عرج متقطع

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

العرج المتقطع (بالإنجليزية: Intermittent claudication) هي حالة سريرية تطلق على العرج بسبب الألم في عضلات الساق خصوصاً الخلفية منها (مثل عضلة البطة) والألم قد يختلف من شخص لآخر فمنهم من يعاني من أوجاع أو تشنجات أو تنميل أو شعور بالتعب [1] وهذه الآلام تحدث أثناء بذل جهد كالمشي والجري ويخف بأخذ قسط من الراحة.

Leg2.jpg

الأسباب[عدل]

غالباً العرج المتقطع ينشأ نتيجة مرض الأوعية الدموية المحيطية (بالإنجليزية: Peripheral arterial disease) منها تصلب الشرايين الذي ينتج عنه قصور في الشريان المصاب فيقل إمداد الدم إلى عضلات الساق بالأوكسيجين فيسبب ألم خاصة عند المشي أو عمل مجهود. ويمكننا التفريق بين العرج المتقطع نتيجة مرض الأوعية الدموية المحيطية و العرج عصبي المنشأ الذي دائما ما يصاحبه تضيق شوكي قطني (بالإنجليزية: Lumbar spinal stenosis).

العلامات[عدل]

واحدة من السمات المميزة للعرج الشرياني هو أنه يحدث بشكل متقطع , و يختفي بعد فترة راحة قصيرة والمريض يمكنه أن يبدأ بالمشي مرة أخرى حتى ظهور الألم مجددا.

الزرقة هي أحد علامات وجود مرض الأوعية الدموية المحيطية

العلامات التالية هي علامات عامة تصاحب تصلب الشرايين في الأطراف السفلى :

  • زرقة.
  • تغيرات ضامرة مثل تساقط الشعر وشحوب في الجلد.
  • نقص في درجة حرارة أو برودة في الأطراف السفلى.
  • ضعف في نبض الشرايين.
  • أحمرار الطرف عند استعماله كالوقوف.
  • ألم.
  • تنميل (مذل).
  • شلل.
تصلب الشرايين من أهم مسببات العرج المتقطع

الوبائية[عدل]

تصلب الشرايين يصيب 10% من الغربيين الذين أعمارهم فوق 65 سنة أما الذين يصابون بالعرج المتقطع هم حوالي 5%. العرج المتقطع غالبا ما يصيب الرجال الذين أعمارهم فوق 50 سنة.

تركيب دعامة للأوعية الدموية لعلاج الانسداد

العلاج[عدل]

التمارين الرياضية يمكنها تحسين الأعراض عن طريق زيادة تدفق الدم المحيطة بالعضلة المصابة ولكن عند بعض المصابين قد يجدوا صعوبة في القيام بالتمارين بنضطر لاستعمال بعض الأدوية التي تساعدنا في تقليل الأعراض.

هنالك أدوية قد تحسن من وضع المصاب مثل الأدوية التي تتحكم بمستوى الدهون في الجسم وأدوية داء السكري وأدوية ارتفاع ضغط الدم بمقدورهم أن يزيدوا من تدفق الدم إلى العضلات المتضررة وتساعد في تحسين مستوى نشاطها.

يمكن استعمال أدوية مثل مثبطات تغيير الانجيوتنسين (بالإنجليزية: Angiotensin converting enzyme (ACE) inhibitors) و حاصرات بيتا (بالإنجليزية: Beta-blockers) ومضادة للصفيحات كالأسبيرين (بالإنجليزية: Aspirin) و كلوبييدوقريل (بالإنجليزية: Clopidogrel) ويمكننا استعمال بنتوكسيفللين (بالإنجليزية: Pentoxifylline) و كيلوستازول (بالإنجليزية: Cilostazol) لعلاج العرج المتقطع. هذه الأدوية لا تقوم بإزالة الانسداد من الجسم ولكنها ببساطة تقوم بتحسين تدفق الدم للعضلة المتضررة.

يمكننا استعمال القسطرة كحل آخر والقيام بإزالة اللويحة العصيدية (بالإنجليزية: Atherectomy) التي تسبب تضيق الشريان أو بوضع دعامة للأوعية الدموية (بالإنجليزية: Stent) أو باستعمال التقويم الوعائي (بالإنجليزية: Angioplasty) لإزالة أو إزاحة الانسداد في الشريان.

الجراحة هي الملاذ الأخير في علاج العرج المتقطعة عن طريق القيام باستئصال الجدار الداخلي للشريان (بالإنجليزية: Endarterectomy) أو القيام بزراعة أوعية دموية إذا كان هنالك انسداد للشريان. ولكن العمليات الجراحية لها مخاطر لا نجدها في استعمال القسطرة لعلاج العرج المتقطع.

المراجع[عدل]

وصلات خارجية[عدل]