علي بحر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
علي بحر
صورة معبرة عن الموضوع علي بحر
معلومات عامة
البلد علم البحرين البحرين
الاسم المستعار سيف احمد ابراهيم البلوشي (خضراوين )
الولادة 1960
مكان الولادة المحرق، علم البحرين البحرين
الوفاة 3 يوليو 2011 (العمر: 51 سنة)
مكان الوفاة علم البحرين البحرين
الآلات الموسيقية روك، لاتن
المهنة مطرب
سنوات النشاط 1977 - 2011
أعمال مشتركة البارحة-ترحل-الديرة-نامت عيون الناس-مريت

علي خميس إبراهيم بحر

مطرب بحريني من مواليد المحرق (فريج البنعلي) عام (1960 - 3 يوليو 2011)

تربى في كنف عائلة متواضعة من والدين متواضعين

والده خميس بحر كان بحاراً معروفاً في المحرق

يعرف علي بحر بصوته القوي والمميز جداً وبموسيقاه المعروفة كما يتميز بالعفوية والتواضع الشديدين فغالباً ما يتم مشاهدته في الأسواق والمنتزهات الشعبية

رحلته في عالم الغناء[عدل]

بدايته[عدل]

بدأ علي بحر حبه للغناء وفنون العزف على الآلات الموسيقية منذ فترة المراهقة حيث كانت البحرين من أول الدول التي تاثرت بالأسلوب الغربي في الموسيقى

وعشق أغاني المغنية اللبنانية فيروز كان يؤدي الأغاني المسموعة لمغنيي البحرين السابقين ممن كان لهم تاثير على محاولاته الأولى في الغناء أمثال ابن خالته العازف البحريني المشهور في فترة الثمانينات محمود شمس صاحب أول فرقة روك في البحرين وكان اسمها فرقة (roots) وكانت مشاركة علي بحر في أغنية حيران دايم

وكان محمود شمس سابقاً لزمانه في العزف على الغيتار الكهربائي وله معزوفات درسة في الجامعات وكانت مصدر الإلهام لعدد من الفرق البحرينية.

وعلي بحر في بداياته كان يعزف على آلة الاورج وشارك في احياء عدد من الاعراس الشعبية في احياء مدينته المحرق في منتصف السبعينات إلى أوائل الثمانينات حيث اشترك هو واخيه عيسى وصديقه خالد الذوادي واخوه إبراهيم الذوادي وسلطان الماس في تاسيس فرقة موسيقية تحت اسم الفرقة البحرية واصدرو شريط استديو واحد وعدد من الحفلات

واستمرت هذه الفرقة لمدة ثلاث سنوات وفي العام 1986 اتفقوا على احياء الحلم الموسيقي وذلك بتاسيس فرقة تحت اسم جديد وهو فرقة الاخوة البحرينية ونزل أول شريط لهم في العام 1987.

حياتة الفنية[عدل]

الفنان علي بحر تمكن وبدرجة كبيرة من تمثيل أبناء جيله والاقتراب بتواضع فطري من أحاسيسهم ومن وهج التمرد الشبابي لديهم

كما أنه توجه إليهم بكلمات بسيطة وشجية في أغلبها وربما تبدو كلمات عادية جدا كالكلام نفسه بدت مقبولة جدا لدى كثير منهم ولكن ما أضفى عليها لغة فنية مميزة هو صوته العميق وألحانه التي أصبحت مقبولة ومحببة لدى كل من يصغي إليها مثلما أصبح بوب مارلي مقبولا ومحبوبا في كل مكان في العالم.

الفنان علي بحر فنان شعبي بحق، كسر طوق العزلة وأحنى رؤوس الأبراج العاجية بفنه وغنى وأطرب الناس وبالذات الشباب في كل مكان يقصده، لايضع شروطا قاسية أو مبالغ فيها حين يطلب منه الغناء، لذا هو يغني من أجل جمهوره فحسب وإن تكبد الكثير من الخسائر المالية بسبب استغلال بعض شركات الإنتاج طيبته وبساطته.

