عين البيضاء (ولاية أم البواقي)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
عين البيضاء
صورة معبرة عن الموضوع عين البيضاء (ولاية أم البواقي)
معلومات
البلد علم الجزائر الجزائر
ولاية ولاية أم البواقي
دائرة دائرة عين البيضاء
الرمز البريدي 04001
الإدارة
رئيس البلدية عز الدين رماش (2012-2017)
  من حزب جبهة التحرير الوطني
بعض الأرقام
مساحة 53.73 كم²
تعداد السكان 118662 نسمة (إحصاء : 2008[1])
كثافة 2208 نسمة/كم²
موقع جغرافي
موقع 35°47′47″N 7°23′34″E / 35.7964°N 7.3928°E / 35.7964; 7.3928
موقع عين البيضاء على خريطة الجزائر
عين البيضاء
عين البيضاء
صورة معبرة عن الموضوع عين البيضاء (ولاية أم البواقي)

عين البيضاء (بالفرنسية: Aïn Beïda) وهي مدينة تقع بـ ولاية أم البواقي، وهي من بين إحدى عشرة دائرة التابعة لولاية أم البواقي، وتعتبر من أكبر الدوائر من حيث الكثافة السكانية والمساحة، تقع في شمال شرق الجزائر 35.48 شمالا 7.8 شرقا وهي تبعد عن مدينة أم البواقي ب 24 كلم.

و عن مدينة عنابة ب 173 كلم وعن مدينة تبسة ب 88 كلم وعن مدينة الجزائر العاصمة ب 500 كلم وعن مدينة قسنطينة ب 110 كلم. يبلغ ارتفاعها عن مستوى سطح البحر ب1000 م.

التسمية[عدل]

سميت بـ: عين البيضاء وذلك حسب الأسطورة المتداولة حول قصة دياب الهلايلي مع فرسه الأبيض. كما توجد بالقرب من المدينة عين تسمي عين البيضاء الصغيرة وتقول الأسطورة أن فرسه توفيت بـ: القرب من العين.

الموقع[عدل]

هي مدينة تقع في شمال شرق الجزائر 35.48 شمالا 7.8 شرقا وهي تبعد عن مدينة قسنطينة بـ 110 كلم. وعن مدينة عنابة بـ 170كلم وعن مدينة تبسة بـ 88 كلم. يبلغ ارتفاعها عن مستوى سطح البحر بـ 1000 م.

حدودها[عدل]

يحدها من الشمال والغرب دائرة بريش، ومن الجنوب دائرة فكيرينة، ومن الشرق دائرة الزرق، وهي تقاطع طرق أربع من الغرب طريق قسنطينة والجزائر العاصمة، من الشمال إلى ولايات سوق اهراس وقالمة وعنابة وسكيكدة، ومن الشرق ولاية تبسة وجنوبا إلى ولاية خنشلة وباتنة وبسكرة.

مساحتها[عدل]

مساحة عين البيضاء تقدر بـ:52 كلم2 (عين البيضاء تابعة ل: ولاية أم البواقي)

المناخ[عدل]

مناخها قاري شديد البرودة في الشتاء قد تصل في الليل إلى -5 تحت الصفر وتسقط فيها الثلوج بمعدل 2 يومين في الأسبوع كما تتساقط فيه الأمطار بغزارة. أما فصل الصيف فيكون شبه جاف مع ارتفاع في الحرارة قد يصل إلى + 40 درجة تحت الظل في النهار. ويبلغ المتوسط السنوي لتساقط الأمطار 350 ملم.

عدد السكان[عدل]

يبلغ عدد سكان عين البيضاء 118662 نسمة حسب إحصاء 2008 وهي مدينة عريقة أسسها الفرنسيون المستعمرون سنة 1850 م كما أن لها جدور في الماضي تعود إلي الفترة الرومانية

أعلام مدينة عين البيضاء[عدل]

لقد أنجبت عين البيضاء عدة شعراء وأدباء وعلماء من بينهم الكاتب الكبير رشيد بوجدرة و مزوز سيف الدين والشاعر سعدون لمين والشيخ حسام بتيش والشيخ وليد بتيش. وينسب أهلها إلى الحراكتة وهي تعتبر عاصمة لهم يتكلم أهل المدينة اللغة العربية واللغة الفرنسية وكذا اللهجة الأمازيغية والشاوية لكن الغالب هو اللغة العربية. في زمن الاحتلال الفرنسي جعل منها المعمرون ثكنة وأطلقوا عليها اسم مارسيميني في هذه الفترة ازدهرت المدينة إلى جانب قسنطينة وكانت مركزا إعلاميا وأنجبت مجموعة من أبرز رجال العلم في جمعية العلماء المسلمين على رأسهم الشيخ محمد العيد آل خليفة والشيخ زيناي بلقاسم والشيخ الأخضر بوكفة كما قطنها الشيخ العربي التبسي مدة لا تقل عن ثماني سنوات في فترة الثلاثينيات. أنجبت المدينة العديد من المفكرين والأدباء وحتى الشعراء الذين اشتهروا في العالم العربي.

