سين (إله)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث


ختم أسطواني يظهر كاهن سين
إعادة بناء لزقورة أور التي مانت المزار الرئيسي لنانا

سين هو اسم لإله القمر في بلاد بابل وآشور، معروف كذلك باسم نانار أو نانا وتعني المنير. والمركزان الرئيسيان لطائفته كانا أور في الجنوب وحران في الشمال، لكن الطائفة انتشرت إلى مراكز أخرى في فترة مبكرة، ومعابد إله القمر موجودة في كل المدن الكبرى لممالك بابل وآشور. وهو يعرف عموما باسم إن زو أو سيد الحكمة وهذه الخاصية تعلقت به في كل الفترات. أثناء الفترة (حوالي 2600 – 2400 قبل الميلاد) مارست أور نفوذا كبيرا في سيادتها على وادي الفرات، اعتبر سين رئيس مجمع الآلهة طبيعيا. وفي هذه الفترة يمكن أن نتتبع الأسماء التي تلقب بها الإله مثل "أب الآلهة"، "رئيس الآلهة"، "خالق كل الأشياء"، وما شابه. ويمكن تبرير الافتراض بأن طائفة إله القمر أتت إلى بلاد بابل من قبل البدو الساميين في جزيرة العرب. إن إله القمر بالدرجة الأولى هو إله البدو، وهو دليلهم وحاميهم في الليل عندما يقومون برحلاتهم في أوقات عديدة من السنة، كما كان إله الشمس هو الرئيسي بين المزراعين. الطائفة التي أدخلت ذات مرة أصبحت تواصل وجودها، وساهم تطور علم التنجيم في التقويم وفي نظام تفسير الحركات والحوادث في السماء المليئة بالنجوم في إبقاء موقع سين في مجمع الآلهة. وكان اسم ملتجأ سين الرئيسي في أور هو إي غيش شير غال، أو "بيت النور العظيم"؛ أما الذي في حران كان معروفا باسم إي خول خول، أو "بيت البهجة". وهو ممثل على اسطوانات الأختام كرجل عجوز بلحية طويلة، وكان يرمز له بالهلال. وفي النظام النجمي اللاهوتي فهو ممثل بالعدد 30، وكوكب الزهرة كابنته بالعدد 15. من الواضح أن العدد 30 يمثل الصلة بالأيام الثلاثين كالمدى المتوسط من مساره حتى يقف ثانية بالارتباط مع الشمس.

الحكمة الممثلة في إله القمر على نفس النمط هي تعبير عن علم التنجيم الذي تعتبر فيه ملاحظة أطوار القمر عامل مهم جدا. الميل لتركسز سلطات الكون أدت إلى تاسيس مذهب ثلاثي يشمل سين وشمش وعشتار، كتشخيص للقمر والشمس والأرض كقوة محركة للحياة.

مصادر[عدل]

Draig.svg هذه بذرة مقالة عن ميثولوجيا بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.