قرحة فموية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
قرحة الفم وتظهر هنا بالشفة السفلى

قرحة الفم هي تقرحات تظهر داخل الفم أو في منطقة أعلى الحنجرة, بسبب تقطع في الاغشية المخاطية الفموية وقابلية المريض لحدوثها ولها عدة أنواع وأسباب.

التقرحات الفموية القلاعية[عدل]

تقرحات فموية ناكسة تتواجد في الأغشية المخاطية ولا تترافق بأعراض أخرى.

الأسباب

هناك عدة عوامل قد تكون سبباً في التقرحات الفموية ومنها

1. عوامل وراثية

2. عوامل دموية مثل عوز الحديد, عوز فيتامين ب12, عوز حمض الفوليك, قلة العدلات الدورية.

3. عوامل مناعية

4. عوامل هرمونية كالتغيرات الهرمونية أثناء الحيض, أو الحمل.

5. حساسية تجاه طعام ما.

6. الضغط النفسي

7. التوقف عن التدخين

8. الرض الديناميكي أي عض اللسان أو الخد أثناء الطعام......الخ

9. متلازمة بهجت

10. الأمراض الهضمية

الأعراض السريرية

1. العمر: تظهر هذه التقرحات في العقد الثاني من العمر, مع إمكانية الإصابة بها أثناء الطفولة.

2. الجنس: تصيب النساء بنسبة أكبر من إصابتها للرجال

3. الأنواع: التقرحات الفموية الصغيرة, والتقرحات الكبيرة المعقدة, والتقرحات الحلائية الشكل.

التقرحات القلاعية الصغيرة[عدل]

من أهم ما قد يحس به المريض قيل ظهور التقرح هو إحساس بالحرقان أو الوخزة قبل التقرح بفترة 2-48 ساعة.

نتوء أبيض اللون محاط بهالة حمراء محددة الحواف غالباً ما يكون هذا وصف القرحة الصغيرة, يزداد حجمها في الساعات ال48 الأولى.

قد يصل عدد التقرحات الصغيرة في الفم إلى 6 تقرحات, غالباً ما تظهر فوق الأغشية المخاطية غير المتقرنة, سطحية, يقل حجمها عن ال10 مم, مستديرة أو بيضوية الشكل, مؤلمة في أغلب الأحيان.

تتم عملية الشفاء بفترة من 7 إلى 14 يوم, كما وأن نسبة النكس غير معروفة بشكل دقيق وقد يتكرر لعدة مرات في السنة.

التقرحات الكبيرة المعقدة[عدل]

تمر التقرحات الكبيرة المعقدة بنفس مراحل التقرحات الصغيرة الأولية, على أية حال فإن التقرح الكبير هو:

تقرح يكثر ظهوره على المناطق الفموية البلعومية وبشكل رئيسي على المخاطيات الحاملة للغدد, عميقة, يزداد حجمها عن ال10 مم, محاطة بهالة حمراء وحواف ظاهرة أو بارزة بسبب الانتباج, مؤلمة بشكل كبير, غالباً ما تترافق بحمى وانتباج ليفي تحت فكي, تشفى خلال شهر أو عدة أشهر تاركة ورائها ندبة.

التقرحات الحلائية الشكل[عدل]

و هي عبارة عن تقرحات صغيرة ظليلة متعددة متجمعة في مجموعات صغيرة ومنتشرة في غالب أغشية الفم المخاطية.

السيرة المرضية

أول ما يذكره المريض هو تكرار حدوثها في الفم, لكن هذا الوصف قد يوقع الطبيب المعالج بمشكلة أن الداء الحمامي والحلأ المعاود أو الناكس قد يسبب نفس الأعراض.

التشخيص السريري هو مهم أيضاً بلا شك ولابد من سؤال المريض إذا ما كان يعاني من أمراض أخرى جهازية, مناعية, نقص في الفيتامينات أو المعادن أو حمض الفوليك, أو إذا ما كان لديه حساسية تجاه طعام ما.

التقرح الفموي الناكسة[عدل]

هي تقرحات تظهر داخل الفم أو في منطقة أعلى الحنجرة, بسبب تقطع في الاغشية المخاطية الفموية, وهي التقرح الفموي الناكس الأكثر شيوعاً.

الأسباب

1. مناعي

2. هرموني

3. نفسي أي بسبب اضطرابات نفسية

4. أو مترافق باختلاط جهازي كأمراض الجهاز الهضمي, أمراض الدم.......

العلاج[عدل]

1. المعاينة الكاملة للمريض وإزالة أية مرض جهازي محتمل.

2.الأدوية المستخدمة في الحالات المتوسطة هي المخدر الموضعي, والمنتجات التي تحتوي على البنزوكائينات.

3. الأدوية المستخدمة في الحاات الشديدة هي الستيروئيات الموضعية أو المضامض المزودة بالتيتراسيكلين.

4. في الحالات الشديدة الألم يمكننا عندها حقن مادة الكورتيكوستيروئيد داخل القرحة.

5. الكي الكميائي بعصي نترات الفضة أو المادة السائلة منها

الغذاء[عدل]

النقص في الفيتامين ج قد يؤدي إلى داء الاسقربوط الذي يعوق التئام الجروح، مما يمكن أن يؤدي إلى القرحة. كما أن النقص في الفيتامين ب12، الزنك والحديد قد تم ربطها بتقرّحات الفم. المأكولات الحامضية مثل الحمضيات قد تسبب تقرّحات الفم.

المراجع[عدل]

http://en.wikipedia.org/wiki/Oral_ulcer

1.oral medicine part2 Dr. Azza Ezz Elarab assistent. Porf. of oral medicine in Cairo University

2.Color Atlas of Oral Pathology for Prof. Dr. M.E. Shatti, vormer Minister of Health in Syrian ArabicRepublic