يرجى إعادة صياغة هذه المقالة باستخدام التنسيق العام لويكيبيديا

عوامل ضعف الدولة العثمانية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Arwikify.svg يرجى إعادة صياغة هذه المقالة باستخدام التنسيق العام لويكيبيديا، مثل إضافة الوصلات والتقسيم إلى الفقرات وأقسام بعناوين. (نوفمبر 2013)


ظهرت عدة عوامل ساعدت في انهيار الدولة العثمانية منها:

  1. سيطرة العقلية العسكرية: كانت هذه العقلية التي تنزع إلى حل الأمور بالسيف، وتبتعد عن الدراسة والتخطيط ومناقشة الموضوعات
  2. الاتفاقيات مع الدول الأجنبية: نتيجة سيطرة الغرب على طرق الملاحة والتجارة الجديدة عبر رأس الرجاء الصالح، حاول سليمان القانوني أن يعقد اتفاقيات مع بعض الدول والإمارات الأوروبية مثل: دولة البندقية سنة 928 هـ، واتفاقية مع فرنسا سنة 942 هـ.
  3. الترف: أدى الترف إلى ابتعاد الجيوش عن الحزم والجد والاستعداد التام للمعارك.
  4. الزواج من أجنبيات: كان ولاء النسوة لعقيدتهن ودولهن السابقة.
  5. عدم وجود مهمة أساسية.
  6. سعة رقعة الدولة.
  7. الحملات الصليبية
  8. عدم الانصراف نحو العلم
  9. الحركات والثورات
  10. الحلف النمساوي الصفوي (حلف هاسبورغ الفرس )ومحاولة وضع الدولة العثمانية بين طرفي كماشة
  11. ضعف البحرية مع كثرة السواحل المعرضة للغزو
  12. كثرة جبهات القتال فالنمسا و اوربا غربا و الروس شمالا و الصفويون شرقا
Midori Extension.svg هذه بذرة مقالة بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.