عمر بكري فستق

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
بحاجة لمصدر المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.(يناير_2012)

اسمه الشيخ عمر بكري محمد فستق داعية إسلامي سلفي لبناني من مواليد مدينة حلب السورية عام 1958م. شخصية دينية مثيرة للجدل الديني والسياسي أيضا. كما أنه مثير للجدل أيضا حتى في أصوله ما بين كونه سوريا أو لبنانيا وأثيرت حوله الكثير من الشائعات التي لا يعرف مدى صحتها.

أصوله[عدل]

يقال بأنه ترك سوريا عام 1977م بعد أن حصل على دبلوم في الشريعة الإسلامية من كلية الشريعة بدمشق وتوجه إلى لبنان, حيث أن والده حصل على الجنسية اللبنانية بقرار جمهوري في وقت سابق عام 1967م. ينفي عمر بكري هذا الأمر جملة وتفصيلا ويؤكد أنه لبناني بالولادة ولم يأتي من سوريا أصلا.

تنقلاته الحركية[عدل]

بعد عودته من لندن للبنان في أغسطس 2005م اثر الاشتباه بعلاقته بتفجيرات لندن في يوليو 2005م, قدم نفسه على أساس أنه (خبير في الجماعات الإسلامية) وقبلها نشأ في جماعة عباد الرحمن الإسلامية ثم انتمى إلى حزب التحرير إلى جماعة (المهاجرون) ثم إلى جماعة (الغرباء) إلى جماعة المحاكم الشرعية في أوروبا. ينفي هو شخصيا أنه عاد إلى لبنان لبناء جماعة دينية جديدة. يذكر أنه سافر إلى السعودية بداية الثمانينات من القرن الماضي واعتقل هناك في مدينة جدة عام 1984م وفي الرياض عام 1985م حيث ذكر أنه أسس تنظيما يسمى (المهاجرون) عام 1983م. انشق عام 1996م عن تنظيم حزب التحرير الإسلامي ولكنه بقي أميرا على تنظيم المهاجرين. له آراء متشددة حول المحكمة الدولية و حزب الله اللبناني وزعيمه حسن نصر الله و الشيعة بشكل عام ولكنها تغيرت مع مرور الوقت وأثارت هذه التغيرات موجة من الجدل خاصة في الأوساط الدينية خاصة السلفية في لبنان.

تصريحاته بشأن مقتل الحريري[عدل]

علاقة عمر بكري بحزب تيار المستقبل الذي يتزعمه سعد الحريري علاقة يمكن وصفها بأنها شائكة. حيث يتهمهم الشيخ بكري بأنهم هم أول من أطلق حولها الشائعات خاصة فيما يخص ابنته ياسمين. كما اتهمهم بأنهم هم السبب وراء ملاحقته أمنيا وتسببوا في توقيفه وسجنه والتحقيق معه عدة مرات. بعد مقتل رفيق الحريري , صرح عمر بكري لإذاعة بي بي سي بأن مقتل الحريري فيه مصلحة للدعوة الإسلامية كون الحريري كان يحكم بغير ما أنزل الله.

هجمات الحادي عشر من سبتمبر[عدل]

لاقت تصريحاته بشأن هجمات 11 سبتمبر التي أدلى بها في لندن عام 2004م موجة احتجاج في أوساط البريطانيين حيث قال كلاما يشجع على توجيه ضربات من ضربات الحادي عشر من سبتمبر الواحدة تلو الأخرى. كان من ضمن الكثير من علماء الدين الذين نعوا أسامة بن لادن بعد مقتله.

ابنته ياسمين[عدل]

جدل واسع أيضا يدور حول حياته العائلية وخاصة ما أثير من احتمال أن تكون ابنته ياسمين تعمل كراقصة عري وهذا ما نفاه الشيخ عمر بكري فستق تماما واعتبره جزءا من حملة لتشويه سمعته.

وصلات خارجية[عدل]

Cedaricon flag.png هذه بذرة مقالة عن شخصية لبنانية تحتاج للنمو والتحسين. ساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.