فلسفة مسيحية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
VelikayaTserkov.jpg

جزءمن سلسلة
الثقافة المسيحية

العمارة

بيزنطية · قوطية
باروكية · باروكية
روكوكو · عمارة الكنيسة الأثيوبية

ثقافة كلاسيكية

الفن · الموسيقى · الأدب · الفلسفة · المسرح

العلوم والطب

علوم · علماء مسيحيون · البروتستانتية والعلم
رجال دين-علماء كاثوليك  · العلماء الكاثوليك
الكويكرز في العلوم

حضارة

مسيحية شرقية · مسيحية غربية
تأثير المسيحيين في الحضارة الإسلامية

مجتمع

الزواج والأسرة · المرأة · الختان
العبودية · تعليم · مشاهير · مسيحي الثقافة

الأعياد و المناسبات

عيد الميلاد · رأس السنة الميلادية · عيد الختان
عيد الغطاس · أسبوع الآلام · جمعة الآلام
سبت النور · عيد الفصح
عيد العنصرة · عيد رفع مريم
جميع القديسين · عيد الصليب · سلافا
يوم القديس باتريك · الصوم الكبير

القوانين والأخلاقيات المسيحية

أخلاق مسيحية · أخلاق العمل البروتستانتية
سياسة وقانون · اقتصاد
عدالة اجتماعية ورعاية صحية · نظافة

Christianity symbols.svg

بوابة مسيحية
ع · ن · ت

الفلسفة المسيحية أو الفلسفة النصرانية[1] هو مصطلح لوصف انصهار مختلف مجالات الفلسفة اللاهوتية مع المذاهب المسيحية. كانت الطريقة المدرسية هي طريقة التعليم الأساسية التي يدرس بها الأكاديميون في الجامعات الأوروبية في القرون الوسطى. والطريقة المدرسية هي فلسفة للتوفيق بين فلسفة فلاسفة العصور الكلاسيكية القديمة مع اللاهوت المسيحي في القرون الوسطى.

يعد اللاهوتي والفيلسوف توما الأكويني أحد الشخصيات المؤثرة في مذهب اللاهوت الطبيعي، وهو أبو المدرسة التوماوية في الفلسفة واللاهوت. تأثيره واسع النطاق على الفلسفة الغربية، وكثيرٌ من أفكار الفلسفة الغربية الحديثة هي إما ثورة ضد أفكاره أو اتفاقٌ معها، خصوصاً في مسائل الأخلاق والقانون الطبيعي ونظرية السياسة. وقد ألَّف العديد من المؤلفات عن الفلسفة التي تعد الأكثر تأثيرًا في الأدب الغربي.[2]

تضم قائمة منظرّي الفلسفة المسيحية أسماء عديدة أبرزها أوغسطينوس، وتوما الأكويني، وفرانسيس بيكون، وبليز باسكال، وهوجو جروتيوس، وغيورغ فيلهلم فريدريش هيغل، وجان جاك روسو، وجان كالفن، وسورين كيركغور، وكارل بارث، وليو تولستوي، وألبرت شوايتزر وإسحاق نيوتن.[3]

النشأة[عدل]

لا يوجد دليل مادي عن أعمال مكتوبة منسوبة لـيسوع. ولا يوجد حتى أي فلسفة منظومة أو إلهيات كتبها بنفسه. وهناك روايات عديدة لحياته وكثير من تعاليمه مسجلة في العهد الجديد. وهذه السجلات تمثل الأساس لبعض الفلسفات المسيحية مثل اليسوعية.

