لغة نوبية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
صفحة من مخطوط نوبي من القرن التاسع أو العاشر م تصف الملاك ميكال، واسم ميكال مكتوب بحبر أحمر. وجد المخطوط في قصر إبريم، وتقع الآن في المتحف البريطاني.

النوبية هي لغة نيلية صحراوية تنتمي إلى عائلة اللغات الأفريقية الآسيوية واللغات البربرية التي يتحدثها أهل المغرب وسيوة في مصر ويتحدثها سكان جنوب مصر ومناطق شمال وغرب (شمال دارفور جبال الميدوب) السودان القريبة من مصر، وكان معظم الناطقين بها يسكنون في وادي النيل من قنا وأبوسنبل حتى المنطقة التي أصبحت بحيرة ناصر بعد بناء السد العالي جنوبي أسوان. وعدد الناطقين بها حوالي مليون نسمة. بين القرن الثامن والقرن الخامس عشر م، كان النوبة يكتبون لغتهم بالأبجدية القبطية بإضافة بعض الحروف. لكن الآن لا يكتبونها إلا قليلاً. وتكتب النوبية بحروف إغريقية أو مؤخراً بحروف عربية.

اللغة النوبية هي احدى أفرع اللغات الكوشية (بالإنجليزية: Cushitic languages)

واللغة الكوشية هي مجموعة من اللغات في قرن إفريقية، تصنف ضمن اللغات الأفريقية الآسيوية. سميت على اسم "كوش"، الذي ذكر في التوراة أنه ابن حام. أهمها النوبية التي أكثر من 20 مليون في مصر والسودان والأورومية (أو الجالا) في إثيوبيا، ولها 21 مليون ناطق، ثم الصومالية ولها عشر ملايين ناطق، والسيدامو في إثيوبيا ذات مليونين ناطق، والعفرية في اريتريا ذات 1.5 مليون ناطق. حسب جوسيف غرينبيرغ بعد تغييرات هارولد فليمينغ، تنقسم إلى: لغة البجة في السودان (وفي رأي البعض هذه اللغة أفرو-آسيوية لكن ليست كوشية). لغات كوشية وسطى أي لغات أجاوية. لغات كوشية شرقية ومنها الأورومية والصومالية والسيدامو والعفرية. لغات كوشية جنوبية ومنها لغة البورونجي، لكن كلها لغات أقليات صغيرة في كينيا وتانزانيا و في رأي روبرت حتسرون، اللغات الكوشية الجنوبية تصنف ضمن اللغات الكوشية الجنوبية. و قبل بحوث هارولد فليمينغ في الستينات، كانت اللغات الأوموتية تسمى "اللغات الكوشية الشرقية"، لكن وجد علماء اللغة أنها لا تشبه اللغات الكوشية أكثر من اللغات الأفرو-آسيوية الأخرى

مراحل تطورها[عدل]

أولهما: هي مرحلة اللغة النوبية القديمة التي تميزت فيها اللغة النوبية مثل كثير من اللغات الأخرى بمعرفة الكتابة والتدوين.وثانيهما : هي مرحلة اللغة النوبية الحديثة التي تميزت بظهور عدة لهجات تفرعت في الأصل عن تلك اللغة الأم الموجودة من المرحلة السابقة. ويمكن تقسيم اللغة النوبية الحالية (لغة المرحلة الثاني) لغوياً إلى مجموعتين أو لهجتين: هي لهجة (الكنوز والدناقلة)، ولهجة (أهل أسوان والحلفاوين والمحس والسكوت) وتسمى الفديجا، ويقسمها البعض إلى خمسة لهجات (كنزي) و(سكوتي) و(محسي) و(دنقلاوي) (ميدوبي)ومهما يكن من أمر فاللهجات النوبية هي التي يتكلمها الآن الكنوز والسكوت والمحس والدناقلة. ومع هذا التقسيم فان هذه اللهجات متقاربة وليس هناك فروق جوهرية بينها وان كانت الدنقلاوية شديدة الشبه بالكنزية برغم المسافة الواسعة التي تفصل بينهما (اللهجتان المحسية والسكوتية تتوسطانهما).

