفية الثانية كمشروع بديل لحال تاكسي القاهرة حين ذاك. حيث أعتاد سكان القاهرة علي ارتياد التاكسي "القديم" بحالته البالية، وغالباً أفتقد التاكسي القديم عداد الاجرة مما اتاح الفرصة للشجار والمشاحنات بين الراكب والسائق علي تحديد قيمة الأجرة. تميز تاكسي العاصمة بلونه الأصفر ، تبشراً بتاكسي مدينة نيويورك سيتي الآصفر.لم يلق مشروع تاكسي القاهرة نجاح جمهوري في البداية بسبب قلة انتشاره في الشوارع وادارته بواسطة شركات تعمل بنظام التاكسي الهاتفي phone-taxi المشار اليه سابقاً. إلا انه في الاونة الاخيرة وبداية من عام 2005 ازداد العمل بنظام تاكسي العاصمه وذلك لرضاء العملاء او راكبي التاكسيات بالتعامل مع البنديره الموجوده في تاكسي العاصمه حيث لا يتم الفصال او الشجار على ثمن التوصيله وساهم احلال التاكسي القديم بالجديد الى راحة العملاء اثناء التوصيل وهو ماساهم في انتشار تاكسي العاصمه بصورة اكبر من ذي قبل

مشروع أحلال التاكسي[عدل]

كان من أهم أسباب سوء حال التاكسي في القاهرة الكبري هو امتناع الادراة المرورية عن ترخيص أي سيارة أجرة جديدة وذلك لكثرة عدد السيارات الاجرة الذي فاق قدرة الطرقات. كانت مبادرة "مشروع أحلال التاكسي" هي فرصة تتيح لسائقي التاكسي القديم بشراء سيارة جديدة بتسيهلات مالية بشرط التنازل عن رخصة تسيير السيارة القديمة لأدارة المرور. يتميز التاكسي الجديد بلونه الآبيض السادة ويلتزم سائقية بمراقبة عداد الأجرة.

الليموزين[عدل]

الليموزين هو سيارات اجرة سياحية فاخرة، تعل بنظام التاكسي الهاتفي phone-taxi. غالباً ما تعمل بالتعاقد مع الفنادق الكبري لنقل نزلاء الفندق. لا يلتزم الليموزين بلون محدد، وغالباً يعمل بتعريفة أجرة أعلي من المتبعة في التاكسي العادي. يتم ترخيص الليموزين بلوح معندية من فئة "سياحية" وليس فئة "أجرة" كالحال بالتاكسي العادي

التاكسي في السنيما المصرية[عدل]

تشكل شخصية سائق التاكسي مكانة مميزة في الثقافة المصرية، ولم تغفل السنيما المصرية عن توظيف هذا الدور في الدراما السنيمائية. من أبرز هذه الأعمال فيلم ليلة ساخنة بطولة نور الشريف الذي يقوم بدور سائق تاكسي. وفيلم ألف مبروك بطولة أحمد حلمي الذي تجمعه صداقة عابرة بسائق تاكسي يستقله يومياً.