الفنان علي بحر غنى العاطفي فتقبله جمهوره الواسع، أدي »النهمة « فأتقنها وأجادها واستحضرها من حنجرة أهل البحر مثل نهام قديم فتقبلها جمهوره أيضا منه ورددها معه، غنى الشعبي القديم بآلة القيتار والإيقاعات اللاتينية فتقبله أيضا جمهوره وغنى على إيقاعات (الفجري والتانغو) وغيرهما من إيقاعات

ظل الفنان علي بحر وفرقة الأخوة لفترة ليست بقصيرة مبعدون بشكل متعمد عن المشاركة في أي مناسبات موسيقية عالمية

إلى أن شارك فى احد المهرجانات التى اقيمت فى متحف البحرين الوطنى فغصت قاعة المتحف الوطني بعشاق فنه وتقاطر إليه جمهوره من كل صوب وحدب بل ظل يستمع إليه ويردد معه أغانيه خارج القاعة. جمهور الفنان علي بحر في هذه المناسبة تجاوز أسوار المتحف من أجله، حيث قارب العدد حوالى ال 10.000شخص الأمر الذي ساهم في إنجاح فعالية هذه المناسبة

الفنان علي بحر عندما أحيا حفلا في سلطنة عمان وفي ملعب كبير وواسع، تدفق عليه الجمهور حبا وعشقا بل وتدخل الأمن الذي وجد صعوبة كبيرة في السيطرة على انفعالات جمهور علي بحر الجياشة والمحبة من أجل حماية علي بحر وفرقته تم استجلاب طائرة هليكوبر وذلك ل إخراج الفرقة من مكان الحفل حيث تواجد هناك ما يقارب ال 130.000معجب. هذا الحفل كلف الفنان علي بحر الكثير، إذ ظل المنظمون للحفلات في سلطنة عمان لفترة يخشون مشاركة علي بحر في فعالياتهم الموسمية أو الخاصة بسبب هذه الجماهيرية الساحقة له في عمان واستوقفت ظاهرته الفريدة في الخليج بعض الموسيقيين الأوروبيين والآسيوين.مما ساهم هذا الحدث فى احياء فرقة الاخوة البحرينية اكبر واهم حفلة موسيقية فى تاريخها وذالك تحت رعاية من قناة روتانا

الفنان علي بحر حقق جماهيرية وشعبية لم يحققها فنان بحريني يملك وسائل الدعاية والإعلان من أجل الترويج لنفسه

بل أن بعض الفنانين »المتمكنين « ماليا وشهرة حاولوا التقليل من شأن هذا الفنان ونشر الاكاذيب والاقاويل من باب الغيرة منه ومن صوته أو ابتزازه ماليا بشكل أو بآخر، ولكن الفنان علي بحر لا يلتفت كثيرا إلى مثل هذه الأمور ولا يفلسف أغانيه بغية توجيه الأنظار إليه هو ظاهرة ندر تحققها بحرينيا وخليجيا وجمهوره يستمع إليه في كل مكان على خارطة الوطن العربي بالرغم من تقصير شركات الإنتاج في توزيع ألبوماته الغنائية أو ترويجها.

الفرقة التي اسست على يدة[عدل]

فرقة الأخوة البحرينية والأسلوب الفريد[عدل]

