عون حسين الخشلوك

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
بحاجة لمصدر المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.(فبراير_2013)
عون حسين الخشلوك
ولادة 3 فبراير 1961 (العمر 53 سنة)
قلعة سكر، محافظة ذي قار، العراق
جنسية علم العراق عراقي
مواطنة - علم العراق عراقي - علم اليونان يوناني
تعليم دكتوراه في الهندسة المدنية
عمل رجل أعمال
أعمال بارزة - مؤسس مجموعة الخشلوك
- مؤسس مجموعة البغدادية
لقب الخشلوك


عون حسين الخشلوك (1961) رجل اعمال و اعلامي عراقي. مؤسس مجموعة الخشلوك الاستثمارية و مجموعة البغدادية الاعلامية.

نشأته[عدل]

ولد الدكتور عون حسين الخشلوك في مدينةقلعة سكر أحد اقضية محافظة ذي قار وهو الابن الثالث للحاج حسين الخشلوك التاجر العراقي الذي عرف في مناطق الجنوب خلال النصف الأول وماتلاه من القرن العشرين بتجارة الحبوب والتمور في البصرة والناصرية والتصدير إلى دول الخليج ودول اخرى. ينتمي إلى عشائر ربيعة (بني عمير) في الجنوب وقد غادر العراق مبكرا بعد حصوله على الشهادة الاعدادية عام 1979 للدراسة في الخارج على نفقة ابيه.

حياته في المهجر[عدل]

منذ مغادرته لم يعد إلى العراق الا بعد احداث عام 2003، حيث عاش تجربة المنافي والعمل بعيداً عن العراق حتى استقر في اليونان التي يحمل جنسيتها إلى جانب جنسيته العراقية. حصل على شهادة البكالوريوس في الهندسة المدنية ثم الماجستير والدكتوراه في الاختصاص نفسه. وتوزعت اعماله التجارية بين التجارة والبناء والعقارات والصناعة بانواعها ليؤسس مجموعة الخشلوك الاستثمارية التي تعمل في اوربا والولايات المتحدة وبريطانيا وأفريقيا والإمارات العربية المتحدة وتركيا ودول اخرى .


البغدادية[عدل]

بعد ان اسس الدكتور عون العديد من الجمعيات الخيرية في العراق وخارجه التي تكفلت بمساعدة العوائل المتعففة وعلاج المرضى لاسيما الأطفال منهم طيلة فترة الحصار الذي شهده الشعب العراقي. تطلع بعد عام 2003 إلى انشاء صرح اعلامي عراقي يكون انموذجاً للاعلام الحر في مراقبة وتشخيص التجربة الجديدة في العراق حرصاً على مكاسب الشعب العراقي وحماية لها من الانحراف نحو الأهداف الخطيرة المتمثلة بتكريس الاحتلال والديكتاتورية والطائفية وانتشار الفساد في دولة جديدة لم تكتمل الضوابط فيها. فأسس عام 2005 قناة البغدادية الفضائية التي تحولت إلى مجموعة اعلامية لاستيعاب التطور الذي شهدته وستشهده في المستقبل.

وقد اشرف بنفسه على انشاء خطابها وسياستها التحريرية، عبر التوجيه اليومي لانتاج برامجها السياسية التي مثلت نموذجا للاعلام الاستقصائي الصريح الذي يتبنى مشروع المواطن وطموحاته واسئلته وامانة ايصال الحقيقة اليه. ليكون قوة في الشارع غير متكئة على حزب او دعم مالي او طموح سياسي او مصلحة شخصية.

إلى جانب ذلك سعى الدكتور عون إلى التحاق الاعلام العراقي بركب التقنيات الحديثة في العالم وهو مايمثل ركيزة اساسية في مشروع مجموعة البغدادية الاعلامية الذي اسسه عام 2005.

رؤيته[عدل]

رؤية الدكتور عون يمكن اختصارها في ان التنمية الاقتصادية والبناء والرفاه الاجتماعي هو المؤشر الوحيد على النجاح السياسي. وان بلداً يتمتع بالحرية والديمقراطية الحقيقية والنهج السياسي المتوزان واحترام حقوق الإنسان وانظمة متطورة في الرعاية والصحة والتعليم لن يستطيع اعداؤه ولا الإرهاب تهديده.

وصلات خارجية[عدل]