قطرات دمع على قيثارتي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
قطرات دمع على قيثارتي
Teardrops on My Guitar
أغنية تايلور سويفت
من ألبوم سويفت
الوجه الثاني "قل نعم Say Yes" (للفنان داستي درايك)[1]
الإصدار 24 فبراير، 2007
التسجيل 2006
النوع بوب ريفي
اللغة الإنجليزية
المدة 3:36 (نسخة الألبوم)
الماركة تسجيلات بيغ ماشين
كتابة تايلور سويفت، ليز روز
إنتاج نايثان تشابمان
تايلور سويفت
الشهادة أسطواناتي بلاتينوم في الولايات المتحدة
تايلور سويفت تسلسل زمني
تيم مغراو
(2006)
Tim McGraw
قطرات دمع على قيثارتي
(2007)
You Belong with Me
أغنيتنا
(2007)
Our Song

قطرات دمع على قيثارتي أو تيردروبس أون ماي غيتار (بالإنجليزية: Teardrops on My Guitar) ثاني أغنية منفردة تطلقها الفنانة الأمريكية تايلور سويفت. الأغنية عبارة عن فتاة لديها شعور عاطفي نحو فتى يدعى درو، لكن درو يحب فتاة أخرى، كانديس. تتحدث الأغنية عن صعوبة الموقف عندما تقع في حب صديق لك وتعرف أنه لا يمكن أن تحدث بينكما علاقة. كما قالت سويفت أن الأغنية عبارة عن حبك لشخص ما ورغبتك بأن يبادبك الشعور مع البقاء سعيداً. كما أعلنت سويفت أن الأغنية كانت عن زميل في صفها.[2]

حققت الأغنية مبيعات جيدة، حيث أعلن في 8 أغسطس، 2010 أنه حملت الأغنية من الإنترنت في الولايات المتحدة 2,504,000 مرة.[3]

الفيديو كليب[عدل]

يبدأ الكليب مع تايلور ودرو وهما عند خزائنهما في المدرسة، حيث يبدأ درو بإخبار تايلور عن فتاة التقى بها ومن ثم يبتعد. لاحقاً يظهر الاثنان في مكتبة المدرسة يقهقهان ومن ثم يُطلب منهما الهدوء. يُظهر مشهد آخر سويفت في صف العلوم وهي تخلط المواد الكيماوية، يفاجئها درو، فيرعبها قليلاً مما يجعلها تفسد الخلطة الكيميائية بإضافة الكثير من المسحوق إلى الخليط، فيدفعه إلى الفيضان. لاحقاً تمشي تايلور في الردهة وترى درو قادماً نحوها، ولكنها تفوته، حيث يذهب إلى حبيبته الجديدة ويقبلها. عندما ترى تايلور هذا، يتحطم قلبها، وتحدق فيهما، ثم تذهب مبتعدة. خلال الفيديو تظهر لقطات لسويفت مرتدية ثوباً أخضر اللون في غرفة نوم، في البداية تكون مستلقية على سريرها مع قيثارتها، ثم تظهر واقفة بجانب مدفأة.

المصادر[عدل]

  1. ^ Whitburn، Joel. Hot Country Songs 1944 to 2008. Record Research, Inc. صفحة 196. ISBN 0-89820-177-2. 
  2. ^ "Teardrops on My Guitar" على يوتيوب, performance for US99.5 winners on her tour bus. This song was her first pop crossover and reached number 7 on Pop Songs (Mainstream Top 40)
  3. ^ http://new.music.yahoo.com/blogs/chart_watch/61449/week-ending-aug-8-2008-taylor-swift-returns/;_ylt=AkrXVtJEKxDMarv_DBxf5AsPwiUv