فل

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Commons-emblem-notice.svg

الفل

أزهار الفل
التصنيف العلمي
النطاق: حقيقيات النوى
المملكة: النباتات
الشعبة: مستورات البذور
الطائفة: ثنائيات الفلقة
الرتبة: الشفويات
الفصيلة: زيتونية
الجنس: الياسمين Jasminum
النوع: فل
الاسم العلمي
Jasminum sambac

الفل (باللاتينية: Jasminum sambac) نوع نباتي يتبع الفصيلة الزيتونية.

الوصف النباتي[عدل]

شجيرة صغيرة معمرة، مستديمة الخضرة، ترتفع حتى 2 م. الساق قاسية ومتنوعة، والأوراق خضراء غامقة بيضاوية متقابلة، والأزهار متجمعة قمية بيضاء ناصعة تظهر في الربيع وحتى آواخر الخريف، والثمار صغيرة الحسلة لا تظهر كثيراً، والجذور منتشرة محلياً وكثيفة، ومعدل النمو للشجيرة بطيء إلى متوسط، تتوقف عن النمو بشكل شبه تام في فصل الشتاء ، وتنمو بشكل ملحوظ في فصل الصيف إذا توافر لها الماء وأشعة الشمس.

تحمل النبات للظروف البيئية المحلية ينمو الفل بشكل جيد تحت الظروف البيئية المحلية، وتتحمل العوامل البيئية القاسية بشكل جيد من حيث ارتفاع درجة الحرارة إلى 45 درجة مئوية، والرياح والجفاف، إلا أنها قليلة التحمل للملوحة، وتناسبها التربة اللومية الغنية الجيدة الصرف ومعرضة للإصابة بالحشرات القشرية والبق الدقيقي والذباب الأبيض.

التكاثر[عدل]

بالعقل تحت ظروف البيت الزجاجي الرطب والدافيء في أو آخر الشتاء.

القيمة التنسيقية تستخدم للزينة في الحدائق والشرفات لأزهارها ذات الرائحة الطيبة

الفل ويطلق عليه أيضا ياسمين عربي هو نوع من أنواع الياسمين وهو نبات شجيري عادي ومتسلق دائم الخضرة، يتكاثر بالترقيد والعقل والتطعيم، في المشاتل ومن النبات مباشرةً.

يتميز الفل برائحته الزكية والتي جعلت منه استخدامات كثيرة.

الموطن[عدل]

المناطق الدافئة والمعتدلة ،حوض البحر الأبيض المتوسط، مصر، بلاد الشام، قبرص، إلى جانب الهند، الصين وغيرها وتكثر زراعته في جازان بجنوب المملكة العربية السعودية وفي اليمن.

الخصائص العلاجية[عدل]

حالات الاحتقان (الزهور)، خافض درجة الحرارة (الأوراق)، آلام العين، أوجاع الرأس (الجذور). غرض الاستعمال : داخلي وخارجي. طبيعة الاستعمال : مغلي، منقوع، مستحضر سائل، محلول ،دهن عطري، كمادات. طريقة الاستعمال : زيت عطري Huil essential لينالول Linalol استرات Ester ميثيل اثرانيلات Méthyl anthranilat اندول Indole

التزين[عدل]

شجرة الفل من الأشجار التي تزين الحديقة الخارجية بشكلها الجذاب وعطر وردها المميز، وإذا ما احسن تسميدها والعناية بها فإن موسم أزهارها يمتد إلى أشهر طويلة. ينجح بشكل جيد تحت الظروف البيئية المعتدلة، ويتحمل العوامل البيئية القاسية بشكل جيد من حيث ارتفاع درجة الحرارة إلى 45 درجة مئوية، والرياح والجفاف، إلا أنها قليلة التحمل للملوحة، وتناسبها التربة اللومية الغنية الجيدة الصرف ومعرضة للإصابة بالحشرات القشرية والبق الدقيقي والذباب الأبيض. تستخدم للزينة في الحدائق والشرفات لأزهارها ذات الرائحة الزكية.

المراجع[عدل]

كتاب الثانوية العامة الأردن. م. علاء بدر، م.عمار الظروف

Ferns02.jpg هذه بذرة مقالة عن نبات تحتاج للنمو والتحسين. ساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.