هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

علم الاجتماع الإعلامي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

قالب:علم الاجتماع الاعلامي

يعتبر علم الاجتماع الإعلامي فرع من فروع علم الاجتماع , كونه يدرس العلاقة الموجودة بين وسائل الاتصال الجماهرية و المجتمع , وطبيعة هذه العلاقة تختلف باختلاف المجتمع الذي تتواجد فيه . يعتبر هذا العلم حديث النشأة مقارنة بعلم الاجتماع و من الملاحظ أن هذا العلم ليس قائما بذاته بل هناك عدة فروع ساهمت في اثرائه . [1]


نشأة ومراحل التطور[عدل]

خلال فترة الأربعينات و بداية الخمسينات ازدهرت وسائل الإعلام و الاتصال بفضل مدرسة كولومبيا التي وضعت الأسس لعلم الاجتماع الإعلامي و الذي تطور و انتشر بفضل فينيس و لآزار سفيلد و غيرهم, و بعدها انتشرت إسهامات علم الاجتماع الإعلامي في كل من النمسا و ألمانيا و بريطانيا و خصوصا في فترة القرن العشرين حيث تميزت بموجة من التغيرات و التطورات من بينها التنوع في وسائل الاتصال الجماهيرية كتلفزيون, راديو, الصحافة و غيرها.و هذا ما أدى إلى بروز مفاهيم و مصطلحات ناتجة عن عملية تفاعل المجتمع بهذه الوسائل(وسائل الإعلام) و لكن هناك نوع من التمايز الثقافي و الإيديولوجي لكل مجتمع. إن الثورات الضخمة التي شهدها القرن 20 في مجالات عديدة منها الصناعة التقنية و الإعلام الآلي تركت بصماتها وآثارها في المجتمع ككل و الأفراد ة العلاقات الاجتماعية, و هذا مما أدى إلى ظهور فروع جديدة من علم الاجتماع (علم الاجتماع الإعلامي) و بفضل هذه العمليات الإعلامية التي تجري في المجتمع و بواسطتها اكتسب الناس ثقافة معينة.و قد مر علم الاجتماع الإعلامي بثلاثة مراحل أساسية و هي :

1. مرحلة انتشار البث الإذاعي , و كانت خلال الفترة الأولى من القرن 20حتى 1927 و خلالها كانت الدراسات الاجتماعية الإعلامية و خصوصا قبل الحرب العالمية و قد استخدم البث الإذاعي في تلك الفترة لأغراض سياسية خصوصا.

2. مرحلة النضج في البث الإذاعي , و تشمل الفترة الواقعة بين 1927-1940 حيث أصبح جمهور الإذاعة كبيرا و لم يعد مقتصرا على الهواة في بث الأخبار و الموسيقى, و أصبح الراديو في الوقت نفسه أداة الإعلام و الدعاية السياسية و قد جاءت الحرب العالمية 2 و استخدمت الإذاعة فيها على نطاق واسع مما أدى في هذه المرحلة إلى دراسات و أبحاث اجتماعية إعلامية.

3. المرحلة الأخيرة و تبدأ بعد انتهاء الحرب العالمية 2 و تتصف بإشباع الجمهور الإذاعي و تحسن البرامج كما تتصف بظهور منافس قوي و جذاب و هو التلفزيون.


المفاهيم الأساسية[عدل]

يتضمن علم اجتماع الإعلام العديد من المفاهيم العلمية التي قد يبدو ظاهرياً وجود نوع من التشابه بينها في المعنى , و لكنها تختلف عن بعضها البعض كما سنرى فيما بعد , و يعد تحديد المفاهيم العلمية من الخطوات المهمة في البحث العلمي نظراً لأن المفهوم يعد اللبنة الاولى في بناء النظرية العلمية و تتمثل أهم المفاهيم العلمية في علم اجتماع الإعلام فيما يلي : 1. مفهوم الإعلام 2. مفهوم الاتصال 3. مفهوم الإعلان 4. مفهوم الرأي العام - مفهوم الإعلام q يعد مفهوم الإعلام من المفاهيم الحديثة والمهمة في نفس الوقت § ويشير مفهوم الإعلام إلى عملية الحصول على المعلومات من مصادرها المختلفة من خلال التواجد السريع في مكان الحدث , والحصول على المعلومات بصورة متعمقة, ثم نقل هذه المعلومات إلى الآخرين من خلال الوسائل المتعددة وبالطريقة المناسبة.

§ يشير مفهوم الإعلام إلى منهج وعملية تهدف إلى التثقيف ,والإحاطة بالمعلومات الصادقة التي تنساب إلى عقول الأفراد ووجدانهم فترفع من مستواهم الفكري, وتدفعهم إلي العمل من أجل المصلحة العامة, وتخلق مناخاً صحياً يُمكن الأفراد من الانسجام والتكيف.


