كلمة في الدقيقة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

كلمة في الدقيقةَ (الاختصار ك/د) هو مقياس لسرعة الدخل أو الخرج للكلمات

من اجل التعميم، يتم اعتبار الكلمة مكونة من خمسة احرف/نقرات على اللوحة. إذن "احتبس" تعتبر كلمة واحدة بينما "الاحتباسات" تعتبر كلمتان

من فوائد التعميم عند قياس سرعة الدخل تسهيل المقارنة خارج حدود اللغة أو الأجهزة المستخدمة، الخ. بذلك يمكن مقارنة سرعة عامل متحدث باللغة الافريكانية في كيب تاون مع سرعة عامل متحدث باللغة الهولندية في بروكسل.

إدخال الأحرف على لوحة مفاتيح[عدل]

في دراسة على مستخدمي حاسوب متوسطين، كان معدل الرقن (Typing) يقارب 33 كلمة في الدقيقة، و 19 ك/د فقط في الإنشاء.[1] في نفس الدراسة عندما انقسمت المجموعة إلى "سريع" و"متوسط" و"بطئ"، كانت السرعات المتوسطة 40 ك/د، 35 ك/د، 23 ك/د على التوالي. الكتّاب بأسلوب الصيد بالنقر، يمكنهم الوصول إلى 37 ك/د لكلمات محفوظة، و 27 ك/د عند النسخ.[2]

يستطيع الكاتب المتوسط الرقن (Typing) من 50 إلى 70 ك/د، بينما البعض الاخر يستطيع الوصول لـ80 إلى 95 ك/د (أحيانا يكون هذا هو الحد الادنى لقبول التعيين في وظائف معينة في العالم الغربي)، وبعض الكتّاب المتقدمين حققوا فوق الـ120 كلمة في الدقيقة.

تمكن الفيزيائي الأمريكي المشلول كليا ستيفن هوكينج باستخدام أجهزة معدلة خصيصا له من تحقيق 15 ك/د باستخدام مفتاح وبرنامج معدل. نظرا لانخفاض مهاراته تم تعديل الجهاز أكثر بتركيب آلة تصوير تحت الحمراء تستطيع التقاط طرفة عينه. معدل الكلمة في الدقيقة الحقيقي مجهول.

ح/د هو تعبير اخر (و إن كان اقل شيوعا) لاستنتاج سرعة الرقن (Typing) على لوحة المفاتيح، ويعني حرف في الدقيقة. مع الاخذ في الاعتبار الاختلاف بين اللغات في الكتابة يتّضح قلة استخدام هذا المقياس. قد يكون هذا القياس دقيقا عند استخدامه لأوقات قصيرة. وفي بعض الأحيان يصف سرعة القراءة لقارئ معين. تستخدم بعض البرامج لتعليم الرقن على الحاسوب

و كان قديما يستخدم لقياس خرج الطابعات القديمة، لكن تغير هذا وأصبح مصطلح صفحة في الدقيقة يقوم بهذا الدور.

إدخال الارقام على لوحة مفاتيح[عدل]

لوحة الارقام الموجودة على يمين معظم لوحات المفاتيح لها معاملة خاصة. فغالبا تستخدم هذه اللوحة لإدخال البيانات في البنوك لبيانات رقمية تتعلق بالفواتير والشيكات. تقاس هذه السرعة با'لنقرات في الساعة'.

الكتابة باليد[عدل]

معظم الناس يكتبون بسرعة 31 ك/د للكلام المحفوظ، و 22 ك/د عند نسخ نص ما.[2]

باستخدام طرق الاختزال، ترتفع السرعات لتبدأ من 100 ك/د لتصل إلى 250 ك/د.

القراءة والإدراك[عدل]

الكلمات في الدقيقة هو مقياس شائع لتقييم سرعة القراءة. يستخدم غالبا في سياق علاجي. يستخدم أيضا في سياق ما يعرف باسم القراءة السريعة، حيث انها وسيلة جدالية لقياس كفاءة القراءة

الكلمة في هذا السياق يعادل مفهوم الكلمة في التكلم .

يقرأ متوسط الشعب الأمريكي نصوصا نثرية بسرعة 250 إلى 300 ك/د، وتزداد السرعات إلى 400 وتصل إلى 800 ك/د باستخدام نظام يدعى العرض المرئي المتتالي السريع بعد ساعة واحدة فقط[3]

أثناء تصحيح الاخطاء المطبعية، الناس قادرة على القراءة بسرعة 200 ك/د، و 180 ك/د على شاشة[4]

أما سرعات الإدراك فقد تم تقييمها عند الفهم الكامل، واثبتت الابحاث ان سرعة القراءة عند 600 ك/د تعطي 70% فهما، و 50% فهما عند 1000 ك/د. [بحاجة لمصدر]

التكلم والاستماع[عدل]

ينصح للكتب المسجلة على شرائط ان تكون سرعتها 150 إلى 160 كلمة في الدقيقة، حيث ان هذا المعدل يكون اريح لآذان المستمعين [5] أما العروض على الشرائح فتميل إلى معدل اقرب إلى 100 ك/د. المناقشات المحتدمة تتم غالبا بسرعات من 350 إلى 400 ك/د، اما المحادثات فتتم بـ200 ك/د.[بحاجة لمصدر] أثبتت الدراسات انه رغم الادراك الكامل عند 300 ك/د إلا أن الرقم يقل في الكلام المضغوط (الذي فيه اختصارات) إلى 210 ك/د [6]

مراجع[عدل]

  1. ^ Karat, C.M., Halverson, C., Horn, D. and Karat, J. (1999), Patterns of entry and correction in large vocabulary continuous speech recognition systems, CHI 99 Conference Proceedings, 568–575.
  2. ^ أ ب Brown, C. M. (1988). Human-computer interface design guidelines. Norwood, NJ: Ablex Publishing.
  3. ^ Bailey, R.W. and Bailey, L.M. (1999), Reading speeds using RSVP, User Interface Update - 1999. http://www.humanfactors.com/library/feb99.asp
  4. ^ Ziefle, M. (1998), Effects of display resolution on visual performance, Human Factors, 40(4), 555-568.
  5. ^ Williams, J. R. (1998). Guidelines for the use of multimedia in instruction, Proceedings of the Human Factors and Ergonomics Society 42nd Annual Meeting, 1447–1451
  6. ^ Omoigui, N., He, L., Gupta A., Grudin, J. and Sanocki, E. (1999), Time-compression: Systems concerns, usage, and benefits, CHI 99 Conference Proceedings, 136–143.

اقرأ[عدل]

وصلات خارجية[عدل]