عبد الله بن حميد

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

عبد الله بن حميد هو عبد الله بن محمد بن عبد العزيز بن عبد الرحمن بن حسين بن حميد، من بني خالد، والد صالح بن حميد، ولد بن حميد في بلدة معكال وهي بلدة قديمة تعتبر الآن حي من أحياء مدينة الرياض وذلك في رمضان عام 1329 هـ [1].

طلبه للعلم[عدل]

نشأ ابن حميد يتيما حيث توفي والده وعمره سنتين، ثم في السنة التي تليها أصابه الجدري فأفقده بصره، ثم في سنته السادسة توفيت والدته، فأدخلته عمته في كتاب الشيخ علي بن صالح المديميغ -من أهالي الرياض- فحفظ القرآن الكريم ، تزوج أخوه "عبدالعزيز" في أول شبابه وتوفيّ وزوجته حامل فأنجبت صبيّ وسميّ "عبدالعزيز" على أخيه فقام الشيخ بن حميد بتربيته وهو شاب ثم تعلم التجويد على يد عبد الظاهر أبو السمح إمام المسجد الحرام في مكة المكرمة، كما تتلمذ على عدة شيوخ منهم : قاضي الرياض في وقته صالح بن عبد العزيز آل الشيخ، وفي النحو على يد حمد بن فارس (ت : 1345 هـ)، وقد تلقى ابن حميد أكثر علمه على مفتي الديار السعودية محمد بن إبراهيم آل الشيخ [1].

أعماله[عدل]

عينه محمد بن إبراهيم آل الشيخ مدرسا للمبتدئين ومساعدا له، فمتى غاب انتهى التدريس إليه، وفي عام 1357 هـ عينه الملك عبد العزيز قاضيا في الرياض، ثم في عام 1363 هـ تعين قاضيا في بريده، وظل في قضائها وإمامة جامعها والمرجع في الإفتاء والتدريس مدة وجوده فيها، وفي عام 1377 هـ طلب الإعفاء من منصب القضاء، وتفرغ للعبادة وتعليم الناس، ثم أنشئت الرئاسة العامة للإشراف الديني على المسجد الحرام فاختاره الملك فيصل بن عبد العزيز رئيساً للإشراف الديني على المسجد الحرام ومدرسا ومفتيا، وفي عام 1395 هـ عينه خالد بن عبد العزيز آل سعود رئيس للمجلس الأعلى للقضاء، وعضو في هيئة كبار العلماء ، ورئيس المجمع الفقهي وعضو في المجلس التأسيس لرابطة العالم الإسلامي [1]

وفاته[عدل]

توفي ابن حميد في يوم الأربعاء العشرين من ذي الحجة عام 1402 هـ في مكة المكرمة، وصلي عليه في المسجد الحرام [1].


وصلات خارجية[عدل]

المراجع[عدل]