عصر الاستكشاف

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
الجغرافيا
تاريخ الجغرافيا
OrteliusWorldMap.jpeg
سانتا مارية

عصر الاستكشاف هو الفترة من أوائل القرن الخامس عشر والمستمرة حتى أوائل القرن السابع عشر، قامت السفن الأوروبية خلالها بالسفر حول العالم للبحث عن طرق تجارية جديدة وعن شركاء تجارة جدد لتغذية الرأسمالية السريعة النمو في أوروبا. وأثناء بحثهم عثروا صدفة على أراضٍ كانت مجهولة بالنسبة إليهم. من أشهر المستكشفين في ذلك الوقت: كرستوفر كولومبوس، فاسكو دا غاما، وفرديناند ماجلان.

شكل التقدم التقني والفكري في عصر النهضة البذرة التي بدأت عصر الاستكشاف. وقد شمل هذا التقدم علوما مختلفة كعلم الخرائط والملاحة والتطورات في بناء السفن والتي كان أهمها اختراع السفن الكبيرة والتي جمعت التصميم العربي والأوروبي للسفن مما جعل الإبحار خارج البحر المتوسط آمنا. يضاف إلى ذلك رغبة العديد في أوروبا لإيجاد طريق بديل للذهاب إلى آسيا عن طريق الغرب.

الاستكشاف حسب البلد[عدل]

مهد لعصر الاستكشاف سلسلة من الحملات الأوروبية التي تعدت أراضي أوراسيا عن طريق البر في أواخر العصور الوسطى. فبينما شكل المغول خطرا يهدد أوروبا بالنهب والدمار، فقد أدت هذه الظروف إلى توحد أغلب آسيا وأوروبا في إنشاء طرق تجارية وخطوط تواصل امتدت من الشرق الأوسط وحتى الصين. وقد استغل بعض الأوروبين الفرصة للسفر والاستكشاف شرقا، وكان غالبيتهم العظمى من الإيطاليين نظرا لكونهم طرق التجارة بين أوروبا والشرق الأوسط خاضعة تحت سيطرة التجارة من المدن الإيطالية. وقد كان قرب هؤلاء من ما يعرف اليوم ببلاد الشام الدور الكبير في خلق الفضول والاهتمام التجاري لما يكمن خلف هذه الحدود. وكذلك، فقد أطلق البابا حملات لأهداف دينية واجتماعية

نهاية عصر الاستكشاف[عدل]

يقال بأن عصر الاستكشاف انتهى في بداية القرن السابع عشر، في الوقت الذي كان باستطاع السفن الأوروبية أن تبحر لأي مكان في الكوكب. ولكن الاستكشاف لم ينتهِ، فلم يتم اكتشاف المحيط المتجمد الشمالي والجنوبي إلا في القرن التاسع عشر.

انظر أيضا[عدل]