قنديل أم هاشم (رواية)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
قنديل أم هاشم
صورة معبرة عن الموضوع قنديل أم هاشم (رواية)
غلاف رواية قنديل أم هاشم

المؤلف يحيي حقي
اللغة العربية
البلد علم مصر مصر
النوع الأدبي رواية
الناشر دار المعارف
تاريخ الإصدار 1940 [1]
ويكي مصدر ابحث
التقديم
عدد الصفحات 136

قنديل أم هاشم هي رواية للكاتب الروائي يحيي حقي (1905 - 1992) تم إنتاجها سينمائياً في 4 نوفمبر 1968م بسيناريو لصبري موسي وإخراج كمال عطية و بطولة شكري سرحان.

القصة[عدل]

إسماعيل طالب، يعيش في حى السيدة زينب مع أمه وأبيه، ثم يسافر لاستكمال دراسة الطب في ألمانيا ، حيث يحتك بالحضارة الأوروبية وهناك يتعرف على فتاة ألمانية تعلمه كيف تكون الحياة ، ثم يعود إسماعيل ويعمل طبيبًا للعيون ويفتح عيادة في نفس الحى، السيدة زينب، يكتشف أن سبب زيادة مدة المرض عند مرضاه هو استخدامهم قطرات من زيت قنديل المسجد وعندما يكتشف أيضًا أن خطيبته تعالج بنفس الأسلوب يحطم قنديل المسجد، وينفض عنه مرضاه وأهله لاعتقادهم أنه يهاجم ويتحدى معتقداتهم الدينية. ولا يجد بدًا من عقد مصالحة بين العلم والمعتقدات فيعود لعلاج ابنة خالته فاطمة مستخدمًا الإيمان والعلم معًا. ويكتشف إسماعيل أنه من الأهمية اكتساب حب الناس وأسرته.

وصلات خارجية[عدل]

Books-aj.svg aj ashton 01b.svg هذه بذرة مقالة عن رواية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.