عوامل ريحية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
تطاير رمال الكثبان الرملية مع الريح ،كاليفورنيا.

العوامل الريحية في الجيولوجيا (بالإنجليزية:Aeolian processes ) دراسة العوامل الريحية هو معرفة تأثير الرياح وقدرته على تغيير وجه الأرض ، و على سطح الكواكب الأخرى . فتقوم الريح بتعرية (عملية تآكل) الأرض و ونقل المواد وترسيبها ، وهي عامل فعال في أماكن لا توجد بها نمو نباتي ، وتحوي كثبان عظيمة من الرسوبيات الغير متماسكة . ومع أن المياه تتصف بقدرة أعلى كثيرا من قدرة الرياح كعامل للتعرية ، إلا أن فعل الرياح في المناطق الجافة والصحاري .

وكلمة Aeolian في الإنجليزية مأخوذة عن اسم أحد الآلة الإغريق Æolus ، وهو المسمى "حافظ الريح ".

تعرية ريحية[عدل]

تعمل حركة الرياح على تعرية سطح الأرض ، أي تنقل التراب وحبيبات الرمل من مكان إلى مكان ،كما تعمل على قشط الأسطح الصخرية والحجرية بواسطة ما يعلق بالريح من حبيبات رملية .

و مناطق الأرض التي تعرضت للتعرية في الماضي أصبحت الآن صحاري مستوية تكثر فيها الصخور من جراء نقل الريح والمياه لحبيبات الرمل الخفيفة ، وتسمي هذا النوع من الصحارى صحراى مرصوفة . ويعتبر نصف الصحارى الموجودة على الأرض صحاري صخرية مرصوفة تكونت بهذا الشكل بذلك ، وتحمي الطبقة السطحية الصخرية في تلك الصحاري الغلاف الأرضي التحتي من عوامل التعرية.

وقد يكون سطح الصحارى مغطى بطبقة صخرية غامقة لامعة بسبب تعرضها لمدة طويلة للجو .وتتكون تلك الطبقة اللامعة من معادن أكسيد المنجنيز و أكسيد الحديد و وهيدروكسيدات تلك المعادن والطفلة .

وتتكون أحيانا الأغوار أو أحواض التقلصية ، وهي فتحات تكونت بفعل الرياح حيث تقشط منها حبيبات بعد حبيبات . وتكون الأغوار عادة صغيرة الحجم إلا أنها اتساعها بعض المناطق قطر عدة كيلومترات .

وتعمل الحبيبات المحمولة مع الريح على كحت وقشط الأرض وتغير من شكلها مكونة منخفضات depressions ، وينتج التآكل المستمر للأحجار المنتصبة أشكالا مضقولة غريبة الشكل Ventifact بحسب تكوين الطبقات الصخرية . و كما في حالة الصحراء البيضاء الشهيرة في مصر حيث يبلغ ارتفاع الصخور المصقولة عدة عشرات الأمتار ، وفي منطقة الجيزة بمصر منطقة أبو الهول فقد شكل المصريون القدماء شكل أبى الهول من صخرة كانت بارزة فوق الرمال.

YARDANG

صور للتعرية بفعل الرياح[عدل]


اقرأ أيضا[عدل]

مراجع[عدل]