كيبك

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

قالب:ولاية كندية 2

Québec, Canada.svg
علم مقاطعة كيبك

مقاطعة كيبك (بالفرنسية: Québec) أكبر المقاطعات الكندية مساحة، إذ تبلغ مساحتها (1,540,668 كم2). عرفت أول اكتشافها بفرنسا الجديدة، أو كندا وذلك في سنة 941 هـ -1534 م حتى سنة 1177 هـ -1763 م، ثم عرفت باسم مقاطعة كيبك حتى سنة 1205 هـ -1790 م، ثم عرفت بعد ذلك باسم كندا السفلى، ثم كندا الشرقية، وبعد انضمامها للاتحاد الكندي أطلق عليها اسم مقاطعة كيبك. جرت محاولة لفصلها عن كندا في سنة 1400 هـ -1980 م في استفتاء عام لم تتم فيه الموافقة على الانفصال. تأتي في المرتبة الثانية بين المقاطعات الكندية من حيث عدد السكان. عاصمتها مدينة كيبك، وأهم مدنها مونتريال، واللغة الرسمية في مقاطعة كيبك هي الفرنسية.

تشكل مقاطعة كيبك شعبا متميزا من حيث اللغة والثقافة والمؤسسات، وذلك بسبب خصوصيتها الثقافية الفرنسية وارتباطها التاريحي بفرنسا.


الموقع[عدل]

تقع في شرقي كندا، تحدها الولايات البحرية من الشمال والشرق. كيبيك هي أكبر مقاطعة كندية من ناحية المساحة والثانية من ناحية التقسيم الإداري بعد إقليم نونافوت. تحدها من الغرب مقاطعة أونتاريو وخليج جيمس، ومن الشمال خليج هدسون عن طريق مضيق هدسون وخليج أونغافا Ungava، ومن الشرق خليج سانت لورانس ومقاطعات نيوفاوندلاند ولابرادور ونيو برونزويك. ومن الجنوب تحدها الولايات المتحدة (ماين ونيوهامبشير وفيرمونت، وولاية نيويورك). كما تشترك بحدود بحرية مع نونافوت وجزيرة الأمير ادوارد ونوفا سكوشيا. وتشرف على خليج سانت لورنس من الشرق.

التضاريس[عدل]

تتكون من مرتفعات الدرع اللورنسي العالية، وهي كتلة جبلية قديمة البنية، يشكل نهر سانت لورنس فاصلا بينها وبين كتلة جبال أبلاش في الولايات المتحدة، وآثار التعرية الجليدية ظاهرة بوضوح في هذه الكتلة، فكشفت عن مكنونها من الثروات المعدنية، والكتلة الجبلية قليلة الارتفاع، وتنحدر بشدة نحو خليج سانت لورنس، وتنحدر من الكتلة الجبلية أنهار عديدة نحو خليج هدسن في شمالها وغربها، وكذلك نحو الشرق إلى المحيط الأطلسي، أو جنوباً إلى سانت لورنس. والمقاطعة جميلة جدا من حيث المناظر الطبيعية بسبب وجود الغابات والبحيرات والأنهار حتى أطلق عليها لقب (بالفرنسية: La Belle Province).


المناخ[عدل]

فصل الشتاء في كيبك

ينقسم مناخ مقاطعة كيبك إلى قسمين: في الشمال يسود الشتاء الطويل البارد حيث يسيطر التجمد وتتدنى درجة الحرارة فتصل إلى ما دون الصفر معظم أيام السنة، والصيف قصير دافئ لا يسمح بالنشاط الزراعي إلا في مناطق محدودة، وتنمو الغابات الصنوبرية، وتقل كلما اتجهنا إلى الشمال، وتحل نباتات التندرا والطحالب ويناسب المناخ الإنتاج الزراعي في فصل الصيف. وتشمل قائمة المعادن المنتجة الحديد، والنحاس والذهب، والزنك والألومنيوم.

تاريخ المقاطعة[عدل]

أنشئت كيبك كمستعمرة فرنسية عام 1534 وظلت كذلك حتى عام 1763 حين أطلق عليها اسم فرنسا الجديدة. ثم أصبحت مستعمرة تابعة للامبراطورية البريطانية عام 1763. منذ الفتح عام 1763، قامت الكنيسة الكاثوليكية بحماية كيبيك ضد التآكل الثقافي، ولعبت دورا رائدا في تطوير المؤسسات الاجتماعية والثقافية في كيبك حتى قامت ثورة مدنية هادئة في عام 1960.

السكان[عدل]

تعداد سكان كيبك هو الثاني من حيث العدد بعد أونتاريو. يعيش معظم السكان في المناطق الحضرية بالقرب من نهر سانت لورانس بين مونتريال، وهي أكبر مدنها، ومدينة كيبك. أما المناطق الوسطى الشمالية من المقاطعة فهي قليلة السكان ويقطنها في المقام الأول من شعوب أميركا الأصليون.


السياسة والوضع ضمن كندا[عدل]

مبنى البرلمان في مدينة كيبك

تلعب القومية دورا كبيرا في السياسة في المقاطعة، كما تحاول الأحزاب الثلاثة السياسية الرئيسية الحصول على قدر أكبر من الحكم الذاتي والاعتراف للشعب الكيبكي كأمة. يشغل كيبك منذ عام 1960 نقاش حول دور الفرنكوفونية في كندا، علما بأن سكان معظم المقاطعات الكندية ناطقون باللغة الإنكليزية. بذلت الكثير من الجهود لتحقيق مزيد من السيادة لمقاطعة كيبك، وهناك أفكار مختلفة تتراوح بين وجود صلاحيات تشريعية كاملة ضمن كندا، أو الانفصال. ضمن النظام الفدرالي الكندي، تتمتع المقاطعة بصلاحيات كاملة في المجالات الداخلية مثل التعليم والصحة والبلديات والشرطة، بينما تتقاسم الصلاحيات مع الحكومة الفدرالية في مجالات الزراعة والموارد الطبيعية والضرائب. في المقابل، تنفرد الحكومة الفدرالية بمجالات الدفاع والسياسة الخارجية. إضافة إلى ذلك، تتمتع حكومة كيبك بحق اختيار مهاجرين للإقامة في أراضيها، وهؤلاء يحصلون على التأشيرة من السفارات الكندية بموجب تزكية من مفوضية كيبك.

المصدر[عدل]

  • الأقليات المسلمة في الأمريكتين والبحر الكاريبي – سيد عبد المجيد بكر.

مراجع[عدل]