المرافق والمنشآت[عدل]

– 2 مستشفيات – ومركز ثقافي واحد وألحقت له دار الثقافة مؤخرا – 2 قاعات السينما. – تحتوي المدينة على ملعبين لكرة القدم الأول معشوشب طبيعيا ذو سعة تقد بـ 10.000 متفرج وهو مخصص لفريق اتحاد عين البيضاء أما الملعب الثاني فهو مخصص للفريق الثاني اتحاد مدينة عين البيضاء.

توجد 3 ملحقات فرعية للبلدية الرئيسية:

1- في بئر وناس. 2- في أحمد ابن موسى. 3- في سعيدي الجموعي.

المؤسسات التربوية:

1- ثانوية الحاج زيناي بلقاسم. 2- ثانوية أسماء. 3- ثانوية الشيخ الأخضر بوكفة. 4- ثانوية الشهيد عبابسة عبد الحميد. 5- ثانوية متعددة الاختصاصات (براكنية علي). 6- الثانوية الجديدة (طريق مسكيانة) - مدرسة للتكوين شبه الطبي. - المعهد الجامعي للميكانيك والإلكتروتقني - مركزين للتكوين المهني. (قدور العربي بطريق خنشلة، والإخوة صالحي بطريق مسكيانة)

المساحات الخضراء: - حديقة أول نوفمبر. - حديقة الأمير خالد.

مكانة المدينة[عدل]

ظلت مدينة عين البيضاء، ولفترة طويلة تنجب الرجال من خيرة أبناء الأمة وصفوتها، تدعـوإلى الإسلام، وتدافع عنه، وتعمـل على اصـلاح المجتمع، وتغرس فيه القيم النبيلة، وتحارب صور الانحراف والضلالات والبدع والمنكرات، وتشحذ همم الشباب نحو الأفضل والأصلح في مدرسة جمعية العلماء المسلمين الجزائريين وفي الزوايا والمساجد وقد اعتلى هؤلاء الأعلام المنابر المختلفة، يقدمون الدروس والخطب، ويلقون المواعظ والإرشاد إيمانا منهم برسالة المسجد، النبيلة، للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، بما أوتوا من علم وفقه وقدوة وأسوة ولكم بذل معظم هؤلاء الفطاحل وخاصة إبان فترة الاحتلال الفرنسي لبلدنا جهودا مضنية، بشكل تطوعي للمحافظة على بيضة الإسلام في هذي الربوع، والذي سعى النصارى بكل الوسائل إلى طمس معالمه، وتشويه صورته الناصعة وتشويش مفاهيمه الساطعة، وإقلاب حقائقه الثابتة فسخروا لذلك أذيال الطرقية المنحرفة، الضالة المضلة، الذين استحالوا إلى أبواق الفتنة والجمود كما أنبرى آن الكريم والنحو والصرف والإعراب والبلاغة، وتفسير سور القرآن الكريم وآياتها أما جيل الاستقلال من الدعاة، فقد تسلموا المشعل لمواصلة الدعوة بين فئة الشباب بالخصوص فانتشروا عبر مساجد المدينة، ينشرون العلم، والنصح والتوعية، يعرضون الإسلام في أزكى صوره، من مصادره الصحيحة ومنابعه الصافية، فالتف حولهم الشباب، فاستفادوا منهم أيما استفادة، بعيدا عن الغلو والإفراط والتفريط، وروح التشدد والتنطع.. كما ظهر على الساحة نخبة من الأعلام في التخصصات الأخرى، كالأدب والشعر والفن التشكيلي في أرقى معاني الذوق الجمالي، فشهدت لهم صفحات الجرائد، ودور العرض، بما انفردوا به من تميز وامتياز.

خاتمة[عدل]

المدينة الآن رغم أنها ليست عاصمة الولاية إلا أن بها أكبر تجمع سكني وعدد سكانها حوالي 350 ألف نسمة76 بالمئة منهم من الشباب حسب إحصائيات 2010.

مصادر[عدل]

  1. ^ Wilaya d'Oum El Bouaghi : répartition de la population résidente des ménages ordinaires et collectifs, selon la commune de résidence et la dispersion. Données du recensement général de la population et de l'habitat de 2008 sur le site de l'Office national des statistiques.