الفنان علي بحر كان يعشق الموسيقي والغناء وكان يمارس هوايته هذه في فترة كانت فيها البحرين تشهد انفتاح فكرى وحداثى نحو الحضارة الغربية فكان من الطبيعى ان يكون توجهه الغنائي غربي اللون حيث قد سبق ظهور فرقة الاخوة عده فرق تمارس الغناء ذو الأسلوب الغربي الذي استعملته فرقة الاخوة البحرينية مثل فرقة الوعد البحرينية مع عازف الغيتار الأسطورة محمد المحميد والتي كان الفنان سلطان الماس عازف التانغو لدى فرقة الاخوة عضوا فيها وفرقة sunshineوفرقة rootsوفرقة الاصدقاء وفرقة الامواج البحرينية وفرقة العائلة والشاركس ولاننسى الفنان الملهم عبد الله غيتار الذي ذاع صيته في فترة اواخر السبعينات وأوائل الثمانينات في منطقة المنامة اما الفرقة التي حازت على أكبر قاعدة جماهير في فترة اواخر السبعينات فكانت فرقة ال(six boys)التي أسسها الاخوة خالد وانور الجابرى في مدينة عيسى وكانت لهم عدد من الحفلات ذات الحضور الرائع في ذالك الوقت وهناك عدد من الفرق البحرينية التي لم تحصل على نصيبها من الشهرة مثل فرقة الثلاثى البحرينى ووfriendsو في الوقت الحالى تحتفظ تسجيلات صوت وصدى بمعظم الإنتاج البحرينى لفترة فرق السبعينات والثمانينات وكذلك تسجيلات يارا في مدينة المحرق ولقد واجهت فرقة الاخوة البحرينية عدة صعاب ومنافسة من عدد من الفرق الموسيقية البحرينية على فترتين فترة أوائل الثمانينات (فرقة سلطانيز والكواكب والعائلة والنجوم)اما فترة بداية التسعينات فكان الحضور القوى ل(فرقة الوعد البحرينية وفرقة القلوب البحرينية وفرقة الامواج البحرينية وبداية دخول عهد الفنان عبد الله مطر إلى الساحة الغنائية البحرينية حيث كان المنافس الأقوى لاخذالصدارة والبساط من تحت فرقة الاخوة البحرينية طوال فترة التسعينات إلى منتصف الالفية الثانية هو وفرقته فرقة الحرية البحرينية وكذلك صعود فرقة الامواج البحرينية بعازف الغيتار والمغنى سالم مبارك ولاكن كان الورقة الرابحة بيد فرقة الاخوة البحرينية هو الفنان خالد الذوادى بعزفة الفريد وتاءليفة الأسطورى من كلمات مرهفة تتغلغل إلى اعماق الروح والقلب.

مشواره الفني[عدل]

قاعدة جماهيرية خليجية واحتكار سوق الكاسيت في البحرين[عدل]

واصل الفنان علي بحر مشواره الغنائي ونجح الفنان علي بحر بعد أن أسس فرقة الأخوة والتي تزينت جدران البحرين باسمها في الرد على منتقديه بطريقته الخاصة بعد أن احتكر سوق الأغنية البحرينية

حيث صرح وزير الإعلام البحريني السابق الاستاذ محمود عبد الغفار بأنه الفنان علي بحر لن تزول بصمته من الفن البحريني مهما حيت البحرين. ورد الفنان علي بحر على ذلك بقوله :لو لم تكن هناك فرقة الأخوة لن أكون في أي مكان، فرقة الأخوة هو عالمي، وجودي مع اعضائها الذين تعودت عليهم منذ سنين ينسيني متاعبي، لذا لا استطيع أن اتخيل نفسي بعيداً عن كل هذا، ولا اجد نفسي في أي مكان آخر فأنا ابن المحرق واخو جميع البحرينين

مكانتة الخليجية والعربية[عدل]

علي بحر يصبح الفنان الشبابي الأول خليجياً[عدل]

بعدما تميز الفنان علي بحر وفرقة الاخوة البحرينية بإسلوبهم الغربي الفريد استطاعوا ان يلامسوا الشباب الخليجي، حيث كان تأثيرهم عليهم واضحاً جداً لذلك يعتبر الفنان علي بحر من أهم وأقوى الحلقات في مجال الأغنية البحرينية على مر التاريخ حسب رأي النقاد والمتتبعين للساحة الغنائية البحرينية الذين يجزمون انه من المستحيل أن يظهر شخص آخر أو نسخة أخرى من علي بحر. نمطه وجمهوره الشبابي الغفير كان السبب وراء إطلاق الصحافة البحرينية لقب (بوب مارلي البحرين) عليه. ولم تقتصر أغاني علي بحر بأن تكون عاطفية فقط، بل شملت كل الأمور الحياتية والسياسية.و استطاع علي بحر بعد فترة من العناء الطويل أن يكون المطرب الشبابي الأول على مستوى البحرين والخليج العربي وتشهد على ذلك حفلات فرقة الاخوة البحرينية في سلطنة عمان ودولة الإمارات العربية المتحدة ودولة الكويت أيضاً وتعتبر حفلة قناة روتانا من أفضل ماتم توثيقه لفرقة الاخوة البحرينية ويسمى الحنجرة الذهبية لصوته الرائع ولكثرة الأغاني