وكان شاول الطرسوسي (عرف بعد ذلك باسم بولس الرسول أو القديس بولس) يهوديًا يعذب المسيحيين الأوائل وساعد في تسهيل استشهاد اسطفانوس أول الشمامسة من المسيحيين اليهود المتحدثين بالإغريقية. وحدث لبولس تحول عجيب فأصبح قائدًا مسيحيًا كتب عددًا من الرسائل أو الخطابات إلى الكنائس الأولى التي علمهم فيها العقائد واللاهوت. ونوعًا ما كان بولس يتخذ منحى الفلاسفة المشهورين على الساحة في عصره مثل الكلبيين والشكوكيين وبعض الرواقيين). وسجل عددًا من نقاشاته ومناظراته مع الفلاسفة الإغريق في سفر أعمال الرسل الإنجيلي، وأصبحت رسائله مصدرًا محوريًا للعديد من الفلسفات المسيحية المتأخرة.

تاريخ[عدل]

بين الأعوام 200-400 بنى المَسيحيِين الأوائلِ الفلسفة المسحيية على الفهم العبريِ القديمِ. عدد مِنْ المفكّرين المسيحيينِ المهمينِ أرادوا فَهْم طبيعةِ القانونِ وعلاقتِه في الكنيسةِ المبكّرةِ. منهم ارينيوس ليون، تيرتوليان، اوريغن وأمبروز وهم من الفلاسفة المسحيين الأكثر أهميةً في العصور المبكرة.

كان أوغسطين، على أية حال له التأثيرُ الأعظمُ والأطولُ في تاريخ الفلسفة المسيحية. بعد أن تحول إلى المسيحيةِ، كَتبَ أوغسطين العديد مِنْ النصوصِ المهمةِ. إحدى أهم الأعمالَ المعروفة على نحو واسع هي اعترافاته، يحيث تتطرق إلى سيرته الذاتية التي تُعيدُ حساب دِراساتَه في فلسفةِ شيشرون، وتحوله إلى الدينِ المعرفيِ المانوية، ومن ثم تحوله النهائي إلى المسيحية. من النصوص الأوغسطينية المهمة مدينة الله في كتابِه هذا يَجادلُ ضدّ فَهْم شيشرون للكومنولث.

بعد أوغسطين، ظهر العديد مِنْ المفكّرين المسيحيينِ المهمينِ منهم جوستينيان، بوثيوس، وغريغوري الأول ممن شكّلَوا عمادة فلسفةً فترةِ العصور الوسطى المبكّرة. قضية ذات أهمية كبيرة كَانتْ تُعالجُ في ذلك العصر هي قضية السلطة السياسيةِ العظيمةِ وتأثيرها على الكنيسة والبابوية.

في القرن الثالث عشر، كَانتْ أعمال أرسطو قَدْ أَصْبَحتْ مؤثرَة مرةً أخرى. أحد الأسماء ذات التأثير الهام في الفكرِ المسيحيِ والأرسطوطاليسيِ كَانَ توماس الأكويني. أصبحَ تأليفُه في الميتافيزيقيا الأرسطوطاليسيةِ َ من الأعمال الفلسفية الهامة والتي تعود إلى القرون الوسطى وذات مكانة مرموقة في التعليم المسيحي. وقد قسّمَ الأكويني مفهوم القانونِ إلى أربعة أنماطِ: القانون الأبدي، قانون طبيعي، قانون إنساني، وقانون قدسي.

مصادر[عدل]

  1. ^ البعلبكي، منير. الفلسفة النصرانية. موسوعة المورد . موسوعة شبكة المعرفة الريفية. وصل لهذا المسار في تشرين الثاني ٢٠١٣.
  2. ^ Ross, James F., "Thomas Aquinas, Summa theologiae (ca. 1273), Christian Wisdom Explained Philosophically", in The Classics of Western Philosophy: A Reader's Guide, (eds.) Jorge J. E. Gracia, Gregory M. Reichberg, Bernard N. Schumacher (Oxford: Blackwell Publishing, 2003), p. 165. [1]
  3. ^ Gutenberg.org copy of that book

انظر أيضًا[عدل]

المراجع[عدل]

  • Baird، Forrest E.؛ Walter Kaufmann (2008). From Plato to Derrida. Upper Saddle River, New Jersey: Pearson Prentice Hall. ISBN 0-13-158591-6. 

وصلات خارجية[عدل]