عجمية (الأندلس)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Poema de Yusuf.jpg
Aljamiado.png

الأعجمية الأندلسية[1] أو العجَميَّة (اَلخَمِيَ - aljamía) عند أهل الأندلس، هي اللغات الرومنسية الإسبانية والبرتغالية والمستعربية، المرسومة بالخط العربي، أو المعَجَّمة.

كان هناك بعض الأدباء من شعوب أوروبا المسلمة ممن بدؤوا في كتابة أعمالهم الأدبية آن ذالك بلغاتهم الأم، مستخدمين في ذلك الأبجدية العربية التي استخدمتها كافة شعوب العالم الإسلامي كالفرس والترك، ثم راحوا بعد ذلك ينشرون تلك الأعمال. والمعروف بعد انسحاب العرب من الأندلس أن الموريسكيين تركوا لغتهم العربية، وراحوا يكتبون أشعارهم الإسبانية وأعمالهم الأخرى لمدة طويلة بالحروف العربية، ولا زال هذا النوع من الأعمال محفوظا في المكتبات حتى الآن، ومعدودا من النوادر، وهي في مجموعها تشكل أدبا أطلق عليه الإسبانيون اسم الأدب العجمي (اَلخَمِيَدُ - aljamiado).


الأعجمية في البلقان[عدل]

كذلك فإن الشعوب التي اعتنقت الإسلام في الغالبية العظمى من بلدان منطقة البلقان التي خضعت للحكم العثماني كان لها - عدا أدبها المكتوب بالتركية والعربية والفارسية - أدب كتبته بلغاتها الأم، ولكن بحروف عربية، وأطلقت عليه هي الأخرى أدب "الخميادو".

الأدب الأعجمي الألباني[عدل]

للمسلمين الألبان نتاج غني في أدب الخميادو العثماني، بدأ ظهوره أولا عند الألبان في ألبانيا، ثم ظهر بعد مائة عام عند الألبان في قوصوه وميتوهيا والجبل الأسود. ويتمثل أقدم إنتاج لهذا الفرع من الأدب في كتاب بعنوان "محيي زاده Mucizade" يضم 17 رباعية باقية من عام 1724، ولكن الأهم من ذلك هو ديوان ناظم براتي أو ناظم فراقولا (1680 - 1754) ثم أعمال سليمان نائبي1760). وقام حسن زوكو بنظم أول "مولد" باللغة الألبانية (في القرن الثامن عشر)، بينما قام إسماعيل فلوچي بعمل أول ترجمة من العثمانية إلى الألبانية لمولد سليمان چلبي المشهور. كما قام علي رضا اولچيناقو1913) بعمل ترجمة لنفس المولد كتبها بالحروف العربية وسماها (ترجمة مولد على لسان أرناؤد)، وتم نشرها في استانبول عام 1295 هـ / 1878م، وهو محفوظ اليوم في مكتبة يلديز.

انظر أيضا[عدل]

وصلات خارجية[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ من العربية إلى الأعجمية في الأندلس الدكتور الحسين بوزينب كلية الآداب - الرباط