صعوبات في حياتة الفنية[عدل]

مرضه[عدل]

مر علي بحر بأسوأ لحظات حياته عندما أصيب بالجلطة الدماغية عام 2006 لذلك أمر وزير الإعلام البحريني السيد محمود عبد الغفار وعلى نفقته الخاصة بإرسال الفنان علي بحر إلى إلمانيا وذلك للعلاج، كانت عودة علي بحر للبحرين سالماً معافا بعد شهر تقريبا حيث ظهر بحر في أول لقاء له وكانت عيناه مليئة بالدموع وتم الإعلان عن حفلة استقبالية له في صالة متحف البحرين الوطني فى مدينة المنامة حيث توافد عشرات الآلاف من البحرينين هناك وما زال عشاق الفنان يتمنون صناعة تمثال للفنان علي بحر لوضعه في إحدى الأماكن الشهيرة في مملكة البحرين.

ورغم ابداعاته وفنه لم ينل المرحوم أية تقدير من الدولة وتوفي رحمه الله وهو يسكن في بيت أهل زوجته في منطقة مدينة حمد في فريج البوعينين دوار 14 حتى أنه قام في فترة سابقة بنشر مشكلته في الصحافة بعد أن تم طرده من مسكن مستأجره بسبب طلب صاحبه زيادة قيمة الايجار، وكانت آخر مناطق ترحاله وسكنه في البحرين، في مدينة الحد وقبلها الرفاع الشرقي حيث كان منزل والده القديم في المحرق آيل للسقوط وتم إخراجه منه ليعاد بناءه بمكرمة الملك لبناء البيوت الايلة للسقوط.

واضطر بعد بناء بيت والده القديم في المحرق نظرا لصغر مساحته (30*45 قدم) إلى الانتقال والعيش في بيت أهل زوجته في منطقة مدينة حمد

وفاته[عدل]

فقدت الساحة الفنية الفنان البحريني علي خميس بحر بعد معانتة مع المرض جراء اصابته بـ ضيق في التنفس اودت به إلى غيبوبه لمدة يومين حيث نقل على اثرها إلى مستشفى السلمانية الطبي حيث لفض فيه انفاسه الأخيرة، حيث انتقل إلى جوار ربه في يوم الأحد الموافق 3/7/2011 في الساعة الـ 12:26 دقيقه ظهرًا عن عمر يناهز 51 عاما بعد رحلة طويلة في عالم الغناء حيث أصدر العديد من الالبومات التي لاقت إعجاب محبيه في العالم العربية وخاصة في دول مجلس التعاون الخليجي.

وانتقل إلى جوار ربه، وسيشهد له التاريخ مسيرتة الطويلة من العطاءالمستمر; وحيث كان رمزا من رموز التغيير والتحديث في الموسيقى الخليجية والعربية على حد سواء

من أشهر اغانيه[عدل]

1- انا والليل والقمرة 2-روح الله يسامحك روح 3- البــــارحة 4- نامت عيون الناس 5- انتي بسمة قلبي 6- اشقد احبج 7- أبي اسأل 8- كم عانيت 9- اتصدق عاد 10- الديـــرة 11- علموك 12- عندي شعور 13- ترحـــل 14- أكبر من الشوق 15- يا صاحبي 16- اسألني لوحبيت 17- افرض اني 18- اشتبي أكثر 19- ترييتك 20- احب فيك العتاب 21-مريت على بابكم 22-غريب الوقت 23-خلنى انا والليل 24-أرجعيلي 25-على غفله 26-للزعل 27-خذوك 28-غريب أشلون 29 - يا جرح 30- عافك الخاطر واكثر من 317اغنية أخرى ما بين أغاني إنجليزية ولبنانية ومصرية كويتية وإيرانية وعراقية فنون التراث البحرينى القديم.

وصلات خارجية[عدل]