ولهجاتها هي:

  • الكنزية والفادجية في مصر
  • المحسية (أي "نبين") والفاديجا
  • الدنقلاوية (قرب مدينة دنقلا) في شمال السودان
  • الميدوبية (جبال الميدوب)في غرب السودان ولاية شمال دارفور تقع شمال غرب منطقة حمرة الشيخ شمال كردفان (تمت الاضافة عن طريق محمد الصحراوي)
  • النوبية العتيقة (في القرون الوسطى)، وأشهر المخطوطات فيها "معجزات مار مينا" أو معجزات القديس مينا

خصائصها[عدل]

  • اللغة النوبية لا تعرف التذكير والتأنيث. فلا يمكن التفريق فيها بين المذكر والمؤنث. فنقول في مثل:جاء الولد (تود تارون) تود تعني ولد وفي جاءت البنت (برو تارون) برو تعني بنت فالملاحظ هنا أن تارون أو تاكون والتي تعني جاء بالعربية لم تلحقها أي أداة للتأنيث يجعلها تتميز عن المذكر عند الحديث عن البنت المؤنثة. وهكذا لا نلحظ أي اختلاف في الفعل (تارون)(تاكون) في الاستعمالين أو مثال المذكر ومثال المؤنث. إذاً فالنوبية لغة لا تفرق بين المذكر والمؤنث
  • اللغة النوبية خالية من أداة التثنية وبالتالي فهي لغة لا تعرف المثنى فليس فيها أداة متصلة يمكن الصاقها بالاسم لتدلنا على التثنية. وعليه لا نجد في النوبية مثالاً كالمثال العربي جاء الرجلان.
  • النوبية تجعل الاسم مثناً بإضافة لفظ (أووي) أي اثنين نفسها بالدنقلاوية بعد الاسم المراد تثنيته فنقول في حضر الرجلان (إد اوي تاجسن) أو بالدنقلاوية (اقج اوي تاكرن). فالملاحظ هنا أن كلمة (إد) أو(اقج) وتعني (رجل) لم يطرأ عليه أي تغيير فهي تدل على المفرد إلا أن دخول كلمة(أووي) هي التي جعلت من مثنى.
  • يمكن في النوبية جمع العدد واحد ليعبر به كثرة (ويكو بجسن) فهنا جُمع العدد واحد وهو وي ليصبح ويكو أي واحدين وهو بالدنقلاوية (ويريي) وهو أمر مخالف للعربية فيما نرى. وقد رد بعض الدارسين جمع العدد واحد إلي واحدين في العامية السودانية للتعبير به عن الكثرة مرده تأثر العامية السودانية ببعض التراكيب النوبية.
  • الأصل في اللغة النوبية تقديم الفاعل على فعله بعكس اللغة العربية التي الأصل فيها تقديم الفعل على الفاعل، فنقول محمد كبن (محمد أكل) أو (محمد كلكو) - (محمد كبك كبن) أو (محمد كلقى كلكو) محمد أكل الأكل) في المثال الأول نجد الفاعل + الفعل وفي المثال الثاني نجد الفاعل +المفعول به +الفعل. (الجملة الفعلية).
  • اللغة النوبية تخلو من أداة التعريف ولذا كل الأسماء في النوبية معرفة ما لم يلحق بآخرها أداة التنكير وهي (وي) (وير) وتعني واحد و(ويكو) (ويري) واحدين في حالة الجمع.
  • اللغة النوبية من اللغات التي يمكن أن يتغير معناها تبعاً لإضافة مقطع في بدئها أو في جزعها (اللغات الكاسعة). وذلك على مثال ما جاء في العربية.

الأحرف النوبية[عدل]

الأبجدية النوبية الأبجدية العربية طريقة اللفظ
a أ alfa الفا
Β ب beta بيتا
Γ ق kama قاما
Δ د delta دلتا
Є سكون abslon ابسلون
| كسرة yta يوتا
Ï ي bata باتا
k ك kba كبا
λ ل lmda لمدا
M م me مي
N ن ne ني
O ضمة omekron أميكرون
Oy ضمة مشددة - -
ρ ر ro رو
с س segma سيجما
T ت tao تاو
Φ ضمة مشددة fe في
ω ر omega اميجا
ص shy شاي
Z ه hory هوري
δ ج guy جاي
σ تش ch تشاي
ғ نق ng نقاي

مواقع[عدل]

t/lang.php أبجدية نوبية (أواخر الصفحة)]

كتب[عدل]