فرفرية شونلاين هينوخ

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

فرفرية هينوخ شونلاين(بالإنجليزية: Henoch–Schönlein purpura) فرفرية تعنى طفح جلدى وهينوخ شونلاين هو العالم الألمانى الذي اكتشف المرض وتسمى أيضا الفرفرية الناتجة عن الحساسية وهي نوع من أنواع التهابات الاوعية الدموية الصغيرة للجلد والمفاصل والأمعاء والكلية واكثر ما بصيب المرض الأطفال من عمر سنتين إلى 8 سنوات وبعض حالات هذا المرض تشفى بدون علاج سوى علاج الأعراض فقط ولكن في 30% من الحالات تحدث لهم انتكاسة ويحدث ل 1% من الحالات قصور في وظيفة الكلى.[1]

أسباب المرض[عدل]

يحدث المرض نتيجة أسباب مناعية قد يكون العامل المحفز لها:-

  • عدوى بكتيرية أو فيروسية.
  • تناول طعام أو دواء للمريض حساسية منه.
  • لدغة حشرة.

الأعراض والعلامات[عدل]

طفح جلدى على أسفل الساق اليمنى لطفل.
  • طفح جلدى مميز يوجد غالباً على الطرف السفلى والمقعدة وعلى السطح الخلفى للطرف العلوى ويتميز بوجود حكة وتحدث في كل الحالات أي في 100% من الحالات المصابة.
  • ألام والتهابات في المفاصل وتحدث في حوالى 75% من الحالات.
  • ألم حاد جداً في البطن مع إسهال ووجود دم في البراز[2] وتحدث في حوالى 50% من الحالات.

ويعتبر الطفح الجلدى وألام المفاصل وألام البطن ثلاثى تقليدى لحالة فرفرية هينوخ شونلاين.[3]

  • يصيب المرض الكلية في 25% من الحالات ليسبب نزول البروتين أو كرات الدم الحمراء في البول والتهاب كلوى أو التطور إلى متلازمة كلائية أو تطور المرض إلى فشل كلوى حاد وقي 1% من المرضى يصابوا بمرض كلوى مزمن.[1]

التشخيص[عدل]

  • يعتمد الشتخيص على مجموعة الأعراض والعلامات معاً لأن أمراض قليلة جداً ما تسبب هذه الأعراض والعلامات معاً.
  • أخذ عينة من الجلد وتحليلها هو التحليل المشخص لالتهابات الاوعية الدموية في الجلد.
  • قد يرتفع مستوى الكرياتينين واليوريا في الدم في حالات إصابة الكلى.
  • قد يرتفع مستوى المضادات التي يفرزها الجهاز المناعى لجسم الإنسان في الدم في حوالى 50% من الحالات.[4]
  • ارتفاع معدلات سرعة الترسيب في الدم ولكنها ليست مشخصة بالدرجة الأولى لفرفرية هينوخ شونلاين.
  • وجود كرات دم حمراء وبروتين في البول في حالات إصابة الكلى.

علم الأوبئة[عدل]

فرفرية شونلاين هينوخ تحدث بنسبة أكبر مع الأطفال مقارنةَ بالبالغين وعادةً تتبع عدوى الجهاز التنفسي العلوي. نصف المرضى المصابين هم تحت سن السادسة و 90% هم تحت سن العاشرة. تحدث الإصابة مرتين أكثر عند الفتيان من الفتيات.[5]

المراجع[عدل]

  1. ^ أ ب Saulsbury FT (2001). "Henoch-Schönlein purpura". Curr Opin Rheumatol 13 (1): 35–40. doi:10.1097/00002281-200101000-00006. PMID 11148713. 
  2. ^ Fauci AS (1987). Braunwald E, Isselbacher KJ, Petersdorf RG, Wilson JD, Martin JB, Fauci AS, الناشر. Harrison's Book of Internal Medicine (الطبعة 11th). McGraw Hill. ISBN 0-07-079454-5. 
  3. ^ Kraft DM, Mckee D, Scott C (1998). "Henoch-Schönlein purpura: a review". Am Fam Physician 58 (2): 405–8, 411. PMID 9713395. 
  4. ^ Rai A, Nast C, Adler S (1 December 1999). "Henoch-Schönlein purpura nephritis". J. Am. Soc. Nephrol. 10 (12): 2637–44. PMID 10589705. 
  5. ^ http://en.wikipedia.org/wiki/Henoch%E2%80%93Sch%C3%B6nlein_purpura
Star of life.svg هذه بذرة مقالة عن العلوم الطبية تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.