§ يتضح من التعريف السابق للإعلام أن الإعلام يتضمن: ü التثقيف ü نقل المعلومات ü نقل الأخبار والأحداث ü تشكيل الرأي العام ü التوجيه لتحقيق مصلحة المجتمع ü - الإعلام والتعليم :هناك عدة فروق بين الإعلام والتعليم, وتتمثل تلك الفروق فيمايلي : q الوظيفة الأساسية للتعليم هي استمرار التراث العلمي والأدبي من خلال تقديمه للأجيال بصورة منظمة ومن خلال مؤسسات راسخة عبر سنوات طويلة q يقدم التعليم معلومات ثابتة وحقائق مؤكدة q يهتم الإعلام في أغلب الأحوال بقضايا الساعة q يهتم الإعلام بالمشكلات التي تحتمل تعدد وجهات النظر q كلاً من التعليم والإعلام يتكاملان في تحقيق التغير الاجتماعي 2-مفهوم الاتصال الاتصالcommunication يشير مفهوم الاتصال إلى عملية انتقال المعلومات والأفكار , و الاتجاهات, و العواطف من شخص أو جماعة إلى شخص أو جماعة أخرى من خلال الرموز الاتصال الفعال هو الاتصال الذي يصل من خلاله المعنى الذي يقصده المرسل بالفعل إلى المستقبل الاتصال الإنساني هو عملية إنسانية ترتكز على التفاعل بين الأفراد والجماعات من خلال بناء رمزي, وأساس الاتصال هو التفاعل الرمزي بين البشر، وتمثل اللغة المحور الأساسي للاتصال الإنساني. 3- مفهوم الدعاية الدعاية Propaganda Ø عُرٍفت الدعاية منذ الآف السنين , فقد عرفها الفراعنة , والقياصرة واعتمدوا على الدعاية في دعم قوتهم Ø احتل مفهوم الدعاية مكاناً بارزاً في دراسات الإعلام والاتصال وقد حظي باهتمام واضح من جانب الباحثين منذ الحرب العالمية الاولى حيث لعبت الدعاية دوراً بارزاً في هذه الحرب Ø يشير مفهوم الدعاية إلى محاولة التأثير في الأفراد والسيطرة عليهم لأغراض محددة في مجتمع معين, وفي زمن معين q والدعاية هي مجموعة من الأساليب الفنية والطرق المستخدمة في التأثير على اتجاهات وأراء وأفكار وسلوك الناس من خلال الرموز والكلمات q والدعاية هي طريقة لتوجيه سلوك الناس حينما تكون هناك مسائل أو موضوعات متعارضة أو محل خلاف q الدعاية والإعلان q الإعلان يهدف إلى التأثير في الجماهير واجتذابها نحو سلعة أو خدمة معينة بهدف الترويج لتلك السلعة أو الخدمة , فهو السبيل للتسويق ورفع المبيعات , والإيحاء هو العنصر الأساسي في الإعلان, فنادراً ما يخاطب المعلن فكر الإنسان وعقله , وإنما يتوجه نحو الغرائز والانفعالات والعواطف , ويسعى إلى إبراز المغريات للمستهلكين § ويهدف الإعلان إلى الترويج والتسويق للسلع والمنتجات وهو هدف تجاري 4- الرأي العام § بالرغم من أن ظاهرة الرأي العام Public Opinion ليست ظاهرة حديثة، وإنما هي ظاهرة قديمة وجدت منذ أن وجد الإنسان في مجتمع منظم، إلا أن دراسة الرأي العام كظاهرة اجتماعية، لم تتبلور إلا خلال النصف الثاني من القرن العشرين. § يمكن تعريف الرأي العام بأنه مجموع الآراء السائدة في المجتمع، وتكون صادرة عن اتفاق متبادل بين غالبية أفراد المجتمع §

نظرية التأثير الإعلامي[عدل]

يقصد بالتأثير الإعلامي أن تجعل الآخرين يطيعونك أو يذعنون لك أو ببساطة إيجاد نوع من التشابه في الفكر و السلوك بين المرسل و المستقبل و يختلف التأثير عن التعليم و الفهم و اكتساب المعلومات و التفاعل و جذب الاهتمام , لكنه قد يكون كل هذه الأشياء و حتى الآن لا يوجد فهم كامل لعملية التأثير الإعلامي , ولا توجد نظرية تقدم تحليلاً كاملاً لتأثيرات الاتصال ولا يزال الجدل قائمًا بين الباحثين حول تأثير الإعلام في الحياة المعاصرة ، وللتأثير الإعلامي عدة أشكال : 1. تغييرات في معلومات المتلقي الجمهور , أي الزيادة في رصيد المعلومات و التي يحصل عليها نتيجة عملية الاتصال 2. تغييرات في اتجاهات المتلقي أو سلوكه الكامن . 3. تغييرات في السلوك العلني أو الفعلي للمتلقي , مثل شرائه منتجًا معينًا أو الالتزام بقواعد المرور أو تناول الغذاء الصحي

  1. ^ بحث لأحد طلاب علوم الاعلام و الاتصال